متى بدأ ظهور الشعارات تاريخيا في العالم

كتابة حسام - تاريخ الكتابة: 15 نوفمبر 2020 , 17:11
متى بدأ ظهور الشعارات تاريخيا في العالم

متى بدأ ظهور الشعارات تاريخيا في العالم؟، سؤال من الأسئلة المهمة للطلاب في المناهج السعودية، فما هي الشعارات وما هي دلالاتها التاريخية أو المستقبلية، ولماذا ظهرت، كل هذا سيتم مناقشته في هذا المقال، كما وسنجيب على السؤال الرئيسي بالتفصيل الدقيق، وسنتطرق إلى توضيح مفاهيم ومصطلحات متعلقة بالموضوع.

ما هي الشعارات

إن البشر كانوا يحددون ويميزون أنفسهم باستخدام الشعارات وعلامات التوقيع منذ مئات والاف السنين، وفي الواقع إن معظم أعمال التصميم الرمزي عبر التاريخ المسجل، تدور حول توصيل الهوية بصرياً، او فكرة معينة، ويمكننا القول إن الشعارات هي عبارة عن صور أو رموز أو رسمات بصرية تعبر وتوضح عن فكرة معينة، وتستخدم للدلالة على علامة تجارية محددة أو سلعة ما، وربما يتم استعمالها للدلالة على خصوصية عائلة أو شيء معين، وربما تمثل الوجه المحدد لدولة أو مدينة أو اتحاد مجموعة دول أو منظمات أو أية مؤسسة وشركة محددة، ويعود تاريخ الشعارات إلى رموز العائلة القديمة والهيروغليفية والرمزية.[1]

متى بدأ ظهور الشعارات تاريخيا في العالم

بدأ ظهور الشعارات تاريخياً في القرون الوسطى، وبالتحديد في القرن الثاني عشر، عند أعضاء الطبقة الارستقراطية، وانتشرت بشكل سريع في مختلف أنحاء المجتمع الغربي وعلى مختلف الفئات من نساء ورجال دين ومواطنين وفلاحين ومجتمعات محلية ثم بعد ذلك تم استخدامها لتمثيل المدن والمناطق والبلدان، والنقابات المهنية، وفي الواقع كان هناك إستخدام للشعارات قبل ذلك ولكن بمسمى أخر، حيث إنه بين عام 70000 قبل الميلاد و 7000 قبل الميلاد.

وضعت الشعوب البدائية من جميع أنحاء العالم أسس فنون الرسم من خلال رسم الحيوانات في الكهوف، وفي حوالي 8000 قبل الميلاد، صنع الناس في اشور ومصر وقرطاج وبلاد فارس وسومر الفخار الذي ينقل المعلومات الجمالية والأخلاقية والثقافية والاجتماعية والسياسية والدينية، وحتى في هذه الامتدادات البدائية البعيدة من التاريخ، كان الناس والثقافات يمثلون أنفسهم وأفكارهم برموز ورسوم توضيحية.[2]

الفرق بين الشعار والعلم

إن الفرق بين الشعار والعلم يكون كالأتي:[3]

  • العلم: هو عبارة عن قطعة قماش لها أبعاد خاصة فيها والوان ورموز تمثل الشعب والدولة تاريخياً، ويراعى في العلم البساطة و السهولة و قابل للرسم، ويكون نابع من تاريخ و حضارة الشعب القديمة وعن الميول السياسية والدينية للدولة.
  • شعار الدولة: حيث يمثل الدولة و قوتها و سلطتها و شخصيتها ونفوذها، و يجب ان يكون مشبع بالمعاني لأنه يقدم رسالة لدول العالم عن تاريخ هذه الدولة، ولقد تنوعت شعارات الدول بين الأسد والديك و التنين والنجمة والهلال وغيرها من الرسومات التي تعبر عن الدولة، حيث يكون منها البسيط جدا مثل شعار النخلة و السيفين للمملكة العربية السعودية، ومنها المعقد جداً.

شعار المملكة العربية السعودية

إن علم المملكة العربية السعودية مستطيل وعرضه ثلثي طوله، وله خلفية خضراء منقوشة في الوسط بالشهادة الإسلامية، وهي لا إله إلا الله محمد رسول الله، ومكتوبه بخط عربي يسمى الثلث، وتحته سيف عربي يتجه مقبضه نحو سارية العلم، كما ويتألف الشعار الوطني للمملكة العربية السعودية من نخلة فوق سيفين عربيين متقاطعين، حيث السيوف ترمز إلى القوة والقدرة على التحمل والتضحية بينما ترمز شجرة النخيل إلى الحيوية والنمو والازدهار.[4]

وفي ختام هذا المقال نكون قد إجبنا على سؤال، متى بدأ ظهور الشعارات تاريخياً في العالم، كما وعرفنا معنى الشعارات، ووضحنا الفرق بين شعار الدولة والعلم، وتعرفنا على شعار المملكة العربية السعودية.

المراجع

  1. ^ 99designs.com , The history of logos , 15/11/2020
  2. ^ smashingmagazine.com , The History Of Logos And Logo Design , 15/11/2020
  3. ^ wikidiff.com , Logo vs Flag - What's the difference? , 15/11/2020
  4. ^ stats.gov.sa , General Information about The Kingdom of Saudi Arabia , 15/11/2020
2751 مشاهدة