عند الاجابه علئ الاسئله ابداء بالسؤال الاسهل

كتابة نور محمد -
عند الاجابه علئ الاسئله ابداء بالسؤال الاسهل

عند الاجابه علئ الاسئله ابداء بالسؤال الاسهل هل  العبارة صحيحة أم خاطئة، يحدث للطالب نوع من الرهبة والارتباك عند اقتراب الامتحانات وتدور الكثير من الأسئلة المُحيرة في رأسه حولها، ومن هذه الأسئلة هو كيفية البدء في الإجابة هي يبدأ بالأسئلة الصعبة أم السهلة، وسوف نساعده في إيجاد الإجابة الصحيحة لهذا التساؤل، مع استعراض بعض النصائح والمعلومات لمساعدته على النجاح والتفوق في الامتحان.

عند الاجابه علئ الاسئله ابداء بالسؤال الاسهل

عند الاجابه علئ الاسئله ابداء بالسؤال الاسهل العبارة صحيحة عند إمساك الطالب بورقة الامتحان يجد العديد من الأسئلة التي يتدرج مستواها من الأسهل إلى الأصعب، وننصحه عند الإجابة بأن يبدأ بالسؤال الأسهل للحصول على قدر كبير من الدرجات عند تيقنه من صحة إجابته، وترك الأسئلة الصعبة للنهاية فلو لم يجد الوقت الكافي للإجابة عليها يكون قد تمكن من عدم إضاعة الوقت هباء في إيجاد حل لها، وترك الأسئلة الأخرى وبالتالي يتعرض لفقد الكثير من الدرجات، وبالتالي الحصول على درجات مرتفعة في الاختبار.

كيفية استعداد الطالب لأداء الامتحان

توجد عدد من التعليمات التي لو حرص عليها الطالب أثناء استعداده للامتحان لتمكن من نيل أعلى المراتب والدرجات، ومنها ما يلي:

  • مراجعة كافة الموضوعات عبر القراءة السريعة أو التلخيص لكافة الدروس.
  • الاطلاع على كافة الخرائط أو الرسومات والصور الهامة بالدروس حتى يتمكن من استرجاعها أثناء الامتحان.
  • كتابة أهم المعلومات العلمية في مذكرات والاستعانة بها قبل الامتحان بوقت كافي.
  • التوكل على الله تعالى والتحلي بالثقة بالنفس بعد وضع جدول وخطة للمذاكرة مع الالتزام بها قبل أداء الامتحان.
  • المذاكرة في جو هادئ بعيداً عن الضوضاء والأصوات الصاخبة، ومن الأفضل أن تتم المذاكرة بمكان جيد الإنارة والتهوية.
  • المذاكرة في فترات الصباح الباكر لأن نشاط العقل يكون في أوج استعداده لتلقي المعلومات الدراسية وفهمها واستيعابها.

شاهد أيضًا: اذا واجهت سؤالًا صعبا اتركه دون اجابة

نصائح عند أداء الامتحان

هناك بعض النصائح الهامة التي لو حرص الطالب على تطبيقها قبل الامتحان لكان من الطلبة الأوائل والحاصلين على المراتب العليا، وهي كالتالي:

  • منح وقت كبير للمواد التي ترتفع بها نسبة الدرجات ومذاكرتها في معظم أيام الأسبوع، والحرص على مراجعتها صباحا.
  • منح الجسم فترة من الراحة عقب الانتهاء من مراجعة كل مادة لمنح الذهن فترة كافية لكي يستعيد نشاطه مرة أخرى.
  • استخدام وسائل التقنية الحديثة في الحصول على أفضل الطرق في المراجعة مثل الكتب الالكترونية والمقاطع الموجودة عبر الانترنت، والمنصات الدراسية المختلفة.
  • محاولة حل الكثير من الاختبارات السابقة للتعرف على مستوى الطالب وقدرته على حل الامتحانات المختلفة.
  • التخلص من التوتر والضغوط النفسية قبل الامتحان، وذلك من خلال أخذ فسحة من الوقت للخروج مع الأصدقاء أو العائلة ثم العودة للمذاكرة مرة أخرى.
  • الاحتفاظ بالهدوء وأخذ نفس عميق عند البدء في الامتحان والتسمية باسم الله الرحمن الرحيم.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أنه عند الاجابه علئ الاسئله ابداء بالسؤال الاسهل وذلك حتى لا يضيع وقت الامتحان بدون أي فائدة، كما تعرفنا على كيفية استعداد الطالب لأداء الامتحان، كما يجب على الطالب التركيز على النقاط الهامة أثناء المذاكرة ووضعها في دفتر المراجعة.

52 مشاهدة