ما حقيقة وفاة الداعية السعودي موسى القرني

كتابة سحر - تاريخ الكتابة: 14 أكتوبر 2021 , 22:10
ما حقيقة وفاة الداعية السعودي موسى القرني

ما حقيقة وفاة الداعية السعودي موسى القرني والذي انتشر خبر وفاته على مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الماضية، حيث أكدت بعض المصادر أن القرني توفي في السجن اليوم بعد اعتقال دام لمدة خمسة عشر عامًا، وهناك من كذب ذلك الخبر، ولهذا فقد اهتم الكثيرون بالبحث عن حقيقة خبر وفاة الداعية سعودي موسى القرني.

ما حقيقة وفاة الداعية السعودي موسى القرني

حقيقة وفاة الداعية السعودي موسى القرني، لم يتم التأكد من صحة خبر وفاة الداعية موسى القرني بعد، حيث بثت بعض وسائل التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية خبرًا مفاده وفاة الداعية متأثرًا بمعاناته من بعض الأمراض التي لم يتم التعامل معها بشكل صحي سليم داخل معتقله، وهذا ما أعلنت عنه منظمة لجنة الإنسان للدفاع عن الحقوق والحريات السياسية والمدنية داخل المملكة العربية السعودية، وهي من المنظمات المدنية الناشطة في مجال حقوق الإنسان، حيث وجهت الكثير من الانتقادات لإدارة السجن الذي يحتجز فيه الشيخ القرني لقضاء فترة عقوبته بسبب إهمالها له بالرغم من العلم بمرضه.

شاهد أيضًا: من هو غازي زعيتر ويكيبيديا

ما سبب اعتقال الداعية موسى القرني

في عام 2007م تم توجيه الاتهام من قبل جهاز أمن الدولة العليا بالمملكة العربية السعودية للداعية موسى القرني وخمس عشرة شخصًا آخرين بسبب إنشاء تنظيم سياسي مناهض لنظام الحكم في الدولة مثير للبلبلة، وحيازة أسلحة، والتحريض على العنف، وإثارة البلبلة والفوضى، وقد شملت لائحة الاتهام النهائية 75 تهمة، حكم عليهم بعدها بالسجن المؤبد لمدة عشرين عامًا، غير أن الوفاة قد عاجلته خلال الساعات الماضية، قبل أن يفرج عنه، وقد تم خلال السنوات السابقة تتبع بقية أفراد التنظيم على مواقع التواصل الاجتماعي حتى تم القبض على ألف منهم وهم الآن رهن الاعتقال.

الداعية السعودي موسى القرني ويكيبيديا

هو موسى بن محمد بن يحيى القرني الذي يعتبر الأب الروحي لحركة الإصلاحيين السعوديين الحديثة، ولد عام 1954م، في مدينة جازان، وقد نشأ في مدينة جدة السعودية، وأكمل تعليمه حتى الحصول على أعلى الدرجات الأكاديمية وهي الدكتوراه في فرع من أصعب الفروع، وهو أصول الفقه الإسلامي، وقد عين كمدرس مساعد في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، ووصل لدرجة العمادة لشؤون الطلبة بها، قبل أن توقف الجامعة نشاطه الإداري والأكاديمي، على خلفية اتهامه ببعض التم المروجة لنشر الفوضى، إلا أنه فضل السفر لباكستان حيث قام بالتدريس في جامعة بيشاور، بالإضافة إلى منصب مدير عام الرابطة الإسلامية بيشاور بباكستان لفترة طويلة، وعندما عاد للمملكة تم إعفاؤه من العمل بأي سلك أكاديمي أو دعوي أو إداري، وتوقيف أنشطته الدعوية والخيرية بموجب قرار ملكي، فاتخذ طريق المحاماة والاستشارات الشرعية، وابتكار ما يعرف ديوانية السبت حيث يقصده الرواد في الاستفسار عن الأمور الشرعية إلى أن تم اعتقاله لمناهضة الحكم.

شاهد أيضًا: من هو محمد الذايدي ويكيبيديا

طبيعة مرض الداعية موسى القرني

كان الداعية السعودي الشيخ موسى القرني يعاني من مشكلة صحية تتعلق تعرضه لجلطة دماغية خلال عام 2018، أثرت على قواه العقلية والدماغية، تحول على إثرها لإحدى المستشفيات العقلية للوقوف على حالته التي أثبتت معاناته من مشاكل دماغية حادة، ورغم ذلك لم يتم الإفراج عنه من قبل السلطات السعودية، وصدرت الأوامر بإيداعه السجن مرة أخرى، الأمر الذي أدى معه إلى تدهور حالته الصحية وحدوث الوفاة عن عمر ناهز السابعة والستين عامًا وفق ناشطين، تاركًا تراثًا علميًا وفكريًا ثريًا فمن مؤلفاته: كتاب النهي ودلالته على الأحكام الشرعية، وكتاب مرتقى الوصول إلى تاريخ علم الأصول.

في نهاية هذا المقال تعرفنا على ما حقيقة وفاة الداعية السعودي موسى القرني والذي كان يعاني من جلطة دماغية بالمعتقل، الأمر الذي أدى إلى تدهور حالته الصحية ووفاته، يوم الثلاثاء الموافق 12 أكتوبر عام 2021م.

24 مشاهدة