من هي المرأة التي كفنها رسولنا الكريم بقميصه

كتابة أحمد سليمان -
من هي المرأة التي كفنها رسولنا الكريم بقميصه

من هي المرأة التي كفنها رسولنا الكريم بقميصه، يتساءل العديد من هي تلك المرأة وما هي مكانتها عند الله ورسوله ليكفنها صلى الله عليه وسلم بقميصه وينزل قبرها، سنحاول في السطور القادمة التعرف على السيرة الذاتية وأهم مفاصل سيرتها في هذه الحياة من خلال سطور القادمة من منصة محتويات.

من هي المرأة التي كفنها رسولنا الكريم بقميصه

لما توفيت فاطمة بنت أسد بن هاشم  زوجة أبو طالب كفنها رسولنا الكريم بقميصه وصلى عليها وكبر سبعين تكبيرة ونزل في قبرها، كما أخذ يومي في نواحيه وكأنه يوسعه وخرج من قبرها وعيناه تذرفان الدمع، ولما سأله عمر بن الخطاب رضي الله عنه بقوله ” رأيتك فعلت على هذه المرأة شيئًا لم تفعله على أحد” فقال صلى الله عليه وسلم “يا عمر إن هذه المرأة كانت أمي بعد أمي التي ولدتني إن أبا طالب كان يصنع الصنيع وتكون له المأدبة وكان يجمعنا على طعامه فكانت هذه المرأة تفضل منه كله نصيبًا فأعود فيه وإن جبريل عليه السلام أخبرني عن ربي عز وجل أنها من أهل الجنة وأخبرني جبريل عليه السلام أن الله تعالى أمر سبعين ألفًا من الملائكة يصلون عليها” ثم تابع قائلًا ” اللهم ثبت فاطمة بالقول الثابت، رب اغفر لأمي فاطمة بنت أسد ووسع عليها مدخلها بحق نبيك والأنبياء الذين من قبلي إنك أرحم الراحمين” ثم ضرب بيده اليمنى على اليسرى فنفضهما ثم قال ” والذي نفس محمد بيده لقد سمعت فاطمة تصفيق يميني على شمالي”.

شاهد أيضًا: من هي أم المؤمنين التي حفظ عندها القرآن

من هي فاطمة بنت أسد

فاطمة بنت أسد بن هاشم بن مناف ولدت في مكة في سنة 548م، ووفاتها كانت سنة 4هـ 625م، في المدينة المنورة عن عمر ناهز الستين عامًا، وهي زوجة عم الرسول الأكرم أبو طالب ووالدة الخليفة الراشدي الرابع، والرسول نشأ في كنفها وكنف عمه وبين أولادها بعد وفاة أمه آمنة بنت وهب.
أسلمت فاطمة بنت أسد وآمنت بما جاء به محمد بعد عشرة من المسلمين فكانت الحادية عشر والثانية من النساء بعد خديجة بنت خويلد، توفيت في 4 من الهجرة وقد كفنها الرسول الأكرم بقميصها ونزل في قبرها وصلى عليها وكبر سبعين مرةً.

شاهد أيضًا: افقه النساء واكثر الصحابيات رواية للحديث

نسبها وسيرتها

يعود نسبها كما نسب كل بني هاشم إلى مهد بن عدنان فهي بنت أسد بن هاشم بن مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.
تزوجت من أبو طالب عم الرسول وأسلمت في السنين الأولى للبعثة المحمدية، وبعد وفاة أم الرسول الأكرم آمنة بنت وهب ضمته إلى أولادها وربته واهتمت به كأنه واحد منهم بل وأغلاهم على قلبها فكانت تطعمه فإذا ما شبع أطعمت أولادها، وبالمقابل بادلها الرسول الأكرم الحب والاحترام كأنها أمه الثانية.
كانت ثاني امرأة تدخل الإسلام وأول امرأة هاجرت إلى الرسول من مكة إلى المدينة.
سمعت رسول الله يقول ” إنّ النّاس يحشرون يوم القيامة عراة كما ولدوا” فقالت ” وا أسوأتاه” فأجابها صلى الله عليه وسلم ” فإنّي أسأل اللَّه أن يبعثك كاسية”.
كما أنها أول إمرأة بايعت  الرسول بعد نزول الآية الكريمة { أَيهَا النَّبيُّ إِذَا جَاءَك المُؤمِنَات يبَايعنَك عَلي أَن لا يشرِكنَ بِاللَّهِ شيئًا وَلا يسرِقنَ وَلا يزنِينَ وَلا يقتُلنَ أَولَدَهُنَّ وَلا يأتِينَ بِبُهتَانٍ يفترِينَهُ بَينَ أَيدِيهِنَّ وَأَرجُلِهِنَّ وَلا يعصِينَك في مَعرُوفٍ فَبَايعهُنَّ وَاستَغفِر لهَُنَّ اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ}[1]

شاهد أيضًا: من قال فاطمه سيده نساء اهل الجنه

فاطمة بنت أسد السيرة الذاتية

فيما يلي نورد بعض المعلومات الشخصية عنها:

  • اسمها فاطمة بنت أسد بن هاشم بن مناف.
  • ميلادها كان في مكة المكرمة عام 548م.
  • وفاتها كانت في المدينة المنورة في عام 4ه الموافق625م، وتم دفنها في مقبرة البقيع.
  • زوجها أبو طالب عم الرسول الأكرم.
  • أولادها طالب وعقيل وجعفر وعلي.
  • بناتها أم هانئ وجمانة.
  • ديانتها الإسلام.
  • لغتها الأم اللغة العربية.
  • إقامتها في مكة المكرمة إلى أن هاجرت إلى المدينة المنورة.

شاهد أيضًا: لماذا سميت الخنساء بهذا الاسم

وبعد ان شارف مقالنا من هي المرأة التي كفنها رسولنا الكريم بقميصه على الانتهاء، نكون قد تعرفنا على تلك المرأة التي كفنها الرسول الأكرم بقميصه وعلى سيرتها الذاتية

المراجع

  1. ^ سورة الممتحنة , الآية 12
86 مشاهدة