متى توفي عثمان بن عفان بالهجري

كتابة أيوب شامية - تاريخ الكتابة: 2 ديسمبر 2020 , 00:12 - آخر تحديث : 1 ديسمبر 2020 , 23:12
متى توفي عثمان بن عفان بالهجري

متى توفي عثمان بن عفان بالهجري هو الموضوع الّذي سيناقشه هذا المقال، وإنّ صحابة النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام قد كرّمهم الله تعالى ومنّ عليهم بأن جعلهم خير النّاس من بعد الأنبياء عليهم السّلام أجمعين ولهم بصماتٌ في التّاريخ باقيةً لهذا اليوم لا يمكن محوها فهم من أعانوا رسول الله على تأسيس الدّولة الإسلاميّة ونشر الدّين الحنيف في أنحاء الأرض.[1]

عثمان بن عفان رضي الله عنه

وُلِد الصّحابيّ الجليل عثمان بن عفان في مكّة لأبيه عفّان بن أبي العاص وأمّه الصّحابيّة الجليلة أروى بنت كريز وهي ابنة عمّة رسول الله صلّى الله عليه وسلم وكبر في مكّة وكان من أشرافها وأثريائها، أسلم على يد أبي بكرٍ الصّدّيق رضي الله عنه قبل أن يجاهر الرّسول عليه الصّلاة والسّلام بدعوته وقد كان قد تجاوز الثلاثين من عمره رضي الله عنه، وقد تزوّج بعد إسلامه من رقيّة بنت رسول الله وأنجبت له أمامة وعبد الله الّذي مات صغيراً وبعد وفاتها تزوّج أختها أم كلثوم بنت رسول الله ولم ينجب منها ولُقِّب بذي النّورين لأنّه قد نال شرف الزّواج من ابنتي رسول الله عليه الصّلاة والسّلام كما بشّره الرّسول عليه الصّلاة والسّلام بأنّه من العشرة المبشّرين بالجنّة، وعثمان بن عفان هو ثالث الخلفاء الرّاشدين خلف  أبا بكرٍ وعمر رضي الله عنهم أجمعين.[2]

متى توفي عثمان بن عفان بالهجري

استشهد الصّحابيّ الجليل عثمان بن عفان في مكّة المكرّمة وهو ابن اثنين وثمانين عاماً وقد قتله الخوارج الّذين أغشى إبليس على قلوبهم وفتنهم فبدّلوا نعيم الآخرة بحبّ الدّنيا الفانية وكان ذلك يوم الجمعة في الثّامن عشر من ذي الحجّة سنة خمسٍ وثلاثين للهجرة وقُتِل وهو صائمٌ في بيته بعد أن حاصروه  وكان قد صلّى نافلة قرأ فيها سورة طه كاملةً ثمّ جلس يقرأ القرآن حتّى دخلوا إليه وقتلوه طعناً بالسّيف فكان في قتله قيام الفتنة الكبرى وهي أول فتنة في تاريخ الإسلام وقد ذُكِرت في الأحاديث النّبويّة الشّريفة والله أعلم.[3]

كيف مات عثمان بن عفان

بعد الإجابة على سؤال متى توفي عثمان بن عفان بالهجري لا بدّ من الخوض في الحديث عن الكيفيّة التي مات بها رضي الله عنه، فقد حاصر الخوارج بيت عثمان بن عفان مدّة أربعين يوماً ومنعوا عنه المؤن والماء و كان منهم رجلٌ اسمه كنانة بن بشر التّجيبي وآخر يُلقَّب بالموت الأسود وسودان بن حمران و عمرو بن الحمق ولم يشارك أحدٌ من أبناء الصّحابة في قتله عدا محمّدٌ بن أبي بكرٍ الصّدّيق الّذي تراجع عن قتله في اللّحظات الأخيرة ودافع عنه حتّى غُلِب وهُزِم  بعد أن دار حوارٌ بينه وبين عثمان بن عفان وتذكّر محمّدٌ بن أبي بكرٍ مواقف عثمان مع النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام ومع أبيه رضي الله عنه.

