مالذي يمكن ان يؤدي بالفعل الى تفاقم اعراض انقطاع الطمث 

كتابة يسرى ياسر -
مالذي يمكن ان يؤدي بالفعل الى تفاقم اعراض انقطاع الطمث 

مالذي يمكن ان يؤدي بالفعل الى تفاقم اعراض انقطاع الطمث؟، حيث أن انقطاع الطمث أو الوصول إلى سن اليأس من الأمور التي تمر بها السيدات خلال مرحلة معينة من حياتهن وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال عبر موقع محتويات كما سنتعرف على أهم المعلومات عن أعراض انقطاع الطمث والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

مالذي يمكن ان يؤدي بالفعل الى تفاقم اعراض انقطاع الطمث

الذي يمكن ان يؤدي بالفعل الى تفاقم اعراض انقطاع الطمث هو تناول السكريات والكربوهيدرات البيضاء سريعة المفعول بكثرة حيث أن هذه الأطعمة تسبب اضطرابات وخلل في مستويات هرمون الأنسولين في الدم وهو ما يسبب خلل في هرمونات الجسم مما يؤدي إلى تفاقم أعراض انقطاع الطمث عند السيدات، حيث أن فترة انقطاع الطمث أو ما يطلق عليها سن اليأس هي تلك المرحلة التي ينتهي فيها نزول الدورة الشهرية عند المرأة نتيجة نضوب البويضات وبالتالي تصبح المرأة في هذا السن غير قادرة على الإنجاب، حيث عندما تصل المرأة إلى سن البلوغ تتكرر عندها الدورة الشهرية كل شهر وذلك عند عدم تخصيب البويضة بينما عند حدوث تخصيب وتلقيح للبويضة تصبح المرأة حامل، ولكن عند الوصول إلى سن اليأس تصبح المبايض غير نشطة وبالتالي لا يحدث حمل وكذلك تنقطع الدورة الشهرية مما يسبب مجموعة من الأعراض.[1]

شاهد أيضًا: تأثيرات انقطاع الدورة الشهرية عند المرأة وكيفية علاج هذه التأثيرات

أعراض انقطاع الطمث

فترة انقطاع الطمث بشكل عام يتم تشخيصها عندما تنقطع الدورة الشهرية لمدة عام كامل ويحدث هذا للسيدات في عمر الأربعينات أو الخمسينات، ويسبق هذه المرحلة مرحلة أخرى تعرف باسم مرحلة ما قبل انقطاع الطمث وهي تسبقها بشهور أو سنين وخلال هذه المرحلة تمر المرأة بمجموعة من الأعراض والتي تتمثل فيما يلي:[1]

  • اضطرابات في الدورة الشهرية والتي تتمثل في عدم انتظامها أو تأخرها أو قصر أو طول فترة الدورة الشهرية وكذلك المعاناة من نزيف بين مواعيد الدورة الشهرية.
  • جفاف المهبل.
  • زيادة وزن الجسم.
  • قشعريرة الجسم والتعرق الليلي.
  • اضطرابات في الحالة المزاجية عند المرأة مثل الشعور بالقلق والتوتر.
  • مشاكل في عملية التمثيل الغذائي في الجسم.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم فيما يعرف بالهبات الساخنة.
  • عدم القدرة على النوم بانتظام والمعاناة من الأرق.
  • مشاكل في الشعر والبشرة مثل جفاف الجلد وتساقط الشعر.

أسباب انقطاع الطمث المبكر

في كثير من الأحيان قد تعاني الكثير من السيدات من انقطاع الطمث بشكل مبكر عن الميعاد الطبيعي وهو ما يجعلها تشعر بالقلق وتتمثل أهم أسباب انقطاع الطمث المبكر فيما يلي:[1]

  • عدم الإنجاب وذلك لأن الحمل والولادة يؤخران من انقطاع الطمث.
  • وجود تاريخ عائلي من انقطاع الطمث بصورة مبكرة.
  • الإصابة بأمراض في الغدة الدرقية.
  • استئصال أجزاء من الجهاز التناسلي الأنثوي مثل استئصال المبيض أو الرحم.
  • التعرض لنوع من أنواع العلاج الكيميائي أو الإشعاعي لمنطقة الحوض.

شاهد أيضًا: أعراض انقطاع الدورة الشهرية في سن الخمسين

نصائح للتعامل مع انقطاع الطمث

توجد بعض النصائح المهمة التي يجب اتباعها عند الوصول لمرحلة انقطاع الطمث وتتمثل أهم هذه النصائح فيما يلي:[1]

  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن وينصح بالتقليل من الكربوهيدرات والدهون والإكثار من الألياف الغذائية والفيتامينات والمعادن.
  • الحصول على القسط الكافي من النوم والراحة.
  • ممارسة التمارين الرياضية وفقدان الوزن الزائد.
  • الابتعاد عن التدخين وشرب الكحول.
  • التقليل من الضغط والتوتر والقلق.

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال مالذي يمكن ان يؤدي بالفعل الى تفاقم اعراض انقطاع الطمث؟، كما تعرفنا على أهم المعلومات عن أعراض انقطاع الطمث وأسباب انقطاع الطمث المبكر والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع.

المراجع

  1. ^ Mayoclinic.com , Menopause , 15/03/2022
155 مشاهدة