صلاة التراويح في العشر الاواخر كم ركعه

كتابة حنين شودب - تاريخ الكتابة: 19 أبريل 2021 , 11:04
صلاة التراويح في العشر الاواخر كم ركعه

صلاة التراويح في العشر الاواخر كم ركعه ؟ هو أحد الأسئلة التي لا بدّ أن نجيب عنها، فصلاة التراويح شكل من أشكال العبادة المُخصّصة في شهر رمضان المبارك، تؤدّى حبّاً للتعبّد في ليالي شهر رمضان، وقد تُقام جماعة أو يُصلّيها كلّ مسلم في بيته على انفراد. وكلمة التراويح تعني الاستراحة بين صلاتين فيهما أكثر من ركعتين، أي الاستراحة بين كلّ أربع ركعات من صلاة التراويح، وممّا لا شكّ فيه أنّ صلاة التراويح هي صلاة قيام ليل.

صلاة التراويح في العشر الاواخر كم ركعه

في معرفة كم ركعة تُصلّى صلاة التراويح في العشر الأواخر من رمضان، فصلاة التراويح هي صلاة القيام ويجوز للعبد أن يُصليها في الليل ما شاء من الركعات، ولا شكّ أنّه من المستحبّ إحياء ليالي رمضان بالصلاة والقيام والعبادة، كما يجب أن تخصيص العشر الأواخر من رمضان بمزيد من اجتهاد وتعبّد، طلبًا للمغفرة والرحمة، وتحريًّا لليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، وللتفصيل في آراء الأئمة في هذا الموضوع:[1]

  • جمهور الفقهاء: ذهب جمهور الفقهاء من حنفية وشافعية وحنابلة إلى أنّ صلاة الليل عشرين ركعة.
  • المالكية: ذهب المالكية إلى أنّ صلاة الليل تؤدّى ستاً وثلاثين ركعة.

شاهد أيضًا: حكم تأخير صلاة التراويح إلى آخر الليل

وقت قيام الليل في رمضان والعشر الأواخر

يمتدّ وقت صلاة التراويح أو قيام الليل في رمضان وغيره من بعد أداء صلاة العشاء؛ أي بعد غياب الشفق الأحمر، وينتهي وقتها بطلوع الفجر، والأفضل أن تصلى قبل صلاة الوتر، مع جواز صلاتها قبله أو بعده عند جمهور الفقهاء من شافعية وحنفية وحنابلة، وكره المالكية تأخيرها عن الوتر لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: “اجْعَلُوا آخِرَ صَلَاتِكُمْ باللَّيْلِ وِتْرًا”[2] ولا تقضى صلاة الليل إذا فات وقتها بطلوع الفجر باتّفاق الفقهاء من حنفية ومالكية وحنابلة، عدا الشافعية الذين قالوا بقضائها بكل الأحوال، وتجدر الإشارة إلى أن صلاة التراويح لا تختلف عن صلاة قيام الليل؛ فكلتاهما صلاة نافلة تصلّى بعد العشاء إلى طلوع الفجر، لكنّ صلاة التراويح هي اسم اعتاد الناس إطلاقه على قيام الليل في رمضان.[3]

شاهد أيضًا: طريقة صلاة التراويح في البيت

هدي النبي في العشر الأواخر

بيّنت السيدة عائشة رضي الله عنها حال النبي صلّى الله عليه وسلّم في العشر الأواخر من رمضان؛ فقالت: “كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، إذَا دَخَلَ العَشْرُ، أَحْيَا اللَّيْلَ، وَأَيْقَظَ أَهْلَهُ، وَجَدَّ وَشَدَّ المِئْزَرَ”[4] وسيتم فيما يأتي شرح هذا الحديث الشريف:[5]

  • وَشَدَّ المِئْزَرَ: يعني تهيّؤه عليه السلام للإقبال على الله تعالى بالعبادة وغيرها تقرّباً إليه، وكان عليه السلام يعتزل نسائه؛ وإن كان الأمر مباحاً لمن قطع اعتكافه، لكنّ اعتزال النساء كان من سنن وآداب النبي عليه السلام في العشر الأواخر؛ تفرّغاً للعبادة.
  • أَحْيَا اللَّيْلَ: يعني قيامه عليه السلام الليل بأكمله؛ أي من غروب الشمس إلى طلوع الفجر، مع العلم أنّ النبي عليه السلام لم يكن يقطع عبادة القيام طول السنة حتى في إقامته وسفره، لكنّه كان يخلط بين النوم والاستيقاظ، أمّا في العشر فيقوم الليل كاملاً.
  • أَيْقَظَ أَهْلَهُ: يعني ذلك بأنّ بيوته عليه السلام كانت عامرة بالذكر، والصلوات، والطاعات التزاماً منه بتحمّل مسؤولية أهله الواردة في قوله تعالى: “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ”[6] فمن سنّته عليه السلام الحث على إيقاظ الأهل للصلاة سواء في العشر الأواخر أو في غيرها، قال صلّى الله عليه وسلّم: “رحِمَ اللَّهُ رجلًا قامَ منَ اللَّيلِ فصلَّى وأيقظَ امرأتَهُ فصلَّت فإن أبَت نضحَ في وجهِها الماءَ رحِمَ اللَّهُ امرأةً قامَت منَ اللَّيلِ فَصلَّت وأيقَظَت زَوجَها فإن أبَى نضَحَت في وجهِهِ الماءَ”.[7]

