ما التعريف المناسب لمفهوم النهر وما هي مراحل تطور النهر

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 17 يونيو 2021 , 11:06
ما التعريف المناسب لمفهوم النهر وما هي مراحل تطور النهر

ما التعريف المناسب لمفهوم النهر الذي يتساءل عنه الكثيرين، حيث أن الأنهار تعتبر من أهم مظاهر سطح الكرة الأرضية، والتي تساعد بشكل أساسي في تشكيل التضاريس الجغرافية لسطح الأرض، وتتميز مياه الأنهار بأنها ماء عذب يصلح لجميع أغراض الشرب ويساعد في بقاء الحياة البشرية على كوكب الأرض فهو يعتبر المصدر الأساسي لوجود المياه، وسوف نوضح فيما يلي ما التعريف المناسب لمفهوم النهر.

ما التعريف المناسب لمفهوم النهر

التعريف المناسب لمفهوم النهر هو عبارة عن مجرى طبيعي للماء العذب الذي يتكون نتيجة سقوط الأمطار، أو من المسطحات المائية الكبيرة مثل البحيرات، أو من المياه التي تنبع من عيون الأرض، ويتميز النهر بأنه مكان واسع وله ضفتين ويمتد ما بين المنبع الرئيسي له والمصب، وقد يصب النهر في محيط أو بحر أو بحيرة، وتعتبر الأنهار أعظم ثروة مائية على مستوى العالم، حيث تساعد في بناء الثروة الحيوانية والنباتية، وكذلك استمرارية الحياة البشرية على سطح الأرض.

مراحل تطور النهر

قد نجد أن النهر يمر بمرحلة عمرية مثل البشر، فنلاحظ تطور النهر يمر بثلاثة مراحل وهي مرحلة الشباب، والنضج، والشيخوخة، وسوف نوضح كل مرحلة فيما يلي:

المرحلة الأولى: مرحلة الشباب

ويمثل هذه المرحلة المجرى الأعلى للنهر والذي يتميز بوجود جوانب تنحدر بشدة حيث تأخذ شكل 7، وهذا الانحدار الشديد ينتج عن سرعة جريان المياه والذي ينتج عنه ضيق في المجرى، وفي هذه المرحلة يقوم النهر بشق الطريق على سطح الأرض، وذلك لتعميق المجرى من خلال النحت في قاع المجرى بالحفر الرأسي حتى يصل إلى مستوى القاعدة إذا كان النهر يصب في نهر آخر أو بحيرة، أو يصل إلى مستوى سطح البحر إذا كان النهر يصب في البحر.

المرحلة الثانية: مرحلة النضج

والتي يمثلها المجرى الأوسط للنهر الذي يتميز باتساع مساحته نتيجة تناقص سرعة جريان المياه بسبب قلة الانحدار، بالإضافة إلى كثرة حدوث النحت الجانبي للضفتين، وتتميز هذه المرحلة بخاصية التعرجات أو المنعطفات النهرية، وتعتبر كثرة المنعطفات في النهر دليل على تقدمه في العمر.

المرحلة الثالثة: مرحلة الشيخوخة

والتي تتمثل في المجرى الأدنى للنهر الذي تقل فيه انحدار المجرى مما يؤدي إلى ضعف النهر وعدم قدرته على حمل الرواسب العالقة في المياه، وبالتالي يقوم بالتخلص من هذه الرواسب في قاع النهر أو على الجانبين أو في المصب.

شاهد أيضًا: ما هو الوقت الذي يكون فيه النهر بدون ماء؟

ما هي أهمية الأنهار

للأنهار أهمية قصوى في استمرارية الحياة على سطح الكرة الأرضية، وذلك لأنها تقوم بما يلي:

