من هو خطاط المصحف الشريف

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 24 أبريل 2021 , 13:04 - آخر تحديث : 24 أبريل 2021 , 10:04
من هو خطاط المصحف الشريف

من هو خطاط المصحف الشريف الذي كتب وخط كلام الله المعظم فالمصحف الشريف هو كتاب مقدس من الله عز وجل وقام بتنزيله وحفظه للقرآن الكريم حتى يستخدمه كل المسلمين في معرفة العديد عن الدين الاسلامي والأنبياء والرسل، وفي هذا المقال سوف نقوم بالتعرف على هذا الخطاط فتابعوا معنا.

من هو خطاط المصحف الشريف

يعتبر عثمان طه هو مخطط المصحف الشريف في مجمع الملك فهد واسمه هو أبو مروان عثمان بن عبده بن حسين بن طه الحلبي وهو من أصول سورية لكنه يعيش في المملكة العربية السعودية منذ وقت طويل، ويعد الخطاط عثمان طه واحد من أكبر خطاطّي العالم العربي.

حيث أنه من أهم من جعل قلمه في سبيل الله وبهدف تدوين كتابه العزيز حيث أنه الخطاط الأول الذي عمل واشتهر  بسمعته الطيبة حيث ولد عثمان طه في مدينة حلب السورية في قرية يطلق عليها صندي التركمانية، كما أنه ولد في عائلة تميزت بالتدين فكان والده هو الشيخ عبد حسين طه.

فقد كان والده حينذاك شيخ كتاب البلد وكذلك إمام المسجد وخطيبه حيث أنه ورث عن والده العديد من الذكاء والهدوء كما وأنه أخذ منه خط الرقعة الجميل حيث أبدع به في بدايات حياته.

عثمان طه وكتابة المصحف الشريف

قام عثمان طه في دمشق بكتابة المصحف وكان ذلك لأول مرة في عام 1970م، وكان المصحف لوزارة الأوقاف السورية، ثم بعد ذلك انتقل إلى المملكة العربية السعودية حتى يتم تعيينه خطاط معتمد في مجمع الملك فهد للطباعة، كما تم تعيينه عضو في الهيئة التحكيمية في تركيا لمسابقات الخط العربي والتي تقام كل ثلاث سنوات في مدينة إسطنبول.

وقام عثمان بكتابة المصحف الشريف حوالي عشر مرات وكانت كتابته له بطريقة محكمة متقنة ومميزة للغاية والتي أذهلت كل من يراه وتتميز طريقة كتابته للآيات بأنها ذات طباعة من ورقٍ إلى آخر.

شاهد أيضًا: من الذي رتب سور القران كما هي الان في المصحف

حياة عثمان طه

ولد عثمان طه في الريف التابع لمدينة حلب السوري سنة 1934م حيث درس الابتدائية والإعدادية ثم بعد ذلك درس الثانوية في مدينة حلب، كما وأنه أثناء دراسته الجامعة قام بالانتقال إلى مدينة دمشق حتى يكون خريج من قسم الشريعة في جامعة دمشق.

كما أكمل دراسته في الدبلوم حتى يحصل شهادته وكان ذلك في عام 1965م، ثم بعد ذلك اهتم بالخط التي كان أحبها حيث كان يلتقي بخطاط بلاد الشام وهو محمد بدوي الديراني فتعلم منه خط النسخ وكذلك خط الثلث وكان له العديد من اللقاءات مع خطاط العراق هاشم محمد البغدادي.

كما أنه أكمل حلمه في الحصول على شهادة في الخط من خطاط العالم الإسلاميّ حامد الآمديّ، فقام الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ وكان وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المشرف العام على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بـ المدينة المنوّرة وذلك حتى يتم تجديد عقد خطاط المصحف الشريف الشيخ عثمان طه بعد ان ينتهي عقده في المجمع.

وقال آل الشيخ في بيان معروف له: «سيبقى عثمان طه ما بقي عبداللطيف آل الشيخ في الوزارة تقديرًا ووفاءً له جزاء خدمته للقرآن الكريم، وتحقيقًا لرغبته التي يردّدها دائمًا أن يبقى في خدمة القرآن حتى يموت”.

شائعة وفاة عثمان طه

انتشرت الكثير من الشائعات عن وفاة عثمان طه وكان أولها في عام 2019 حيث انتشرت على جميع مواقع التواصل الاجتماعي بعض الأخبار عن وفاة أشهر من كتب المصحف الشريف بخط اليد الكاتب عثمان طه، وذلك بعد تدهور الحالة الصحية له، لكن أسرة الكاتب قامت بنفي هذا الكلام، وقامت بتوضيح أنه مازال وذات صحة جيدة وأن هذه مجرد شائعات ليس لها أساس من الحقيقة، وتناقلت بعض الأخبار أن يداه ما زالت تخط كلام الله عز وجل.[1]

وفي نهاية المقال وبعد أن قمنا بذكر الاجابة عن سؤال من هو خطاط المصحف الشريف؟ فإنه يجب على جميع المسلمين أن يعلموا قدر كلام الله سبحانه وتعالى وأنه وحي الله الذي أنزله على خير خلقه محمد صلى الله عليه وسلم وأن جميع العلوم المتعلقة بالقرآن الكريم لاسيما هي من أشرف العلوم وأفضلها على الإطلاق.

المراجع

  1. ^ fonts.qurancomplex.gov.sa , السيرة الذاتية لخطاط المصحف , 24-4-2021
392 مشاهدة