من قائد المسلمين في معركة القادسية

كتابة حنين شودب - تاريخ الكتابة: 1 مايو 2021 , 01:05 - آخر تحديث : 30 أبريل 2021 , 23:04
من قائد المسلمين في معركة القادسية

من قائد المسلمين في معركة القادسية؟ هو أحد الأسئلة المهمّة التي لا بدّ من الإجابة عنها، فمعركة القادسيّة من أشهر المعارك في التاريخ الإسلاميّ، وقد وقعت في تاريخ الثالث عشر من شهر شعبان، للعام الخامس عشر من الهجرة، وتمّت المعركة الشهيرة في عهد عمر بن الخطاب رضي الله عنه، في موقع القادسيّة بالعراق، وقد انتهت بانتصار المسلمين وهزيمة الفُرس، ومقتل قائدهم رُستم هُرمُزد ، وكانت القادسيّة إحدى أهمّ المعارك التي أدّت لفتح العراق.

من قائد المسلمين في معركة القادسية

قائد المسلمين في معركة القادسية هو الصحابيّ الجليل سعد بن أبي وقّاص رضي الله عنه، وهو سعد بن أبي وقاص، وهو سعدُ بن مَالك بن أَهيب الزهريّ القرشيّ أبو إسحاق مِن بَني زهرة أهل آمنة بنت وهب أُمُّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وكان سعد رضي الله عنه من السابقين الأولين في الإسلام، وقد أسلم وهو يبلغ من العمر سبعة عشر عامًا، وهو الرابع في الإسلام، كما أنّه من العشرة المبشرين بالجنة، وقد رضي رسول الله عنه قبل أن يتوفاه الله تعالى، كان رضي الله عنه مستجاب الدعوة، فارسًا، شجاعًا، وهو أول من رمى سهمًا في سبيل الله، وقد شهد مع النبيّ صلّى الله عليه وسلّم غزوة بدر، ومن المواقف البارزة له أنّه اعتزل الفتنة التي حدثت بين المسلمين، تُوفيَّ سعد بن أبي وقاص في العقيق، في الخامسِ والخمسون من الهجرة، وهو في الثمانين من عمره، وهو آخر المُهاجرين وفاةً.[1]

شاهد أيضًا: من هو قائد المسلمين في معركة اليرموك سنة 13 هجري ؟

أسباب معركة القادسية

بعد هزيمة الفرس في معركة البويب، واستياء الفرس من قادتهم واتّهامهم لهم بأنّهم هم سبب الهزيمة بسبب خلافاتهم وتفرّقهم، فاجتمع القادة على اختيار ملك من نسل كسرى فارس، ووقع اختيارهم على يزدجرد بن شهريار بن كسرى، وعندما تسلّم مقاليد الأمور، أخذ يعيد ترتيباته في قادته وجيشه، ويعدّ العدّة لإعادة هيبة الدّولة الفارسيّة أمام عدوّهم الجديد، فبلغ المثنى بن حارثة الشّيبانيّ في العراق أنّ يزدجرد “كسرى فارس” يجمع طاقاته لغزو المسلمين، فكتب المثنّى إلى الخليفة عمر بن الخطاب يخبره بغدر الفرس، وكان ذلك سنة 14 للهجرة، فما إن وصل الخبر للخليفة عمر رضي الله عنه إلّا أن أعلن النّفير العام، وراح المسلمون يعدّون العدّة لمباغتتهم في عقر دارهم قبل خروجهم لغزو المسلمين.[2]

شاهد أيضًا: ما سبب تسمية معركة نهاوند بفتح الفتوح

أحداث معركة القادسية

حدثت مفاوضات بين المسلمين، وبين قيادة الفرس السياسية والعسكرية، إلا أنّ هذه المفاوضات باءت بالفشل، فهي لم تُحقق الأهداف الإسلامية، كما أن سلبية المُفاوض الفارسي لعبت دوراً كبيراً في فشل المفاوضات، وعلى الرغم من ذلك فقد نجح رسل المسلمين في إيصال الدعوة الإسلامية إلى قادة الفرس، وتهديدهم، وإقامة الحجة عليهم بإيصال الدعوة لهم. عبر رستم بالجيش الفارسي نهر العتيق، حيث نزل مقابل المسلمين على شفير العتيق، فكان معسكر الجيشين ما بين الخندق والعتيق، واستعد سعد بن أبي وقاص لمواجهة الفرس، وفي السابع والعشرين من شوال من العام الخامس عشر للهجرة صلى سعد بالجموع صلاة الظهر، وبعدها طلب من القرّاء قراءة سورة الأنفال، وعندما تمت قراءتها نزلت الطمأنينة، والسكينة في قلوب الناس، وتشجعت نفوسهم للقتال. أقام سعد بن أبي وقاص في قصر قديم بين الصفيْن، وكان يُشرف منه على جموع الناس، حيث لم يستطع سعد المشاركة في المعركة بسبب العديد من الجروح التي أصابته في مناطق من جسده، إلا أنه بقي يُخطط ويُشرف على المعركة، فأدار المعركة من فوق القصر، وجعل خالد بن عرفطة العذري قائداً للجيش، وهناك من اعترض على قيادة خالد، مما دفع سعداً إلى القبض على هذه الفئة التي كان يقودهم أبو محجن الثقفي، واحتجزهم في القصر، ومنعهم من المشاركة في المعركة خوفاً من إحداث أي خلل بها.[3]

شاهد أيضًا: من اول من رمى سهم في سبيل الله

نتائج معركة القادسية

بعد معرفة من قائد المسلمين في معركة القادسية، والحديث عن مجريات المعركة، فهُناك العديد من النتائج الحاصلة بسبب معركة القادسيّة، ولعل أهمها ما يأتي:[4]

  • بينّت معركة القادسية مصير العراق، والدعوة الإسلامية بداخله، فخضع بشكل مباشر لدولة الخلافة، مما ساهم في نشر الدعوة الإسلامية فيه، حيث دخل في الإسلام ما يُقارب 4000 شخص من جيش رستم بعد انتهاء المعركة فوراً، إضافة إلى العديد من قبائل العرب المستقرة على ضفاف نهر الفرات.
  • يُعتبر انتصار المسلمين في معركة القادسية بداية لانتصارات المسلمين في المنطقة فيما بعد، ومن أهم هذه الانتصارات: فتح المدائن الذي حدث في العام السادس الهجري، وفتح حلوان في ذات السنة، وحصول معركة جلولاء.
  • حصل المسلمون على الكثير من الغنائم في معركة القادسية، ومنها: راية فارس الكبرى، والمعروفة باسم درفش كابيان، وهذه الراية مصنوعة من جلد النمر، ويبلغ طولها اثني عشر ذراعاً، أما عرضها فثمانية اذرع، وهي مُرصعة بالياقوت واللؤلؤ.

وبهذا نكون قدأجبنا على من قائد المسلمين في معركة القادسية، وقد أكت هذه المعركة على أنّ أسباب النصر تتجلى في جانبين غاية في الأهمية، وهما: الإيمان والأخذ بالأسباب، فإذا وُجد هذان السببان انتصر الجيش المسلم على جيش الأعداء كما حصل في المواجهة بين جيش المسلمين قليل العدد، وجيش الفرس كثير العدد والعدة يوم القادسية.

المراجع

  1. ^ islamqa.info , معركة القادسية , 30-04-2021
  2. ^ marefa.org , معركة القادسية , 30-04-2021
  3. ^ islamstory.com , معركة القادسية , 30-04-2021
  4. ^ alukah.net , معركة القادسية ملحمة رمضانية , 30-04-2021
630 مشاهدة