لماذا وافقت الضفدعة على حمل العقرب

كتابة سحر غنيمي -
لماذا وافقت الضفدعة على حمل العقرب

لماذا وافقت الضفدعة على حمل العقرب حيث تعتبر الضفادع من الكائنات الحية البرمائية، والتي تعيش في البحيرات والبرك المائية، وتعيش في الكثير من الفترات على الأرض وقد تتواجد الضفادع مع العقارب في مكان واحد، خاصة إذا تواجدت بالقرب من الأراضي الصحراوية، ومن خلال قصة الضفدع والعقرب ونتعرف لما قامت الضفدعة بالوقوف على حمل العقرب.

لماذا وافقت الضفدعة على حمل العقرب

لماذا وافقت الضفدعة على حمل العقرب لأنها متأكدة أن العقرب لا يقوم بلدغها، وهذا بسبب أن العقرب هو من يريد أن يصل إلى الضفة الأخرى، حيث تعتب قصص الحيوانات من أشهر القصص التي يمكن أن نتعلم منها المواعظ العبر في حياتنا، ومن أكثر الأمثلة شهرة على تعلم العبر من الحيوان هو قصة الطائر الذي يواري جثمان أخيه، وتعلم منه قابيل بن سيدنا آدم كيف يواري جثمان أخيه هابيل، وكذلك تتعدد القصص الجميلة، التي نقدمها لأبنائنا الصغار يتعلمون منها، الآداب وطرق التواصل مع الآخرين، بالإضافة إلى أهمية التعاون والصداقة في حياتنا التي تخبرنا عليها تلك القصص الأدبية الجميلة.

شاهد أيضًا: قصة توعوية عن تسوس الأسنان للأطفال

قصة العقرب والضفدعة

تعتبر قصة العقرب والضفدع من القصص الجميلة، والتي نتعلم منها الكثير من الدروس الهامة في حياتنا، فتعالوا معنا نتعرف على سرد قصة الضفدع والعقرب، كان هناك عقرب يقف على الشاطئ، وكان يرغب في عبور النهر إلى الضفة المقابلة، ولكنه لا يستطيع ويخشى كثيرًا من الغرق، وبينما هو واقف رأى ضفدع يقوم بالنزول في النهر ويخرج منه إلى الشاطئ، فتحرك العقرب نحو الضفدع وقال له، بعد أذنك يا صديقي هل يمكنك أن تقوم بنقلي لعبور النهر إلى الضفة الثانية من النهر.

فنظر له الضفدع وقال له، لا يمكن أن أقوم بفعل هذا، هل أنا غبي، فإذا قمت بنقله سوف تقوم بلدغ وأموت، بينما رد عليه العقرب ساخرًا من حديثه، وقال له كيف يمكنني أن أفعل ذلك بك، واذا قمت بلدغ سوف تموت وبالطبع سوف أموت معك، ففكر الضفدع بطيبة قلبه، واقتنع بكلام العقرب، وقال له إذا أنا موافق يا صديقي وسوف أقوم بحملك للضفة الثانية من الشاطئ، والتف الضفدع بظهره للعقرب حتى يقوم بالركوب على ظهره، وبالفعل نزل الضفدع إلى النهر وأخذ يعوم وهو يحمل العقرب على ظهره، وفي منتصف النهر قام العقرب بخداع الضفدع وفجأة بلدغة قوية أنهت حياة الضفدع في الحال، وبالتالي لا يتحمل الضفدع ومات في الحال ثم وقع العقرب في النهر وغرق في الماء ومات.

الدروس المستفادة من قصة الضفدع والعقرب

من خلال استماعنا إلى قصة الضفدع والعقرب، نجد أننا استفدنا العديد من الدروس الهامة، والتي تكون على النحو التالي:

  • أهمية الصدق في حياتنا وعدم الكذب على الآخرين.
  • التفكير العميق قبل إبداء أي خطوة في حياتنا.
  • الحذر الشديد من الأخطار التي تؤدي بحياتنا.
  • لا يمكن أن نقابل المعروف بالخيانة والخداع.
  • من قدم لنا المساعدة، يجب حفظه وحمايته.

شاهد أيضًا: قصة قصيرة جدا للأطفال هادفة وجميلة

وفي نهاية المقال عن لماذا وافقت الضفدعة على حمل العقرب وتعرفنا على إجابة السؤال والذي كان بسبب أن الضفدع طلب منها معروف، وظنت أنه لا يقوم بلدغ أبدا، إلا أن الضفدع خان العهد والوعد الذي وعده للضفدع وقال بلدغه، وتعرفنا على باقي القصة والدروس المستفادة منها.

92 مشاهدة