شروط إعراب الأسماء الخمسة بالحروف … علامات اعراب الاسماء الخمسة

كتابة خالد - آخر تحديث: 10 سبتمبر 2020 , 16:09
شروط إعراب الأسماء الخمسة بالحروف … علامات اعراب الاسماء الخمسة

تساعدنا معرفة شروط إعراب الأسماء الخمسة بالحروف على إعراب هذه الكلمات بالشّكل الصّحيح؛ حيث يتمّ إعراب الأسماء الخمسة بالحركات الظّاهرة في بعض الحالات كما يتمّ إعرابها بالعلامات الإعرابيّة الخاصّة بالجمع أيضًا في حالات أخرى، ويجدر الذّكر بأنّ الأسماء الخمسة هي: أبٌ وأخٌ وحمٌ وفو وذو، ويضيف الكثير من علماء النّحو كلمة هن إلى هذه الأسماء لتصبح ستّة بدلاً من كونها خمسة أحرف.

الأسماء الخمسة

تعرف الأسماء الخمسة بأنّها خمسة أسماء تعرب بالأحرف لا بالحركات في بعض الحالات المحدّدة؛ حيث تعرب الكثير من الكلمات العربيّة بالحركات في حين يرعب بعضها الآخر بالحروف بدلاً من الحركات كالمثنّى الذي يرفع بالألف وينصب ويجرّ بالياء وكذلك الأفعال الخمسة التي تنصب وتجرّ بحذف النّون وترفع بثبوتها، كما أنّ هناك العديد من الكلمات العربيّة المبنيّة التي لا تتغيّر حركة آخرها إلّا في حالات معروفة، ومنها: الفعل الماضي وفعل الأمر على مذهب البصريّين.

شروط إعراب الأسماء الخمسة بالحروف

هناك العديد من الشّروط التي ينبغي توفّرها في الأسماء لإعرابها بالحروف بدلاً من الحركات، وهي الشّروط الآتية:[1]

  • لا بدّ أن تكون الاسماء الخمسة مفردة ليتمّ إعرابها بالأحرف.
  • ينبغي أن تكون الأسماء الخمسة مضافة إلى غير ياء المتكلّم لإعرابها بالحروف.
  • تُعرب الأسماء الخمسة بالحركات إذا كانت مصغّرة كأُخيّ وحُميّ.
  • يجب أن تكون ذو بمعنى صاحب ليتمّ إعرابها بالحروف.

علامات اعراب الاسماء الخمسة

تعرب الأسماء الخمسة بالواو والياء والألف عند تحقّق الشّروط الأربعة التي سبق ذكرها، وفيما يأتي علامة نصب هذه الأسماء بالإضافة إلى علامة خفضها وعلامة رفعها.

نصب الأسماء الخمسة

تنصب الاسماء الخمسة بحرف الألف عندما يؤثّر عليها أحد عوامل النّصب المعروفة عند أهل النّحو، ومنها: لعلّ وأخواتها كقولنا لعلّ أخاك قادماً وقولنا أظنّ أباك سعيداً، وتنصب الاسماء الخمسة بالألف إذا كانت مفعولاً، كقولنا صاحبت حماك وقولنا مشيت وأخاك، كما أنّ هناك العديد من مواضع النّصب الأخرى أيضًا، ومنها: اسم إنّ وأخواتها وخبر كان وأخواتها.

رفع الأسماء الخمسة

ترفع الأسماء الخمسة بالواو بدلاً من الضّمّة عندما تتحقّق فيها شروط الإعراب بالأحرف بدلاً من الحركات، ومنها: قولنا ضرب حموك الرّجل وقولنا إنّ هذا أبوك، كما تعرب الأسماء الخمسة بالواو عندما يؤثّر عليها أيّ عامل من عوامل الرّفع المعنويّة أو اللفظيّة، ومنها: وقوعها مبتدءً أو خبرا أو فاعلاً أو نائباً للفاعل.

خفض الأسماء الخمسة

تعتبر الكسرة علامة الخفض الأصليّة وينوب عنها العديد من الأحرف والحركات، ومنها: الفتحة في الممنوع من الصّرف من الأسماء والياء في المثنّى وجمع المذكّر السّالم وحذف النّون في الأفعال الخمسة، كما تنوب الياء عن الكسرة في الأسماء الخمسة التي تحقّقت فيها شروط إعراب الأسماء الخمسة بالحروف بدلا من الحركات، ومن أمثلتها قولنا ذهبت إلى أخيك، وقولنا هذا ولدُ أخيك.

معاني الأسماء الخمسة

على الرّغم من وضوح المعاني التي تشير إليها بعض الأسماء الخمسة إلّا أنّها تشتمل كذلك على بعض الأسماء التي تحتاج إلى بيان وإيضاح، وهي الأسماء الآتية:

  • حمٌ: تطلق هذه الكلمة على كلّ قريب للزّوج أو الزّوجة.
  • فو: تشير كلمة فو إلى الفم.
  • ذو: لا بدّ أن تكون ذو بمعنى صاحب لتكون من الأسماء الخمسة.

أمثلة على الأسماء الخمسة من القرآن الكريم

فيما يأتي بعض الأمثلة على الأسماء الخمسة من القرآن الكريم:

  • قال تعالى: “يا أخت هارون ما كان أبوك امرأ سَوْء”: أعربت كلمة أبوك بالواو بدلاً من الضمّة بسبب وقوعها اسماً لكان.
  • قال تعالى: “والله ذو الفضل العظيم”: تمّ إعراب ذو بالواو نيابة عن الضّمّة لوقوعها مبتدءً.
  • قال تعالى: “تبارك اسم ربّك ذي الجلال والإكرام”: أعربت ذي بالياء نيابة عن الكرة لأنّها وقعت نعتاً لاسم مجرور.
  • قال تعالى: “حتى يأذن لي أبي”: تعرب كلمة أبي بالضّمة المقدّرة على الباء لاشتغال المحلّ بحركة المناسبة لياء المتكلّم، ولم تعرب بالأحرف لأنّها أضيفت إلى ياء المتكلّم.

يرغب الكثير من الطّلبة في معرفة شروط إعراب الأسماء الخمسة بالحروف بدلاً من الحركات؛ حيث نصب الاسماء الخمسة بالألف ورفعها بالواة وخفضها بالياء عندما تكون مصغّرة ومفردة ومضافة إلى غير ياء المتكلّم، كما يجب أن تأتي ذو بمعنى صاحب ليتمّ إعرابها بهذه العلامات عند توفّر الشّروط الثّلاثة السّابقة أيضًا.

المراجع

  1. ^ uobabylon.edu.iq , الأسماء الخمسة , 10/9/2020
118 مشاهدة