علاج النمش في الوجه واسبابه وطرق الوقاية منه

كتابة علي - تاريخ الكتابة: 27 ديسمبر 2020 , 12:12
علاج النمش في الوجه واسبابه وطرق الوقاية منه

ما هي طرق علاج النمش في الوجه ؟، حيث أنّ النمش عبارة عن بقع داكنة تظهر على مناطق مختلفة من الجسم، وتسبب الإزعاج خاصة إذا ظهرت على الوجه، وهو اضطراب في لون البشرة يسبب وجود هذه البقع الداكنة، يظهر النمش غالبًا على الوجه والظهر والصدر وأعلى الذراعين والكتفين وهذه البقع ليست مؤلمة ولا ضارة، وفي هذا المقال ستتم الإجابة حول التساؤل المطروح، والتطرق كذلك إلى بيان أسباب وطرق الوقاية من حدوث النمش.

النمش

بعض الناس يحبون النمش ويرونها جميلة والبعض الآخر يريدون إزالته والتخلص منه، وهو بقع صغيرة دائرية ذات لون بني، تظهر على مناطق مختلفة من الجسم، وغالبًا ما يتركز ظهورها في منطقة الوجه، ويظهر النمش في كثير من الأحيان عند الأشخاص ذوي الشعر الأحمر والبشرة الفاتحة جدًا، وقد يظهر النمش عند الأطفال في سن سنة أو سنتين، كما هو الحال عند البالغين، ويمكن أن يظهر النمش نتيجة التعرض المستمر للشمس بواسطة الأشعة فوق البنفسجية، ويزول تأثيره في الشتاء، ولا يسبب النمش في الغالب أي ضرر.[1]

علاج النمش في الوجه

لا يعتبر النمش مشكلة صحية خطيرة للإنسان ، لكن يفضل البعض التخلص منه حفاظاً على جمال مظهرهم الخارجي، تتضمن قائمة الطرق المستخدمة لعلاج النمش ما يلي:[1]

العلاجات الطبية للنمش

  • العلاج بالليزر: يستخدم العلاج بالليزر نبضات ضوئية مكثفة لاستهداف المناطق المصابة من الجلد، وهناك عدة أنواع من هذا العلاج، كما أن العلاج بالليزر آمن للاستخدام، ومن آثاره الجانبية ظهور الندبات والمعاناة من تقشر وانتفاخ واحمرار وتغير لون الجلد، حيث أنه ضرويٌ معرفة آثاره الجانبية قبل اللجوء إلى العلاج، كما يجب على المريض الذي لديه تاريخ من الهربس الفموي تناول دواء مضاد للفيروسات قبل بدء العلاج، وهذا يرجع إلى دور الليزر في تحفيز أعراض الهربس حول الفم.
  • التقشير الكيميائي: يستخدم التقشير الكيميائي محلول كيميائي لتقشير مناطق الجلد المصابة للتخلص من النمش، حيث يحتوي هذا المحلول الكميائي معلى حمض الجليكوليك أو ثلاثي كلورو أسيتيك يخترق الطبقات الوسطى من البشرة للتخلص من الخلايا التالفة، وهذا يسمح لخلايا جديدة بالظهور ويمكن أن يكون لاستخدام التقشير الكيميائي آثارًا جانبية مثل الاحمرار والتورم والتقشر وتهيج الجلد، وأفادت الجمعية الأمريكية للجراحة الجلدية أن التقشير المعتدل للجلد يستغرق أسبوعين للشفاء، وخلال هذا الوقت الشخص يجب وضع مرهم موضعي على الجلد، بالإضافة إلى تناول مضاد للفيروسات لمدة أسبوعين على الأقل وتجنب التعرض لأشعة الشمس قبل الشفاء.
  • كريم التفتيح: تسمى كريمات التفتيح أيضًا كريمات التبييض، وتباع بدون وصفة طبية وتحتوي على مادة الهيدروكينون التي يُعتقد أنها تقلل من إنتاج الميلانين وتفتيح المناطق الداكنة من الجلد، كما أن لاستخدام هذه الكريمات بعض التأثيرات وتتضمن الآثار الجانبية لهذه الكريمات التهاب وجفاف وتغير لون الجلد والشعور بالحرقان.
  • كريم ريتينويد الموضعي: يحتوي كريم الريتينويد على فيتامين أ، وهو يستخدم بشكل أساسي لتحسين صحة البشرة المتضررة من أشعة الشمس وتفتيح النمش، ويمكن أن تساعد هذه الكريمات على امتصاص الأشعة فوق البنفسجية وحماية الجلد من التلف، وبالتالي منع تكوين النمش، ومن الجدير بالذكر إلى أنّ الرتينوئيدات تُباع بدون وصفة طبية وتشمل آثارها الجانبية الشائعة الاحمرار والجفاف والتهيج وتقشير الجلد.
  • الجراحة البردية: في مثل هذه الحالات يستخدم الطبيب النيتروجين السائل لتجميد وإزالة خلايا الجلد غير الطبيعية، وهذا الإجراء آمن بشكل عام لا يسبب تندب إلا في حالات نادرة، ولا يحتاج إلى تخدير ويستغرق وقتًا أقل للشفاء، وعادة ما تشمل آثاره الجانبية المحتملة النزيف والتقرحات ونقص التصبغ.

