صحة حديث لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر

كتابة سندس - تاريخ الكتابة: 6 يوليو 2021 , 19:07 - آخر تحديث : 6 يوليو 2021 , 19:07
صحة حديث لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر

صحة حديث لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر، هو عنوان هذا المقال، فمن المعلوم أنَّ العشر الأوال من ذي الحجة ورد فيهنَّ عددًا من الأحاديث النبوية الشريفة، لكن ما صحةُ الحديثِ المذكورِ في بداية المقدمة؟ وهل هو حديثٌ مرويٌ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ وما فضل هذه الأيام العشر؟ وما هي الأعمال التي يُستحب للمسلم فعلها؟ كلُّ هذه الأسئلة سيتمُّ الإجابة عليها في هذا المقال.

صحة حديث لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر

إنَّ قول: لا تُطفئوا سرجكمْ لياليَ العشرْ ليس حديثًا عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ولا أصل له في السنة النبوية، إنَّما هم أثرٌ واردٌ عن التابعي سعيدٍ بن جبير -رحمه الله- وكان يقول ذلك من شدة حرصه على لعمل الصالح، وفي قوله حثٌ لإخوانه على المسابقة والمنافسة على الطاعة.[1]

شاهد أيضًا: حكم صيام العشر الأوائل من ذي الحجة

فضل ليالي العشر

لقد أقسم الله -عزَّ وجلَّ- باليالي العشر من ذي الحجة حيث فال تعالى: {والفجر* وليال عشر* والشفع والوتر}،[2] وهذا دليلٌ صريحٌ على مكانتها وفضلها، وفي هذه الفقرة من مقال صحة حديث لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر، شيتمُّ ذكر هذه الفضائل، وفيما يأتي ذلك:[3]

  • أنَّ العمل الصالح فيها أفضل من غيرها، ودليل ذلك قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر، فقالوا: يارسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء”.
  • أنَّ في هذه العشر يوم عرفة، وهو اليوم الذي يغفر الله فيه الذنوب لعباده، وقد قال فيه رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبداً من النار من يوم عرفة، وإنه ليدنو ثم يباهي بهم الملائكة، فيقول: ما أراد هؤلاء ؟”.
  • أنَّ في هذه العشر يوم النحر، والذي هو أعظم الأيام عند الله قال صلى الله عليه وسلم: “أعظم الأيام عند الله تعالى، يوم النحر، ثم يوم القرّ”.

شاهد أيضًا: صحة الحديث من صام 9 ذي الحجة كمن تعبد عامين

الأعمال المستحبة في العشر الاوائل

هناك عددًا من الأعمال التي يُستحب للمسلم فعلها في العشرِ الاوائل من ذي الحجة، وفي هذه الفقرة من مقال صحة حديث لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر سيتمُّ ذكر بعض هذه الأعمال، وفيما يأتي ذلك:

شاهد أيضًا: صحة حديث خير الدعاء دعاء يوم عرفة

الصيام

يعدُّ الصيام من جملة الاعمال الصالحة المستحبة في العشر الأوال من ذي الحجة، ولا سيما في يوم عرفة، حيث قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “صيامُ يومِ عَرفةَ إنّي أحْتسبُ على اللهِ أن يُكفّرَ السنَةَ التي بعدهُ ، والسنةَ التي قبلهُ”، والمقصود بتكفير السنة القادمة؛ أي أنّ الله -عزَّ وجلَّ- يوفّق عبده المؤمن في اجتناب الذنوب والمعاصي التي تحتاج إلى تكفير في سنته القادمة؛ جزاءً له على صيام يوم عرفة.[4]

الذكر

في هذه الفقرة من مقال صحة حديث لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر، سيتمُّ الحديث عن الذكر في هذه العشرِ، حيث يُستحب كذلك للمسلم أن يكثر من ذكر الله -عزَّ وجلَّ- في هذه الأيام الفضيلة، وأن يُشغل نفسه بالتكبير والتهليل، ويُستحبُّ له أن يذكر الله -عزَّ وجلَّ- بما ورد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كأن يقول: “لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت، وهو على كل شيء قدير”، وكان وكان الصحابي عبدالله بن عمر -رضي الله عنه- يذكر الله -تعالى- كثيراً في يوم عرفة فيقول: “الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، اللهم اهدني بالهدى، وقني بالتقوى، واغفر لي في الآخرة والاولى”.[5]

شاهد أيضًا: فضل لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

الدعاء

يُستحب للمسلم أيضًل كثرة الدعاء، ولا سيما في يوم عرفة؛ إذ أنَّ رسول الله بيَّن أنَّ الدعاء في هذا اليوم يكون من أفضل الدعاء وأكثره خير، وأقرب للإجابة، ودليل ذلك قوله -صلى الله عليه وسلم-: خيرُ الدُّعاءِ دعاءُ يومِ عرفةَ، وخيرُ ما قلتُ أَنا والنَّبيُّونَ من قبلي: لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وحدَهُ لا شريكَ لَهُ، لَهُ الملكُ ولَهُ الحمدُ وَهوَ على كلِّ شَيءٍ قديرٌ”.

شاهد أيضًا: تفسير الأرواح جنود مجندة ما تشابه منها ائتلف وما تناكر منها اختلف

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي تمَّ فيه بيان صحة حديث لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر، أنَّه  ليس بحديثٍ أصلًا، إنَّما هو أثرٌ واردٌ عن أحد التابعين، ثمَّ تمَّ بيان فضل الليالي العشرِ، وفي ختام هذا المقال تمَّ بيان بعض الاعمال المستحبة في هذه الأيام.

المراجع

  1. ^ تسهيل المناسك، عبد الكريم العمري، ص8 , https://al-maktaba.org/book/11096/6 , 6/7/2021
  2. ^ الفجر: 1-3
  3. ^ islamweb.net , فضل العشر من ذي الحجة , 6/7/2021
  4. ^ التنوير شرح الجامع الصغير، محمد الصنعاني، ص12 , https://al-maktaba.org/book/32835/3654 , 6/7/2021
  5. ^ التنوير شرح الجامع الصغير، محمد الصنعاني، ص546 , https://al-maktaba.org/book/32835/3008 , 6/7/2021
33 مشاهدة