صفات الزوجة التي تكره زوجها

كتابة داليا صلاح - تاريخ الكتابة: 21 مارس 2021 , 22:03 - آخر تحديث : 21 مارس 2021 , 20:03
صفات الزوجة التي تكره زوجها

صفات الزوجة التي تكره زوجها واحدة من أهم الموضوعات التي يبحث عنها عدد كبير من الأفراد خاصة من فئة الرجال، وذلك يأتي بغرض التعرف على أبرز الصفات والتصرفات الشائعة التي تميز الزوجات في حالة عدم  محبتهم أو كراهيتهم للزوج، فلقد خلق الله -سبحانه وتعالى- المرأة وخلق بداخلها قدراً كبيراً من لاحاسيس الفياضة من المحبة والعطاء والحنان وغيرها من المشاعر الأخرى المؤثرة التي تعمل على اغداق المحيطين يها في كل وقت وحين، ولكن عندما تتحول هذه المشاعر وتتبدل من الحب إلى الكراهية فحينها لابد وأن يتوقع الرجل حدوث الأسوأ من المرأة، وفي هذه المقالة سيتم استعراض عدد كبير من أبرز الصفات والعلامات الواضحة التي تجزم بكراهية الزوجة لزوجها.

نعمة الزواج

يعد الزواج واحداً من أهم النعم التي أنعم الله -عز وجل- بها على البشرية بأكملها، فلقد شرع الله الزواج كنظاماً أساسياً لاستقرار هذا العالم ولإعماره على النحو الصحيح والمنشود، ولعل من أهم الأدلة الفعلية على ذلك الأمر قوله في كتابه الكريم في سورة الروم “مِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ”.

وبالنظر والتدقيق في ماهية مصطلح “السكن” الذي جاء في الآية الكريمة السابقة فسنجد بأن قد جاء بالفعل ليعكس مجموعة كبيرة من المعاني السامية والقيمة التي يتجلى أهمها في إظهار معني الطمأنينة والاستقرار والهدوء والثبات، ومن هنا تنشأ تلك العلاقة أو الرابطة القوية بين الزوج والزوجة على النحو الذي يمكنهم من تأسيس أسرة صالحة تعمر الأرض بالخير والرخاء والبركات.

صفات الزوجة التي تكره زوجها

عندما تصل المرأة إلى مرحلة انقلاب مشاعر الحب والمودة إلى درجة الكراهية والحقد تجاه الزوج، فحينها يصدر عنها مجموعة كبيرة من التصرفات والسلوكيات الملحوظة التي تنذر الزوج بوجود ثمة تحول ملحوظ في طبيعة العلاقة بينهما، وفيما يلي سيتم عرض مجموعة من أبرز صفات الزوجة التي تكره زوجها بمزيد من التفصيل والتوضيح:

  • التحلي بالعصبية الزائدة والغضب بشكل زائد عن المعدل الطبيعي والمعتاد.
  • عدم اكتراث الزوجة بأخبار الزوج أو أي من التصرفات والأفعال التي تصدر عنه بشكل عام.
  • اتباع سلاح الصمت القاتل وعدم التفاعل في غالبية الأوقات.
  • حدوث بعض التغييرات الجوهرية والملحوظة في المظهر الخارجي الخاص بها سواء في طريقة اللبس أو قصة الشعر وغيرها..
  • التحلي بالبرود الظاهر في كافة التعاملات الشخصية مع الزوج.
  • العبوس الدائم وتجنب ظهور الابتسامة أو الفرح أمام الزوج حتى لو من باب الخطأ في أي مناسبة تجمعهما سوياً.
  • احتقار الزوج والتقليل من شأنه أمام الآخرين.
  • انعدام الرغبة الفعلية في الانصات إلى الزوج أو مشاركته في الانشطة والممارسات المفضلة لديه.
  • الانشغال الدائم عن الزوج بقضاء غالبية الأوقات على الهواتف المحمولة لتصفح مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.
  • اتخاذ موقف معادي ضد الزوج وعدم التحيز إلى أي من آرائه ومقترحاته الشخصية في أي شيء من الأشياء.[1]

