شروط الصلاة واركانها وواجباتها .. وما هي أهمية الصلاة في الإسلام

كتابة أيوب شامية - تاريخ الكتابة: 29 سبتمبر 2020 , 11:09
شروط الصلاة واركانها وواجباتها .. وما هي أهمية الصلاة في الإسلام

شروط الصلاة واركانها وواجباتها موضوع هذا المقال، حيث أنّ الصلاة هي عماد الدّين الإسلاميّ، والذي حمل لواءه سيّد الخلق محمّدًا صلّى الله عليه وسلّم، والإسلام هو أحد الديانات السماويّة، ودين الإسلام هو دين الحقّ وما سواه باطل، ويكون معنى الإسلام في الاصطلاح هو الانقياد التّام لكلمة التوحيد ولما يتبعها من الإذعان للعبادات والطّاعات التي تفرضها الشريعة الإسلاميّة، ومن هذه العبادات الواجبة هي الصلاة، فما هي شروط الصلاة واركانها وواجباتها .[1]

الصلاة في الإسلام

الصلاة هي عماد الدّين الإسلاميّ وأحد أركان الإسلام، وذلك ما رُوي عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- في الحديث الصّحيح: “بُنِيَ الإسْلَامُ علَى خَمْسٍ: شَهَادَةِ أنْ لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وأنَّ مُحَمَّدًا رَسولُ اللَّهِ، وإقَامِ الصَّلَاةِ، وإيتَاءِ الزَّكَاةِ، والحَجِّ، وصَوْمِ رَمَضَانَ.”،[2] ومن عظيم شأن الصلاة أنّها أوّل ما يُسأل عنه الإنسان المسلم يوم الحساب، قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “إنَّ أوَّلَ ما يُحاسَبُ بهِ العبدُ يومَ القيامةِ من عمَلِهِ الصلاةُ ، فإنْ صلُحَتْ فقدْ أفلَحَ وأنْجَحَ ، وإنْ فسَدَتْ فقدْ خابَ وخَسِِرَ”،[3] وإنّ الصلاة هي الفارق الرئيس بين المسلمين والكافرين، وهي آخر وصايا الرسول صلّى الله عليه وسلّم، ونزولًا عند عظيم فضل الصلاة كان لا بدّ من الخوض في الحديث حول شروط الصلاة واركانها وواجباتها .[4]

شروط الصلاة واركانها وواجباتها

أفادت الشريعة الإسلاميّة أنّ الصلاة هي عماد الدّين، ومن أجل بناء هذا العمود بشكلٍ قويمٍ، لا بدّ من تحقيق الشروط والأحكام التي تقتضيها الشريعة بالإضافة إلى مراعاة تحقيق الواجبات والأركان، والتي سيتمّ الخوض في تفاصيلها فيما سيأتي من المقال.

شروط الصلاة

إنّ الخوض في شروط الصلاة واركانها وواجباتها يقتضي في بادئ الأمر الحديث عن أوّل شطرٍ من ذلك، ألا وهي شروط الصلاة، وشروط الصلاة تكون على وجهين اثنين، أوّلها شروط وجوبها، وثانيها شروط صحّتها، وهي موضّحةٌ فيما سيأتي:[5]

  • شروط وجوب الصلاة: أوّل شرطٍ وأهمّها هو أن يكون المرء مسلمًا، وأن يكون بالغاً وعاقلًا، بالإضافة إلى وجوب الطهارة بشكلٍ عامٍ، والخلوّ من الموانع كطهارة الحيض والنفاس بشكلٍ خاصٍّ.
  • شروط صحّة الصلاة: دخول الوقت وستر العورة واستقبال القبلة مع القدرة والنيّة، بالإضافة إلى وجوب الطهارة من الحدثين الكبير أو الأكبر والأصغر، ووجوب طهار البدن واللباس ومكان الصلاة من الخبائث.