العلاجات المنزلية للنمش

تهدف العلاجات المنزلية للنمش إلى تفتيح وتقليل هذه البقع الداكنة، وتعتمد استجابة الجلد لهذه العلاجات على نوع البشرة وطبيعة النمش، بالإضافة إلى العوامل الوراثية المعرضة للخطر، وتشمل أبرز العلاجات المنزلية لعلاج النمش في الوجه ما يلي:[3]

مقشر الفاكهة

يتم ذلك من خلال تحضير خليط مقشر من عدة فواكه ووضعه على القشرة حتى يجف يساعد كثيرًا في تقشير الجلد وازالة الطبقة السطحية؛ مما يساعد على تفتيح النمش والفاكهة التي يمكن استخدامها بهذه الطريقة الفراولة والكيوي حيث يتم تحضير هريس منها وتوضع على الوجه مع مساج وجود النمش وبعد 20 دقيقة مرت ويجف القناع، يفرك للتخلص منه ويغسل الوجه جيداً من الممكن استخدام المشمش والخيار بنفس الطريقة.[4]

العسل والليمون

يحتوي الليمون على فيتامين C الذي يحمي البشرة من أشعة الشمس الضارة حيث أنه يقلل من إنتاج صبغة الميلانين ويعمل على تفتيح النمش والبقع الداكنة، بينما يحتوي العسل على مركبات الفينول والفلافونويد التي تثبط الإنزيم المسؤول عن إنتاج مادة الميلانين التي تعمل على تفتيح النمش، وطريقة تفتيح النمش:[2]

  • ملعقة كبيرة من العسل مع ملعقة صغيرة من عصير الليمون ، وزعي المزيج على النمش، ثم اغسليه بعد 20 دقيقة.
  • يمكن استخدام عصير الليمون بمفرده ، مع توزيع عصير الليمون على بقع النمش بقطعة قطن وتركها لمدة ربع ساعة.
  • الكركم بخصائصه التي تحارب تراكم الميلانين في الجلد، يتم استخدامه عن طريق خلط ملعقة صغيرة من الكركم وملعقة صغيرة من الليمون ثم وضعه على النمش حتى يجف تمامًا ثم يغسل جيدًا.
  • لا ينصح باستخدام عصير الليمون لمن لديهم بشرة حساسة، ويجب استخدام واقي الشمس قبل مغادرة المنزل.

بعض الوصفات المنزلية الأخرى

مليء بالمزيد من المواد الطبيعية التي تعتبر علاجات منزلية للنمش ، ولها تأثير ممتاز في تفتيح البشرة والعمل على تقليل النمش وتحسين مظهر البشرة، ومن بين هذه المواد هي كما يلي:[4]

