من أبرز نتائج الكشوف الجغرافية على العالم العربي والإسلامي

كتابة EMMAN - تاريخ الكتابة: 10 سبتمبر 2021 , 15:09
من أبرز نتائج الكشوف الجغرافية على العالم العربي والإسلامي

من أبرز نتائج الكشوف الجغرافية على العالم العربي والإسلامي ، تعد الكشوف الجغرافية قديمة جدًا حيث كانت تستخدم كوسيلة لمعرفة كل ما يدور في الحالم المحيط، واعتمد عليها بشكل أساسي في الرحلات الإستكشافية، وكان لها دور كبير جدًا في إتصال الدول بعضها ببعض، وهذا ما دفع موقع محتويات للتحدث عن الكشوف الجغرافية وأهم نتائجها على الصعيد العربي والإسلامي بشكل عام.

تعريف الكشوف الجغرافية

الكشوف الجغرافية هي رحلات توسعت في القرن الخامس عشر، وكان الهدف منها في الأساس اكتشاف الكثير من المناطق وشراء بعض المنتجات منها، بالإضافة إلى ذلك عمل المسلمين على فرض الضرائب على الأوروبيين، ومن هنا تمت مقاطعة تجارة المسلمين والبحث عن طرق أخرى مثل جزر الهند لاستيراد البضائع منها بأسعار أقل، ومن هنا توسعت الكشوف الجغرافية.

شاهد أيضاً: الجغرافيا هي كل ما يتعلق بالكرة الأرضية وتكوينها

من أبرز نتائج الكشوف الجغرافية على العالم العربي والاسلامي

هناك الكثير من الدوافع التي أدت إلى ظهور الكشوف الجغرافية، وانتشارها بشكل كبير في جميع دول العالم الإسلامية والعربية بشكل عام، بالإضافة إلى كثرة الأطماع المحيطة من الدول الأوروبية والرغبة في السيطرة على الوطن العربي وخيراته، ولذلك فإن أبرز نتائج الكشوف الجغرافية تتمثل في الآتي:

  • ساعدت تلك البحوث في إثبات نظرية أن الأرض كروية وذلك عن طريق رحلة الملاح ماجلان الذي قام برحلة حول العالم.
  • عملت على زيادة العمل في مجال تجارة الرقيق وهذه نتيجة سلبية لهذه الكشوف.
  • أصبحت الدولة العثمانية في صراعات مستمرة مع الدول الأوروبية على البحر الأحمر والمحيط الهندي والخليج العربي.
  • بسبب هذه البحوث تم إطلاق إسم الرجاء الصالح على جنوب قارة إفريقيا.
  • تم إطلاق إسم مضيق ماجلان على جنوب قارة أمريكا الجنوبية.
  • تأثر اقتصاد مصر والشام بشكل كبير وذلك بسبب التغيرات التي حدثت في المركز التجاري للدول العربية.
  • عملت على نشر الدين الكاثوليكي في مختلف المناطق مثل البرتغال وأسبانيا.

أنواع الكشوف الجغرافية

هناك العديد من أنواع الكشوف الجغرافية التي تم التوصل إليها تتمثل في الآتي:

  • رأس الرجاء الصالح: يعد طريق الرجاء الصالح من أهم الإكتشافات الجغرافية التي تمت على يد البحار هنري الملاح.
  • اكتشاف أمريكا: بعد محاولات كبيرة من البرتغال في التوصل إلى طريق بحري إلى الهند، اهتم الأوروبيين بالبحث عن طريق بحري لاتجاه الغرب ومن هنا أصبح الإبحار عن طريق الهند من ناحية الغرب على يد كولومبس.
  • اكتشاف استراليا: قام الأسلام والبرتغال باكتشاف طرق بحيرة ساعدت على اكتشاف طرق وبلدان جديدة قامت على عدة رحلات بحرية هامة، توصلوا من خلالها إلى أستراليا وبعض دول أوروبا.

وبذلك قد عرضنا إجابة تفصيلية عن الكشوف الجغرافية، وأن التغيرات التي حدثت على الصعيد الدولي والعربي تعد من أبرز نتائج الكشوف الجغرافية على العالم العربي والإسلامي بشكل عام.

 

 

18 مشاهدة