أركان الصلاة

الشطر الثاني من شروط الصلاة واركانها وواجباتها هو أركان الصلاة، وإنّ ما أشارت إليه الشريعة الإسلاميّة من أركان الصلاة يتلخّص في أربعة عشر ركنٍ، تقام بهنّ الصلوات على أكمل وجه، وهذه الأركان هي:[6]

  • القيام مع القدرة: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “صَلِّ قَائِمًا، فإنْ لَمْ تَسْتَطِعْ فَقَاعِدًا، فإنْ لَمْ تَسْتَطِعْ فَعَلَى جَنْبٍ”.[7]
  • تكبيرة الإحرام: وتكون في بداية الصلاة، قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “ثُمَّ اسْتَقْبِلِ القِبْلَةَ فَكَبِّرْ“.[8]
  • قراءة الفاتحة: وتكون قراءتها في كلّ ركعةٍ من الصلاة، قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “لا صَلاةَ لِمَن لم يقرَأْ بفاتِحَةِ الكِتابِ فصاعِدًا قالَ سُفيانُ لمن يصلِّي وحدَه”.[9]
  • الركوع ثمّ القيام والرفع من الركوع، والاعتدال قائمًا كحالة ما قبل الركوع، وهي ثلاثة أركانٍ منفصلة.
  • السجود: ويكون سجودًا على أعضاء المرء السبعة، وهي الجبهة والأنف واليدان والركبتان وأطراف القدمين.
  • الرفع من السجود والجلوس بين السجدتين، وكلّ واحدةٍ ركن.
  • التشهّد والتسليم والطمأنينة، وهي ثلاثة أركان.
  • وآخر الأركان هي مراعاة الترتيب بين الأركان ذاتها.

واجبات الصلاة

أمّا عن واجبات الصّلاة فهي ما كان من وجوب عملها أثناء الصلاة، ومن تركها متقصّدًا وعامدًا إلى تركها فقد بطلت صلاته، وأمّا من سقطت منه سهوًا إحدى الواجبات فإنّه يسجد سجود السهو المعروف، وهذه الواجبات هي:[10]

  • التكبيرات جميعها في الصلاة تكون من الواجبات، فيما عدا تكبيرة الإحرام فهي من الأركان.
  • أن يقول المرء سمع الله لمن حمده للإمام أو المنفرد في صلاته، وذلك أثناء القيام من الركوع.
  • قول سبحان ربي العظيم في الركوع، ويستحبّ قولها ثلاثًا.
  • قول سبحان ربي الأعلى في السجود، ويستحبّ قولها ثلاثًا.
  • قول ربنا ولك الحمد في القيام من الركوع، ويستحبّ قولها مرّةً واحدة.
  • التشهّد الأوّل فقط، وأمّا الثاني فهو من الأركان.
  • الجلوس للتشهد الأوّل.

شروط الصلاة واركانها وواجباتها مقالٌ تمّ فيه الحديث عن الدّين الإسلاميّ الذي نزل على سيّد الخلق محمّدًا صلّى الله عليه وسلّم، وعن الصلاة في الإسلام ومكانتها العظيمة، ومن ثمّ تمّ ذكر شروط الصلاة في الإسلام وتم الحديث عن أركان الصلاة وواجباتها.

المراجع

  1. ^ marefa.org , إسلام , 28/09/2020
  2. ^ صحيح البخاري , البخاري/عبدالله بن عمر/8/صحيح
  3. ^ صحيح الجامع , الألباني/أيو هريرة/2020/صحيح
  4. ^ alukah.net , الصلاة ومكانتها في الإسلام , 28/09/2020
  5. ^ alukah.net , شروط الصلاة وأركانها , 28/09/2020
  6. ^ alukah.net , ما هي أركان الصلاة؟ , 28/09/2020
  7. ^ صحيح البخاري , البخاري/عمران بن الحصين/1117/صحيح
  8. ^ صحيح البخاري , البخاري/أبو هريرة/6251/صحيح
  9. ^ صحيح أبي داود , الألباني/عبادة بن الصامت/822/صحيح
  10. ^ alukah.net , ما هي واجبات الصلاة؟ , 28/09/2020
2754 مشاهدة