شاهد أيضاً: كيف اعرف ان زوجتي تخونني

اسباب تجعل الزوجة تكره زوجها

هنالك عدد كبير من الأسباب والعوامل الفعلية التي قد تصل بالمرأة إلى درجة الكره والنفور الشديد من الزوج، ومنها على سبيل المثال كلاً مما يلي:

  • سوء معاملة الزوج للزوجة واهانتها أمام الآخرين سواء بالسب أو بالضرب.
  • عدم تحمل الزوج مسؤولية الانفاق على المنزل.
  • عدم اهتمام الزوج بالزوجة ونسيانه للمناسبات والاحتفالات الهامة التي تجمعهما سوياً.
  • خيانة الزوج للزوجة وتعدد علاقاته النسائية على نحو كبير.
  • عدم تعبير الزوج عن حقيقة مشاعره وأحساسيه للزوجة على نحو دائم ومستمر.

علامات أخرى عند الزوج عند كراهية الزوجة

من الطبيعي والمؤكد هنا بأن الشعور بالحقد والكراهية لا يتحقق فقط لدى المرأة، بل أنه يمتد ليشتمل الرجل أيضاً، ولكن لعل من أهم الأمور الجديرة بالذكر هنا هي اختلاف الطريقة التي يعبر بها الرجل عن مشاعره عن المرأة بشكل قطعي وصريح، فالرجل عندما يقع في دائرة الكره لا يستطيع بأن يخفي مشاعره على نفس النحو الذي تفعله المرأة، بل أنه يلجأ حينها إلى بعض الأساليب والطرق الأخرى الفعالة، والتي منها على سبيل المثال كلاً مما يلي:

  • اللجوء إلى الدخول في مشاحنات ومشاجرات عنيفة دون أي أسباب واضحة أو مبررة.
  • التحلي بالعصبية الزائدة والمفرطة طوال الوقت وباستمرار.
  • اهمال الزوج لكافة المتطلبات والاحتياجات الأساسية التي تطلبها منه الزوجة بقصد وعلى نحو متعمد.
  • سب الزوج للزوجة بأبشع الشتائم والألفاظ الجارحة التي تهين من كرامتها أمام نفسها وأمام الآخرين.
  • تهرب الزوج من الجلوس في المنزل وتفضيله للخروج المستمر.
  • منع الزوج زوجته عن زيارة أهلها أو صله رحمهم كوسيلة من وسائل الضغط أو التطفيش.
  • تطاول الزوج على الزوجة باليد واهانتها أمام الاطفال.

العلامات أو التصرفات التي تدل على أن المرأة سيئة

هنالك فارق كبير بين المرأة الصالحة التي أجبرتها الظروف والأوضاع المحيطة بها من تغيير معاملتها المتبعة مع الزوج كنتيجة لسوء معاملته لها أو عدم تقديره للدور الأساسي والهام لها في الحياة، وبين تلك المرأة الأخرى السيئة التي لا تصلح بأن تحصل على لقب زوجة من الأساس، وفيما يلي سيتم سرد عدد من أبرز العلامات والتصرفات الشائعة التي تدل على سوء شخصية المرأة:

  • عدم تحمل الزوجة لمسؤولية المنزل، وانشغالها فقط بتحقيق رغباتها وأهوائها الشخصية.
  • معايرة الزوجة للزوج بفقره وبقدراته الاقتصادية المحدودة.
  • اهانة الزوجة للزوج وتقليلها من شأنها أمام نفسه وأمام الآخرين.
  • اهمال الزوجة لمتطلبات الزوج وحقوقه الشرعية التي اباحها الله -عز وجل- له.
  • سوء معاملة الزوجة لأهل الزوج واهانتهم وتجريحهم بالكلمات المؤذية.[2]

صفات الزوجة النكدية

لقد أصبح مصطلح النكد واحداً من أشهر المصطلحات التي كثيراً ما يتم اقرانها بالمرأة من قبل الرجال، وذلك يرجع وفق لنظراتهم المزعومة التي تفيد بأن النساء عادة ما تعشقن النكد والحزن والكآبة في المطلق،وهو ما يبعد عن الحقيقة أشد البعد، فلقد خلق الله -سبحانه وتعالى- النساء وقد خلق بداخلهن مجموعة كبيرة من المشاعر والأحاسيس الفياضة التي تكاد تكفي العالم بأكمله، ولكن عندما تتحول هذه المشاعر لدى المرأة على النقيض الآخر كنتيجة لبعض التصرفات أو السلوكيات الأخرى المحيطة بها، فإنها تتحول في الواقع إلى كم كبير من احاسيس الحزن والاكتئاب التي تؤثر على الجميع بما فيهم المرأة نفسها.

