قصة ألمى بنت ألاء كاملة

كتابة اية البير - تاريخ الكتابة: 21 سبتمبر 2021 , 12:09
قصة ألمى بنت ألاء كاملة

قصة ألمى بنت ألاء ، الأمر الذي سنتحدث عنه من خلال طرحنا هذا حول السؤال المطروح عبر محركات البحث عن تفاصيل قصة ابنة آلاء ألمَى، وهي القصة التي هزت الوسط والمجتمع العربي في الأردن وفلسطين ومحكمة العين في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك عبر مقاطع وفيديوهات نشرتها ألاء عبر صفحتها الشخصية من خلال منصة انستغرام.

قصة ألمى بنت ألاء

إن قصة ألمى ابنة آلاء هي قصة أم فلسطينية مقيمة في الإمارات استعادت طفليها دون ابنتها البكر ألمى، هذا وقد استعادت السيدة آلاء عبد الرحمن الفلسطينية ولديها بعد تنفيذ قرارات المحكمة، ولكن فرحتها ناقصة وذلك بسبب إخفاء عائلة زوجها وأخوتها ابنتها الكبرى عن ألوية الشرطة، وإرسال الطفل هاشم والطفلة نورا، وأصبحت فرحتها ناقصة.

استعادت ألاء أطفالها بعد حرمان ومعاناة مدة خمس سنوات، وأكدت آلاء بأنها ستستعيد ألمى، وقالت: “لن اتنازل عنك وسأبقى أطالب بحضانتك حتّى الرّمق الأخير وأنا أنتظر تنفيذ الحكم كاملًا ولم شمل العائلة بالأطفال الثلاثة من جديد”، هذا وقد قام السيد عبدالرحمن أبو حميدة زوج آلاء قد أخذ أطفالها دون علمها فجأة منذ عام 2016 من الإمارات، وهرب إلى الضفة الغربية، ثم طلقها، وتزوج مرة أخرى، ومنع أطفاله من التواصل مع والدتهم.

شاهد أيضًا: اثير الحلوه في خطر تفاصيل القصة الكاملة

مناشدة ألاء المسؤولين بعودة ألمى

ناشدت الأم الفلسطينية آلاء عبد الرحمن كافة المسؤولين، بالإضافة إلى رئيس السلطة محمود عباس لمنع الظلم وإحقاق الحق، ولكن دون جدوى، كما لجأت للقضاء الفلسطيني الذي أصدر القرار بحضانة الأطفال لديها، وهذه من أبرز القضايا التي ترددت في ساحات مواقع التواصل الاجتماعي منذ فترة، وما زالت مستمرة، واستأنفت الأم الفلسطينية آلاء القضاء الفلسطيني وكافة المؤسسات الداعمة لحقوق المرأة والطفل، وطلبت مساعدتهم على استعادة أبنائها الثلاثة عبر مقاطع الفيديو التي نشرتها عبر حسابها على منصة إنستجرام.

ويذكر أن آلاء قد رفعت دعوى أمام محكمة العين في الإمارات تطالب فيها بحضانة أولادها، وصدر حكم بإعلان حقها في حضانة الأطفال، وحصلت على حكم الطلاق من المحكمة، وقام القاضي بتطليقها وحقها في الحضانة، بالإضافة إلى الحصول على النفقة التي يقدمها الزوج لها وذلك في عام 2016 م.

شاهد أيضًا: تفاصيل قضية عهود وزين وقصة تبديل الطفلة عهود والطفلة زينه في مستشفى الولادة

قرار المحكمة بقصة ألمى بنت ألاء

ومنذ عام 2019 م، حصلت آلاء من محكمة طولكرم، على قرار ينص على إقامة تنفيذ الحكم الصادر من محكمة العين في الإمارات العربية المتحدة بعد صدور الحكم في جميع المراحل القانونية، كما يتوجب على السلطات الفلسطينية بتسليم الأم أطفالها الثلاثة، من أسباب تأخير تحقيق العدالة أن والدهم يعيش في دولة أخرى، الأمر الذي سيؤول إلى حرمانه من رؤية الاطفال أيضًا.

قام أبو حميدة بإرسال خطابًا إلى الجهات المعنية، ليطلب فيه ضمان حق الأب في رؤية الأطفال أيضًا بعد تسليمهم لوالدتهم، في المناسبات التي تتطلب ذلك، وحاول أكثر من مرة إخفاء الأولاد، عندما كانت الشرطة تُحاول تنفيذ قرار المحكمة، إلى أنّ تم تنفيذ القرار ولكم تم تسليم طفلين فقط من أصل ثلاثة إلى الأردن ومن ثمّ تم تسليمهم إلى الوصي الذي بدوره سيسلمهم إلى والدتهم.

شاهد أيضًا: قصة بدر السحيمي بالتفصيل 

إلى هنا؛ نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا هذا حول السؤال المطروح عن تفاصيل قصة ألمى بنت ألاء؛ وهي قصة أم فلسطينية مقيمة في الإمارات استعادت طفليها دون ابنتها البكر ألمى، هذا وقد استعادت السيدة آلاء ولديها بعد تنفيذ قرارات المحكمة، ولكن فرحتها ناقصة وذلك بسبب إخفاء عائلة زوجها وأخوتها ابنتها عنها، كما تحدثنا عن تفاصيل القصة كاملة وقرارات المحكمة، ومناشدة الأم السلطات الفلسطينية بتسليم الأطفال.

59 مشاهدة