عندما تكون الشمس بالسماء عالية يكون الوقت عند

كتابة بسمة محمد - تاريخ الكتابة: 23 فبراير 2021 , 21:02 - آخر تحديث : 23 فبراير 2021 , 21:02
عندما تكون الشمس بالسماء عالية يكون الوقت عند

عندما تكون الشمس بالسماء عالية يكون الوقت عند من الأشياء التي لا يعرفها الكثير منا فعلى مر العصور كانت الشمس هي المحددة للتوقيتات المختلفة، فقد تم تعيين المواقيت بملاحظة حركة الشمس عند ارتفاعها أو زوالها، وطبقًا لذلك تم تحديد مواعيد الصلوات المختلفة وخاصة وقت صلاة الظهر وصلاة العصر، هذا ما سنتعرف عليه في السطور التالية.

عندما تكون الشمس بالسماء عالية يكون الوقت عند

عند ارتفاع الشمس في السماء يكون ذلك هو وقت الظهيرة، ويكون آخره هو إذا أصبح لكل شيء ظل مثله، ويتم تحديد وقت الظهيرة فلكيًا من خلال عبور الشمس للمستوى الخاص بدائرة الزوال وهي عبارة عن دائرة وهمية تمر بنقطة الشمال والجنوب وبالمرور بسمت الرأس.

وقت صلاة الظهر

ويكون وقت صلاة الظهر عند زوال الشمس، كما كان يفعل الرسول عليه الصلاة والسلام، وهو وقت ميل الشمس عن وسط السماء في اتجاه الغرب، ولقد أتاح الإسلام تأخير صلاة الظهر لشدة الحر حتى الإبراد أي انكسار شدة حرارة الشمس وانخفاض الحرارة قليلًا.[1]

أخر وقت لصلاة الظهر

آخر الوقت لتأدية صلاة الظهر هو عندما يُصبح ظل الشيء كمثله، أي يكون بمقدار طول الشخص، وذلك بإجماع جميع علماء الشافعية والمالكية والحنابلة، والحنفية، وقد دعموا رأيهم بالعديد من الأحاديث التي وردت عن الرسول الكريم ومنها (إذا صَلَّيْتُمُ الفَجْرَ فإنَّه وقْتٌ إلى أنَّ يَطْلُعَ قَرْنُ الشَّمْسِ الأوَّلُ، ثُمَّ إذا صَلَّيْتُمُ الظُّهْرَ فإنَّه وقْتٌ إلى أنْ يَحْضُرَ العَصْرُ).

 ولكن من الأفضل أداء صلاة الظهر في بداية وقت الظهيرة، وأما في الوقت الحالي فيسقط تأخير صلاة الظهر بسبب وجود المراوح وأجهزة التكييف سيان كان ذلك في المنزل أو في المسجد.

شاهد أيضًا: انجبت خديجه جميع اولاد الرسول ماعدا

معلومات عن صلاة الظهر

  • صلاة الظهر من أحد الصلوات الخمس الفريضة على المسلمين، وهي واجبة عليهم لا يجوز عدم أدائها.
  • يُطلق علي صلاة الظهر اسم الصلاة الأولى لأنها كنت الصلاة الأولى للرسول الكريم بعد الإسراء والمعراج، بعد أن صلى صلاة الفجر في جماعة مع باقي الأنبياء ببيت المقدس وعقب عودته لمكة لتكون أول صلاة يؤديها مع الصحابة.

ما هو وقت النهي عن الصلاة قبل الظهر 

كما جاء عن الصحابي مسلم بن عقبة ابن عامر رضي الله عنه أنه قال أن الرسول الكريم كان ينهاهم عن الصلاة في ثلاثة من الأوقات وهي طلوع الشمس وبزوغها حتى الارتفاع، وحين قيام قائم الظهيرة حتى ميلان الشمس، وحين غروب الشمس.

فما المقصود بوقت قائم الظهيرة، لقد اختلف العلماء والفقهاء في تحديد هذا الوقت فمنهم من قال أنه خمسة من الدقائق، ومن قال بأنه 10 دقائق، والقائل بأنه ربع ساعة أو ثلث ساعة أو نصف ساعة، والقائل بأنه كما هو وقت تكبيرة الإحرام، وأيضًا الذي قال بأنه يساوي وقت قراءة سورة الفاتحة والكثير من الأقوال الأخرى.

وقد اجتهد الشيخ الكبير سعد الخثلان في تحديد هذه الوقت من خلال عمله على بعض المباحث وهي تحديد المعنى الخاص بالزوال وتحقيق القول حول مقدار ما يتم إضافته لمنتصف النهار للتحقق من الزوال الشرعي، والذي توصل له في نهاية البحث أن العديد من التقاويم هي التي جعلت وقت الآذان هو وقت النهي في صلاة الظهر.

 والنتيجة التي توصل إليها هي أن الوقت اللازم لبلوغ المش لخط منتصف النهار هو ثلاثة من الدقائق لتحقيق الزوال الشرعي للشمس، وعلى ذلك يكون الوقت المنهي عنه في صلاة الظهيرة هو ثلاثة دقائق قبل الآذان و3 دقائق بعده، وذلك هو القول الصحيح فهذا النهي مرتبط بالآذان.

وفي نهاية مقالنا نكون قد وضحنا أنه عندما تكون الشمس بالسماء عالية يكون الوقت عند وقت الظهيرة وهو الوقت الذي تبدأ فيه صلاة الظهر، كما تعرفنا على أهم المعلومات عن صلاة الظهر وما الوقت الذي تم النهي عنه لصلاة الظهر.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , ما هو وقت الظهيرة , 23-2-2021
726 مشاهدة