طريقة ذبح الأضحية للمبتدئين

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 18 يوليو 2021 , 14:07 - آخر تحديث : 18 يوليو 2021 , 14:07
طريقة ذبح الأضحية للمبتدئين

طريقة ذبح الأضحية للمبتدئين حيث أن الدين الإسلامي دين رحمة، ولا تشمل رحمته البشر فقط ولكن تشمل كل مخلوقات الأرض، ومعلمنا ومعلم البشرية كلها الرحمة هو سيدنا محمد صلى الله عليه وعلي آله وصحبه أجمعين، فلقد أمرنا بالرفق على الحيوان، ومعاملته المعاملة الحسنة المليئة بالرحمة، وقال لنا قواعد ذبح الأضاحي بحيث لا يتم إرهاب أو إخافة الأضحية ولكي لا يحدث ما يسبب إيلامها.

طريقة ذبح الأضحية للمبتدئين

لم تشمل رحمة الدين الإسلامي البشر فقط فلقد تعددت الرحمة وتوسعت ولم تشمل الإنسان فقط ولكن شملت هذه الرحمة الحيوانات أيضًا، حيث حثنا النبي عليه أفضل الصلاة والسلام على عدة أشياء يجب فعلها أثناء الذبح.

فيجب على الذابح بسقي الأضحية قبل ذبحها وعدم تخويفها أو إرهابها، وأن تكون السكين التي سيستخدمها الذابح في الذبح مسنونة سن جيد، ويكون اتجاه رأس الذبيحة في اتجاه القبلة.

يقوم الذابح بربط أطراف الذبيحة جيدًا بحبل، أو يمسك أطرافها (أرجلها) عدة أشخاص بحيث لا تتحرك الذبيحة أثناء ذبحها لكي لا تتألم أو ترى السكين أثناء الذبح، ثم يقوم بالذبح شخص لديه المهارة والقدرة وشجاعة القلب التي تقوية على فعل ذلك.

حيث يقوم الشخص الذابح بقطع الشريان السباتي في رقبة الذبيحة بالسكين المسنون سن جيد ويكون ذلك الذبح ذبح سريع لكي لا تتعذب الأضحية.

وهناك العديد من الأفعال والأشياء المحرم شرعًا فعلها من قِبل الذابح أثناء ذبح الأضحية منها ما يلي:

  1. تعريض الذبيحة للصعق الكهربي قبل الذبح.
  2. استخدام التخدير للذبيحة باستخدام عنصر ثاني أكسيد الكربون.
  3. صعق الذبيحة بمسدس.
  4. وصعق الذبيحة بمسدس صادم.
  5. صعق الذبيحة باستخدام حمام مائي كهربائي.

فيجب على الذابح سواء كان مبتدأ أو شخص ممارس للذبح أن يحافظ على تلك الطريقة بقدر الإمكان ويتجنب تلك المحظورات والممنوعات المحرمة شرعًا، وذلك من أجل عدم إرهاب وتخويف الذبيحة، وذلك ناتج عن رحمة الدين الإسلامي الذي شرعه الله سبحانه وتعالى لنا، وتلك هي طريقة ذبح النبي صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضًا: حكم ذبح الاضحية في الليل

الحكمة من مشروعية الأضحية

شرعت الأضحية في السنة الثانية من الهجرة النبوية، وهي السنة ذاتها التي فرض فيها صلاة العيدين وزكاة المال؛ حيث ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم انه قَالَ: (أغْنُوهُمْ -يَعْنِي الْمَسَاكِينَ- عَنْ طَوَافِ هذا الْيَوْم) وَكان يُقَسِّمُ الأضحية صلى الله عليه وسلم إِذَا رَجَعَ. وثبت عن الصحابة وعن السيدة عائشة رضي الله عنها انه صلى الله عليه وسلم (ظل يقوم بها لمدة عشر سنوات في المدينة).

والحكمة من مشروعية الأضحية هي فعل ما فعله نبي الله سيدنا إبراهيم عليه السلام حين افتدي ابنه سيدنا إسماعيل عليه السلام بكبش عظيم، وامتثل لأوامر الله سبحانه وتعالى هو وابنه، ففي الأضحية امتثال لأوامر الله عز وجل واقتداء بفعل أبو الأنبياء سيدنا إبراهيم عليه السلام.

وأيضًا بالأضحية يفدي الشخص نفسه وأهله، ويتقرب بها إلى الله عز وجل ليغفر له بها ذنبه ويضاعف له الحسنات، ويقوم بتوزيع لحومها على الفقراء والمساكين، فيكون هناك نوع من أتواع التكافل الاجتماعي بين الناس.

طريقة حفظ الأضحية بعد الذبح

حتى تتمكن من حفظ لحم الأضحية الطازج بعد الذبح مباشرة بطريقة صحيحة وصحية، وتضمن لك عدم فساد اللحم يجب أن تشمع اللحوم، أي تجعلها تفقد ما بها من لزوجة ورطوبة بسبب الدم الساخن الناتج عنها بعد الذبح.

ثم تقطع اللحوم وتقسمها حسب الرغبة، وتحفظ في رف الثلاجة أسفل الجزء الخاص بالفريزر مباشرة في درجة حرارة من واحد إلى اثنين درجة مئوية لمدة من ثلاث إلى ست ساعات ثم تضع اللحوم في الفريزر، وفي هذه الحالة يفضل وضعها في رف على هيئة شبكة وأسفلها شيء للتخلص من بقايا الدم وبقايا السوائل التي تسبب اللزوجة.

وهناك طريقة أخرى تقوم فيها بتقطيع اللحوم وتقسيمها، وتتركها خارج الثلاجة مدة من أربع إلى ست ساعات بعد تقطعها ثم تحفظها في الفريزر، وفي كل الحالات من المضر وضع اللحوم بعد الذبح وهي ساخنة مباشرة في درج الفريزر، لأن ذلك سيتسبب في تلفها سريعاً وتغير رائحتها ولونها وطعمها.

شاهد أيضًا: وقت الذبح في عيد الاضحى

حكم الذبح فوق الحلقوم

لا يجوز الذبح فوق الحلقوم، حيث وضح لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قطع الحلقوم نفسه، والدليل من السنة ما ورد عن رافِعِ بنِ خَديجٍ رَضِيَ الله عنه أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال: ( ما أنهَرَ الدَّمَ وذُكِرَ اسمُ اللهِ عليه، فكُلوه ليس السِّنَّ والظُّفُرَ )

وجهُ الدلالة من الحديث قول الرسول صلي الله عليه وسلَّم: ( أنهَرَ الدَّمَ) ولا يتحقق نهر الدم ولا يكون إلَّا بقَطع الحُلقومِ والمَرِيء.

وفي النهاية نكون قد عرفنا طريقة ذبح الأضحية للمبتدئين حيث أن الأضحية شرعها لنا الله عز وجل لنقتدي بفعل نبي الله إبراهيم عليه السلام، ولنفدي بها أنفسنا وأهلنا، فلقد واظب النبي صلى الله عليه وسلم على فعلها طوال عشر سنوات في المدينة المنورة، وذلك ما روته السيدة عائشة رضي الله عنها، ففي الأضحية فضل وثواب كبير.

18 مشاهدة