شاهد أيضًا: صلاة التراويح كم ركعة وكيف تصلى

دعاء العشر الأواخر من رمضان

بعد الإجابة على صلاة التراويح في العشر الاواخر كم ركعه، فسندرج بعض الأدعية التي يستحب الدعاء بها في العشر الأواخر من رمضان، فيسعى العباد في شهر رمضان لجني أكبر قدر من الحسنات، وخاصة في العشر الأواخر منه، فيجتهدون بالطاعات والعبادات والدعاء، ومن الأدعية الجميلة للعشر الأواخر: دعاء مأثور لليلة القدر:

  • اللَّهمَّ إنَّك عفُوٌّ كريمٌ تُحِبُّ العفْوَ، فاعْفُ عنِّي.
  • اللَّهُمَّ فإنِّي أَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ النَّارِ وَعَذَابِ النَّارِ، وَفِتْنَةِ القَبْرِ وَعَذَابِ القَبْرِ، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الغِنَى، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الفَقْرِ، وَأَعُوذُ بكَ مِن شَرِّ فِتْنَةِ المَسِيحِ الدَّجَّالِ، اللَّهُمَّ اغْسِلْ خَطَايَايَ بمَاءِ الثَّلْجِ وَالْبَرَدِ، وَنَقِّ قَلْبِي مِنَ الخَطَايَا، كما نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ، وَبَاعِدْ بَيْنِي وبيْنَ خَطَايَايَ، كما بَاعَدْتَ بيْنَ المَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ، اللَّهُمَّ فإنِّي أَعُوذُ بكَ مِنَ الكَسَلِ، وَالْهَرَمِ، وَالْمَأْثَمِ، وَالْمَغْرَمِ..
  • اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِك من شرِّ ما عَمِلتُ، ومن شرِّ ما لم أعمَلْ.
  • اللَّهُمَّ مُصَرِّفَ القُلُوبِ صَرِّفْ قُلُوبَنَا علَى طَاعَتِكَ.
  • اللهمَّ إنَّي أعوذُ بك من شرِّ سمْعي، ومن شرِّ بصري، ومن شرِّ لساني، ومن شرِّ قلْبي، ومن شرِّ منيَّتي).[٥] (اللَّهُمَّ آتِنَا في الدُّنْيَا حَسَنَةً وفي الآخِرَةِ حَسَنَةً، وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ.
  • اللَّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُكَ الهُدَى وَالتُّقَى، وَالْعَفَافَ وَالْغِنَى.
  • رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا.
  • رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ.
  • رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً ۚ.
  • اللَّهُمَّ إنِّي أسأَلُك العافيةَ في الدُّنيا والآخِرةِ، اللَّهُمَّ إنِّي أسأَلُك العَفوَ والعافيةَ في دِيني ودُنْيايَ وأهْلي ومالي، اللَّهُمَّ اسْتُرْ عَوْرتي وآمِنْ رَوْعاتي، اللَّهُمَّ احْفَظْني من بيْنِ يَدَيَّ، ومِن خَلْفي، وعن يَميني، وعن شِمالي، ومن فَوقي، وأعوذُ بعَظَمَتِكَ أنْ أُغْتالَ من تَحْتي.

وهكذا نكون قد أجبنا على السؤال صلاة التراويح في العشر الاواخر كم ركعه، وتعرفنا وقت قيام الليل في رمضان والعشر الأواخر، وأخيرًا تعرفنا على هدي النبيّ عليه الصلاة والسّلام في العشر الأواخر من رمضان.

المراجع

  1. ^ islamqa.info , تقسيم قيام الليل في العشر الأواخر إلى قسمين , 19-04-2021
  2. ^ صحيح البخاري , عبد الله بن عمر،البخاري،998،صحيح
  3. ^ islamweb.net , قيام الليل وصلاة التراويح والتهجد , 19-04-2021
  4. ^ صحيح مسلم , أم المؤمنين عائشة،مسلم،1174، صحيح.
  5. ^ al-maktaba.org , حال نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في العشر الأواخر من رمضان , 19-04-2021
  6. ^ سورة التحريم , الآية 6
  7. ^ صحيح أبي داود , أبو هريرة،الألباني،1450، حسن صحيح.
516 مشاهدة