  • ساعدت الأنهار على قيام أعظم الحضارات التاريخية حولها، على سبيل المثال الحضارة الصينية القديمة، والحضارة الفرعونية العريقة.
  • تعتبر مياه الأنهار البيئة الطبيعية لنمو الكثير من الكائنات الحية المختلفة، مثل بعض النباتات التي تنمو على جانبي النهر وكذلك بعض أنواع الأسماك التي تعيش في مياه النهر.
  • يتم استخدام مياه النهر العذب بشكل يومي في جميع الأعمال المنزلية، والشرب، والمجالات الزراعية والصناعية، وري المحاصيل وتربية المواشي، وغيرها الكثير من الاستخدامات.
  • تساعد في عمليات توليد الطاقة الكهربائية.
  • عند زيادة منسوب المياه، يتم تخزين مياه النهر في السد لحين استخدامها فيما بعد عند الحاجة إليها.
  • تعتبر مياه الأنهار واحدة من وسائل النقل والحركة، حيث يمكن استخدام النهر في التنقلات من مكان إلى آخر.
  • تساعد مياه الأنهار على زيادة خصوبة التربة في المناطق المحيطة بالنهر، وبذلك تصبح هذه المناطق من أفضل الأراضي الزراعية.
  • بالإضافة إلى استخدام مياه النهر في عمليات الملاحة البحرية.

عمليات النهر

هناك ثلاثة عمليات نهرية يقوم بها النهر بشكل رئيسي والتي تتداخل مع بعضها البعض، وهي كالتالي:

  • عملية النحت والتي يقوم من خلالها بعملية إذابة ونحت للصخور.
  • عملية النقل حيث تعمل مياه الأنهار على نقل المواد المذابة والعالقة من مكان إلى مكان آخر، مثل الحصى والحجارة.
  • وعملية الترسيب وفيها تقوم مياه النهر بترسيب المواد العالقة بها على جانبي النهر.[1]

العوامل المؤثرة على عمليات النهر

هناك بعض العوامل الرئيسية التي تؤثر على العمليات النهرية، وهي كالتالي:

  • عرض النهر والمقصود بها المسافة بين جانبي النهر أو الضفتين.
  • نوع الصخور من حيث مقاومتها للإذابة، فإذا كانت من النوع الذي يقاوم عمليات النحت بواسطة مياه الأنهار، فسوف تقلل من تشكيل معالم سطح الكرة الأرضية.
  • درجة الانحدار ويقصد بها درجة انحدار السطح والتي تزيد من تيار المياه، فإذا كانت درجة الانحدار عالية، فسوف تزداد قدرة مياه الأنهار على تشكيل المعالم السطحية للأرض.
  • طبيعة السطح إذا كان خشن أو أملس، فكلما زادت درجة خشونة السطح، تقل قدرة النهر على عملية نحت الصخور، وذلك بسبب قلة سرعة جريان المياه.
  • كمية التصريف النهري والمقصود بها كمية الماء التي تجري في نقطة محددة في النهر خلال وحدة زمنية معينة.

أشهر الأنهار حول العالم

يوجد العديد من الأنهار التي تنتشر في العالم، وتختلف من حيث الطول والعرض والبيئة التي توجد فيها، وأشهرها كالتالي:

  • نهر النيل والذي يعتبر أطول نهر في العالم حيث يبلغ طوله نحو ٦٦٥٠ كيلو متر، ويقوم كل من نهر النيل الأبيض ونهر النيل الأزرق بتغذية نهر النيل، ويوجد نهر النيل في القارة الأفريقية في الجهة الشمالية الشرقية، وينبع من بحيرة فيكتوريا التي توجد في الجنوب، وتجري مياه النهر حتى تصب في البحر الأبيض المتوسط في شمال أفريقيا، ويمر نهر النيل على عشرة دول مختلفة من دول قارة أفريقيا وهي أثيوبيا، أوغندا، مصر، السودان، كينيا، تنزانيا، رواندا، بوروندي، والكونغو الديمقراطية.
  • ونهر المسيسيبي والذي يعتبر أطول نهر في قارة أمريكا الشمالية.
  • نهر الدانوب والذي يقع في أوروبا، ويعتبر أطول الأنهار بأوروبا حيث يبلغ طوله نحو ٢٨٦٠ كيلو متر.

وبذلك نكون أوضحنا الإجابة الصحيحة على تساؤل ما التعريف المناسب لمفهوم النهر، وهو عبارة عن مسطح مائي طبيعي له ضفتين ويجري فيه مياه عذب صالح للشرب وري المزروعات، ويتميز النهر بأن له منبع رئيسي في أول النهر ومصب في نهايته.

المراجع

  1. ^ marefa.org , النهر , 17-6-2021
105 مشاهدة