ولكن ولكي نكون على الحياد فيمكن القول بتواجد فئة من السيدات اللواتي لا يتحملن المسؤولية كنتيجة لوجود بعض المشكلات أو العيوب الأساسية في الشخصية، والتي قد تدفعهن بالفعل إلى ارتكاب عدد من التصرفات والأفعال المشينة التي يكرهها جميع الرجال بلا استثناء، ومنها على سبيل المثال:

  • اختلاق وافتعال قدر كبير من المشكلات دون سبب أو مبرر واضح.
  • ارتداء قناع العبوس وعدم الرضا طوال الوقت.
  • عدم الرضا التام بنصيبها الذي أقره الله -عز وجل- لها وطمعها دائماً في المزيد.
  • اهمال الزوج بل واهمال كافة شؤون ومتطلبات المنزل لتحقيق أهوائها الشخصية.

صفات الزوجة الصالحة في الاسلام

هنالك مجموعة كبيرة من الصفات الأساسية التي يجب توافرها في الزوجة الصالحة كما أقرها ديننا الاسلامي الحنيف، ومنها على سبيل المثال كلاً من الآتي:

  • احترام الزوج وتقديره على النحو الذي يرضيه أمام نفسه وأمام الآخرين.
  • تحمل كافة المسؤوليات والالتزامات المطلوبة منها في المنزل دون تذمر أو غضب.
  • الاهتمام بمظهرها وهيئتها الخارجية أمام الزوج.
  • مراعاة الاعمال في كافة أعمالها وتصرفاتها داخل المنزل وخارجه.
  • مراعاة مكانة الزوج سواء في حضوره أو في غيبته.
  • ضرورة الاستئذان من الزوج قبل الخروج من المنزل.
  • طاعة الزوج وتلبية كافة أومراه وطلباته فيما لا يغضب الله -عز وجل-.[3]

شاهد أيضاً: كيف اسعد زوجي في حياته معي ونصائح عامة لاسعاد الزوج

نصائح هامة للحفاظ على العلاقة الزوجية

إذا أراد كلاً من الزوج والزوج بأن يحافظا على نجاح طبيعة العلاقة الزوجية بينهما، فعليهما إذاً بمراعاة تلك النصائح والإرشادات الآتية:[4]

  • ضرورة اظهار الاحترام لبعضهما البعض على النحو الذي أوصانا به ديننا الاسلامي الحنيف.
  • قضاء المزيد من الأوقات الممتعة سوياً من خلال مشاركة أهم الهوايات والانشطة المفضلة لكلاً منهما.
  • التعبير عن مشاعر الحب والغرام التي يكنها كل طرف للطرف الآخر بين كل حين وآخر.
  • الحرص على ممارسة العلاقة الحميمية التي تعمل على توطيد العلاقة والروابط الجسدية بين الرجل والمرأة.
  • تركيز كل طرف على تطبيق مهاراتي حسن الاستماع والانصات مع الطرف الآخر على نحو جيد وفعال.

هكذا وفي الختام، تكون هذه المقالة قد استعرضت الحديث عن ماهية نعمة الزواج التي أنعم الله -عز وجل- بها على البشرية، ثم تم الانتقال بعدها للاطلاع على أهم صفات الزوجة التي تكره زوجها ، وكذلك تم استعراض أيضاً مجموعة كبيرة من أهم صفات الزوجة النكدية ونظيرتها الزوجة الصالحة كما جاء في الاسلام، وأخيراً وفي النهاية تم سرد مجموعة من أهم النصائح للحفاظ على نجاح العلاقة الزوجية.

المراجع

  1. ^ hackspirit.com , does-my-wife-love-me , 21/3/2021
  2. ^ momjunction.com , my-husband-hates-me , 21/3/2021
  3. ^ inspiringtips.com , qualities-of-a-good-wife , 21/3/2021
  4. ^ wespath.org , 10-tips-for-a-healthy-marriage , 21/3/2021
981 مشاهدة