من هو احدب نوتردام

كتابة asma - تاريخ الكتابة: 10 مايو 2021 , 09:05 - آخر تحديث : 10 مايو 2021 , 09:05
من هو احدب نوتردام

من هو احدب نوتردام، يعد الأدب الفرنسي من أهم أنواع الأدب العالمية، حيث يحتوي على أعمال عظيمة من رواية، قصة، مسرحية، شعر غنائي، وغيرها، وله تأثير على باقي أنواع الأدب العالمية، واهتم الأدباء الفرنسيون بالأسلوب والشكل واللغة، ومن أشهر أولئك الأدباء فولتير، موليير، بلزاك، ألفرد دي موسيه، فيكتو هوغو، وغيرهم.

من هو احدب نوتردام

إن احدب نوتردام هو عمل أدبي فرنسي، وهي من الروايات الرومانسية القوطية، ونوتردام هي كاتدرائية نوتردام المعروفة في مدينة باريس، ونشرت الرواية أول مرة في عام 1831م، وتدور أغلب أحداث الرواية في الكاتدرائية، وكان اسم الرواية الأصلي على اسم الكنيسة، لكن ترجمتها الإنجليزية التي قام بنشرها فريدريك شوبرل في عام 1833م كانت تحت عنوان أحدب نوتردام، وهو الاسم الذي اشتهرت به الرواية بعد ذلك، أطلق على هوجو بعد صدور تلك الرواية لقب “شكسبير الرواية”، وتم إنتاج الرواية في السينما 6 مرات، وكان آخر مرة في عام 1997م.

شاهد أيضاً: من هو النبي الذي يفر من زوجته يوم القيامة

كاتب رواية أحدب نوتردام

كاتب رواية أحدب نوتردام هو الأديب الفرنسي فيكتور هوغو، وهو من أشهر أدباء فرنسا، ولد في عام 1802، وتوفى عام 1885، وهو كاتب اتخذ في جميع رواياته موقفًا ضد الظلم، واستمع لصوت الضعفاء والمحرومين، وتعتبر شخصية الأحدب التي قدمها في رواية أحدب نوتردام من أجمل شخصياته الروائية، وعرف الكاتب بعدائه للكنيسة بالرغم من تدينه، وبرع في مجالات الأدب المختلفة من كتابة شعر، ومسرحيات، وروايات، وكان رسامًا بارعًا أيضًا، وكان عضوًا في الأكاديمية الفرنسية، كما كان شخصية سياسية مرموقة.

أحداث رواية أحدب نوتردام

تدور أحداث القصة في مدينة باريس بفرنسا في أواخر العصور الوسطى، وبطل القصة هو كوازيمودو، وهو شخص أحدب، لقيط، وقبيح، وهو ابن لإحدى العائلات الغجرية التي حضرت إلى نوتردام؛ بهدف سرقتها، إلا أن القسَّ المسؤول عن الكنيسة اكتشف محاولة السرقة، وألقى القبض على كوازيمودو، بينما هرب الجميع، فأخذه القس وتولى عنايته، ورباه داخل الكنيسة، وقام بتدريبه على العمل حتى صار قارع الأجراس في الكنيسة؛ وبسبب هذا العمل أصيب بالصمم، وحاول الكاتب تصوير الشخصية بصفات خارجية مرعبة من قبح وحدب، لكنها نقية وتحمل صفات طيبة من الداخل، وتم اختيار كوازيمودو بعد ذلك ليكون رئيسًا للمهرجين في احتفال المهرجين السنوي الذي يتم إقامته بمدينة باريس، لكنَّ القس كان يريد من كوازيمودو أن يظل بقية حياته داخل الكنيسة؛ لكي لا يظهر بهيئته المرعبة أمام الناس؛ مما قد يتسبب في رعبهم، وفي هذا الاحتفال تأتي فتاة جميلة جدًا تسمى إزميرالدا، وهي من أهم الشخصيات في الاحتفال، يعجب الناس بها وبرقصها، ومن ضمنهم القس، ويحاولون الوصول إليها، لكنهم يفشلون، ويقع كوازيمودو في حبها، ثم يكتشف الناس أن كوازيمودو لم يكن متنكرًا للمهرجان، ويحاولون القبض عليه لمحاسبته، ولكن تشفق عليه إزميرالدا، وتساعده على الهرب، وتهرب معه، فيغضب عليها القس؛ لأنها لم تطع أوامره، فيساعدها كوازيمودو على الهرب من جنود القس؛ ليرد لها الجميل، ويسعد كوازيمودو، لأنه وجد أخيرًا شخصًا يحبه ويحنو عليه، لكن يغضب القس من هروبها، ويأمر باعتقال جميع الغجر؛ من أجل العثور عليها، وتدور أحداث الرواية في إطار تشويقي، وتنتهي الأحداث بقيام الناس بحمل كوازيمودو على أعناقهم، بعد اكتشافهم طيبة قلبه.

شاهد أيضاً: من هو مؤلف كتاب الضوء الأول

وهنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال، وذلك بعد أن تم التعرف على من هو احدب نوتردام، كما تعرفنا على كاتب الرواية، وتعرفنا كذلك على أحداث الرواية، ونرجو أن ينال المقال على إعجابكم.

174 مشاهدة