قصة القرصان ذو الانف الخشبي

كتابة نور الهدى - تاريخ الكتابة: 8 يوليو 2021 , 16:07
قصة القرصان ذو الانف الخشبي

قصة القرصان ذو الانف الخشبي المعروف باسم بينوكيو هي قصة مميزة للأطفال نشرت للمرة الأولى عام 1881، وتحولت إلى أفلام كرتونية ومسلسلات خاصة بالأطفال مستندة على الأحداث الأساسية للقصة، وفيما يأتي نتعرف على قصة القرصان ذو الأنف الخشبي بالتفصيل والأحداث التي تعرض لها.

من هو كاتب قصة القرصان ذو الانف الخشبي

كاتب قصة بينوكيو أو القرصان ذو الأنف الخشبي هو الكاتب الإيطالي كاربو كولودي باللغة الإيطالية، وترجمت لأكثر لغات العالم وتحولت إلى عشرات الأفلام الكرتونية، فكان أول ظهور سينيمائي لفيلم بينوكيو عام 1940 لشركة ديزني.

شاهد أيضًا: من هي زيتونة زوجة باباي ويكيبيديا

قصة القرصان ذو الانف الخشبي

قصة القرصان ذو الأنف الخشبي من حكايات الأطفال المسلية والمشوقة والتي بها العديد من الأحداث الخيالية التي تحذب أنظار الأطفال، صدرت للمرة الأولى في عام 1881 في مجلة “جريدة الأطفال”، حيث كان أدب الاطفال جديدًا في هذا الوقت، وكانت القصة على هيئة حلقات مسلسلة تنشر بانتظار على مدار 4 أشهر، وعلى الرغم من إن النهاية كانت صادمة للمتابعين، إلا أنها لم تعيق شعبية القصة حتى الآن.

شاهد أيضًا: مبتكر شخصية ميكي ماوس من 9 حروف

حكاية بينوكيو الأصلية

إن حكاية بينوكيو الأصلية واحدة من القصص المعروفة في جميع أنحاء العالم، حيث تحكي عن نجار عجوز كان يعمل في صناعة الدمى الخشبية، فكان يعتبر تلك الدمى هي عائلته الوحيدة نظرًا لأنه كان يعيش بمفرده طول الوقت، وفي يوم من الأيام، صنع الرجل دمية خشبية جميلة أطلق عليها اسم بينوكيو، واعتنى بتلك الدمية بشكل كبير وقرر أن تكون مثل ابنه، وتمنى الرجل أن تتحول تلك الدمية إلى شخص حقيقي، وفي يوم من الأيام اتجه العجوز إلى النوم وتحولت الدمية إلى طفل حقيقي يتحرك في المنزل، وقرر أن يعلمه كل شيء.

أرسل العجوز بينوكيو إلى المدرسة ليتعلم كالأطفال العاديين، ومن تلك النقطة بدأت قصص حكايات بينوكيو، وفي يوم وهو ذاهب إلى المدرسة رأي عربة سيرك تقدم عروض الدمى الخشبية أمام المدرسة، وأحب بينوكيو العرض بل وصعد إلى المسرح وبدأ بالرقص والغناء، وأعجب به المشاهدين وقرر صاحب العربة إعطائه خمسة جنيهات ذهبية كمكافأة له، في طريق العودة للمنزل سرقه لصان وربطاه في شجرة وسرقوا نقوده وهربوا ولم يستطع بينوكيو العودة للمنزل وظل يطلب النجدة.

جاءت الجنية الطيبة لإنقاذ بينوكيو بعد سماعه وساعدته، وسألته عن سبب ربطه في الشجرة، أجاب بينوكيو أن والده مريضًا وأرسله للعمل في السيرك لمساعدته على ظروف الحياة، ورأى بينوكيو أنفه يتمدد ويصبح أطول، تفاجأ بينوكيو بهذا الأمر وقالت له الجنية أن هذا يحدث لأنه يكذب ولا يقول الحقيقة، وقالت له الجنية أن أنفه سيصبح أطول عندما يكذب، وطلبت منه أن يكون صالحًا ولا يكذب حتى يتحول إلى طفل حقيقي.

وعد بينوكيو الجنية أن يكون ولدًا صالحًا، ولكنه وجد ساحر ينادي على الأطفال ويطلب منهم أن يركبوا معه السفينة إلى أرض الألعاب، وفرح بينوكيو بهذا الأمر وركب السفينة مع الساحر ولم يرجع إلى والده، ولكنه يحول الأطفال إلى حمير، قفز بينوكيو في البحر خوفًا من الساحر، وابتلع الحوت بينوكيو، وفي بطن الحوت وجد بينوكيو والده في بطن الحوت، وخطط مع والده للخروج من داخل الحوت وأشعل الشمعة بالقرب من أنف الحوت ليعطس بقوة ليخرج بينوكيو مع والده.

عاد بينوكيو مع والده ووعده أن يكون طفل صالح وساعد والده في كل شيء ولا يكذب أبدًا، وفي يوم ذهبت الجنية إلى بينوكو  وأخبرته أنها ستجعله ولدًا حقيقيًا بالفعل نظرًا لكونه شخص صالح، وفرح العجوز كثيرًا لأن أمنيته تحققت، ولم تصبح أنف بينوكيو تتمدد لأنه لم يعد كذابًا أبدًا والتزم بقول الصدق.

شاهد أيضًا: هل فورت نايت للاطفال وما هي خطورتها وكيف نحمي أطفالنا منها

الدروس المستفادة من قصة القرصان ذو الانف الخشبي

إن قصة بينوكيو من القصص التي يمكن أخذ منها العبرة والموعظة، فيمكن تعلم منها أن الكذب لا ينجي، بل الصدق يجب أن مهما كان لأنه هو طريق النجاة الوحيد، كما يمكن استنتاج أنه يمكن الحصول على أي شيء بالصدق لأن الكذب يغرق صاحبه ولا يجب سوى الشر.

وإلى هنا نكون قد تعرفنا على قصة القرصان ذو الانف الخشبي المعروف باسم بينوكيو، كما تعرفنا على تاريخ نشر القصة ونبذة عن كاتبها والدروس المستفادة منها.

19 مشاهدة