جاء كنانة بن بشرٍ وحرق باب بيت عثمان فدخل الملقّب بالموت الأسود فخنقه حتّى فقد وعيه وظنّ بأنّه قد مات ثمّ دخل إليه محمّدٌ بن أبي بكرٍ وهمّ بقتله ثمّ تراجع عن فعلته وندم فجاء كنانة بن بشرٍ فضرب عثمان بسفه ضربةً قُطِعَت بها يده رضي الله عنه فسالت الدّماء على المصحف ثمّ ضربه على رأسه ليسقط عثمانٌ أرضاً ثمّ طعنه في صدره طعنةً  و طعنه سودان بن حمران في بطنه طعنةً أخرى ففاضت روحه الطّيّبة بعد هذه الضّربة إلى بارئها لتلتقي بالرّسول وأصحابه كما بشّره النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام، بعدها دخل عمرو بن الحمق فطعن عثماناً بسيفه تسع طعناتٍ في صدره، وقُتِل عثمان بن عفان مظلوماً  إثر فتنةٍ عظيمةٍ وكان قد طلب عثمانٌ ألّا يدافع عنه أحدٌ لأنّه قدره المكتوب وقد جاءه النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم في الحلم وأخبره بأنّه سيفطر في هذا اليوم معه في الجنّة والله أعلم.[3]

صفات عثمان بن عفان

متى توفي عثمان بن عفان بالهجري سؤالٌ كثيراً ما يطرح فقد استشهد الصّحابي الجليل عثمان بن عفان في السّنة الخامسة والثّلاثين للهجرة النّبويّة وكان ذلك في يوم الجمعة في الثّامن عشر من ذي الحجّة، وكان من صفاته رضي الله عنه أنّ عمره يقارب عمر النّبيّ عليه الصّلاة و السّلام وكان رضي الله عنه ورعاً عالماً بالقرآن الكريم وحافظاً ومعلّماً لأحاديث رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ملازماً له، و كان شديد الصّدق يتحرّاه في جميع أموره وكان كثير التّعبّد لله تعالى صائماً مقيماً للّيل منفقاً ومجاهداً في سبيل الله يصل رحمه، وقد بشّره النّبيّ عليه الصّلاة و السّلام  بالجنّة، وقد استفاد من علمه خلقٌ كثيرٌ من الصّحابة رضوان عليهم والتّابعين والله أعلم.[4]

أعمال عثمان بن عفان

الخوض في الحديث عن متى توفي عثمان بن عفان بالهجري يدفع إلى ذكر بعضٍ من أهمّ الأعمال التي قام بها، فإنّ للصّحابي الجليل عثمان بن عفان رضي الله عنه أثرٌ طيّبٌ ومن أعماله رضي الله عنه:[5]

  • أنّه جمع القرآن الكريم في مصحفٍ واحدٍ بعد أن حدث اختلافٌ بين المسلمين عليه وذلك في عهد خلافته رضي الله عنه.
  • وفي غزوة تبوك جهّز عثمان رضي الله عنه ثلث الجيش من البعير تسمائة وخمسين ومن الفرس خمسين.
  • وأنفق عليه مالاً كثيراً في سبيل الله وابتغاء للأجر والنّصر.
  • وأثناء خلافته على المسلمين توسّعت الدّولة الإسلاميّة وامتدّت رقعتها إلى المرو وتركيا والإسكندريّة وإفريقيا وأرمينيا والقوقاز وخراسان.
  • كما أنّه أسّس أوّل أسطولٍ بحريٍّ إسلاميٍّ لصدّ هجمات البيزنطيّين على الشّواطئ الإسلاميّة وحمايتها فكان بذلك خليفةً عظيماً وصحابيّاً جليلاً رضي الله عنه وأرضاه.

متى توفي عثمان بن عفان بالهجري مقالٌ تحدّث عن عثمان بن عفان رضي عنه ومتى توفي عثمان بن عفان بالهجري وكيف مات عثمان بن عفان كما تحدّث أيضاً عن صفات عثمان بن عفان وأعمال عثمان بن عفان وورد فيه مقتطفات عن الصّحابة الكرام رضوان الله عليهم أجمعين.

المراجع

  1. ^ alukah.net , دروس وعبر من سير الصحابة الكرام (1) , 01/12/2020
  2. ^ marefa.org , عثمان بن عفان , 01/12/2020
  3. ^ islamstory.com , مقتل عثمان وفتنة أبدا , 01/12/2020
  4. ^ islamweb.net , عثمان بن عفان , 01/12/2020
  5. ^ marefa.org , عثمان بن عفان , 01/12/2020
811 مشاهدة