  • القشدة الحامضة: تحتوي على حمض اللاكتيك، يوضع الكريم مباشرة على الجلد ثم يغسل بعد بضع دقائق.
  • البصل: تدليك الجلد بالبصل ثم غسله بماء فاتر يساعد على تقشير البشرة وتخفيف البقع.
  • الباذنجان: يحتوي على فيتامينات ومضادات الأكسدة، كما أنه يحمي الجلد من تأثير الأشعة فوق البنفسجية، حيث يتم تقطيع الباذنجان إلى شرائح ويتم تدليك النمش بحركات دائرية، ثم يترك الجلد 15 دقيقة ويغسل جيدًا.[3]
  • الموز: يتم تدليك الجلد بقشر الموز، ثم غسله بعد 20 دقيقة، مما يقلل من صبغة الميلانين وتقليل النمش.[3]
  • زبدة الكاكاو: تحتوي زبدة الكاكاو على مركبات البوليفينول التي تحمي خلايا الجلد من أضرار أشعة الشمس وتحمي من تكوين البقع، ويتم استخدامه عن طريق تدليك النمش بزبدة الكاكاو وتركه طوال الليل ثم غسل الجلد في اليوم التالي.[3]
  • اللبن الرائب: يفيد الحليب في تفتيح النمش لاحتوائه على حمض اللاكتيك الذي يعمل على تثبيط إنتاج صبغة الميلانين وبالتالي تقليل البقع والتصبغ.
  • زبدة الشيا: تساعد زبدة الشيا على تقليل إنتاج الميلانين الذي يعمل على تقليل النمش.[3]

أسباب ظهور النمش

هناك عدة أسباب تؤدي إلى ظهور النمش على الجلد، وهي كالتالي:[3]

  • أشعة الشمس الضارة: هي من الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى ظهور النمش، حيث إنها تتلف مادة الميلانين التي تفرزها الخلايا الصبغية لحماية البشرة من تلف هذه الأشعة وحمايتها من التغيير.
  • وجود خلل في خلايا الجلد: يؤدي هذا الخلل إلى عدم قدرة الجلد على التوزيع الصحيح لصبغة الميلانين، وبالتالي يتركز في مناطق معينة من الجلد.
  • عوامل وراثية: تلعب الوراثة دورًا في ظهور النمش لأن النمش يمكن أن ينتقل من الآباء إلى الأطفال.
  • الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة: تزداد فرص ظهور النمش في أجسام الأشخاص ذو البشرة الفاتحة، لأنهم أكثر حساسية للشمس، لذلك تحتوي الخلايا الصبغية لديهم على كمية أقل من الميلانين.
  • النمش أثناء الحمل: بسبب تغير الهرمونات في فترة الحمل، قد تظهر بعض بقع النمش على وجه وجسم المرأة الحامل، والتي تبدو مثل النمش وغالبًا ما تزول مع نهاية فترة الحمل.

الوقاية من النمش

يمكن للمرأة أن تحمي نفسها من ظهور النمش من خلال حماية الجلد من أشعة الشمس، لن يقلل من عدد النمش السابق على الجلد، لكنه يمكن أن يمنع ظهور بقع جديدة عليها، وتوصي الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية بالنصائح التالية لحماية البشرة من أشعة الشمس:[2]

  • استخدم واقي الشمس الموضعي مباشرة على الجلد لحمايته من جميع أنواع الأشعة فوق البنفسجية ، وكرر استخدامه بمعدل مرة كل ساعتين إذا كانت المرأة في الهواء الطلق أو في حمامات السباحة.
  • ارتدِ ملابس بأكمام طويلة وارتدِ قبعة ونظارات شمسية عند الخروج.
  • ابق في المناطق المحمية في الظل عندما تكون أشعة الشمس شديدة ، خاصة بين الساعة 10 صباحًا و 2 ظهرًا.
  • تجنب استخدام أسرة التسمير ، حيث يمكن أن يزيد النمش.

وختامًا، تمّ في هذا المقال الإجابة حول التساؤل المطروح، ما هي طرق علاج النمش في الوجه ؟، وتمّ التطرق كذلك إلى بيان أسباب وطرق الوقاية من حدوث النمش.

المراجع

  1. ^ healthline.com , Freckles: Remedies, Causes, and More , 12/27/2020
  2. ^ medicalnewstoday.com , What to know about freckles , 12/27/2020
  3. ^ stylecraze.com , How To Lighten Freckles – Natural Remedies + Treatment Options , 12/27/2020
  4. ^ healthline.com , Freckles: Remedies, Causes, and More , 12/27/2020
319 مشاهدة