هل صلاة العيد فرض كفاية

كتابة خالد الغزي - تاريخ الكتابة: 8 مايو 2021 , 10:05 - آخر تحديث : 8 مايو 2021 , 09:05
هل صلاة العيد فرض كفاية

هل صلاة العيد فرض كفاية هو واحد من الأسئلة المهمة التي يريد معرفتها الكثير من المسلمين المهتمين بالأحكام الشرعية، وذلك من خلال ما ورد عن الله العزيز الحكيم، وعن الرسول صلى الله عليه وسلم، وسُّنته النبوية الشريفة، وفي هذا المقال سنعرف هل صلاة العيد فرض كفاية.

هل صلاة العيد فرض كفاية

قال أهل العلم فيها ثلاثة أقوال، فمنهم من قال أنّ صلاة العيد فرض كفاية، فهي من الشعائر الإسلامية الظاهرة، ولهذا تصلى جماعة وفي الصحراء، ويجوز للمسلم التخلف عنها، ولكن حضوره للصلاة والتشارك مع باقي المسلمين هو سُّنة مؤكدة، ولا ينبغي تركها إلا لعذر شرعي، ومنهم من قال أنها فرض عين، وذلك لأن الرسول صلى الله عليه وسلم أمر بها، وكان الأمر يشمل النساء الحيض، والعواتق أمرهن أن يخرجن إلى مصلى العيد، وذوات الخدور، وقد يكون هذا القول هو أقرب الأقوال، حيث كان اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله، والقول الأخير أنها سُّنة، ومن ذلك فيما ورد أن الأعرابي الذي سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم، حينما أخبره عن الصلوات الخمس، فقال: هل عليَّ غيرها؟، فقال النبي: لا، إلا أن تطوع.[1]

شاهد أيضًا: ما هو حكم صلاة العيدين

حكم زيارة القبور بعد صلاة العيد

الخروج للقبور بعد صلاة العيد هي عادة لبعض الناس، وليس لها أصل، ولا يوجد في أحاديث السنة النبوية الشريفة أو في كلام الصحابة رضوان الله عليهم ما يتحدث عن هذا، ولك من السُّنة أن تتم زيارة القبور من وقت لآخر، سواءٌ كان يوم العيد أو يوم الجمعة أو أي يوم آخر، وذلك حسب التيسير وأوقات الفراغ، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يزور القبور ويدعوا لأهلها، وكان يقول: “زوروا القبور، فإنها تذكركم بالآخرة”، وقد علّم عليه الصلاة والسلام أصحابه إذا زاروا القبور أن يقولوا: ” السلام عليكم أهل الديار من المؤمنين والمسلمين وإنا إن شاء الله بكم لاحقون نسأل الله لنا ولكم العافية يرحم الله المستقدمين منا والمستأخرين”.[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز للمرأة زيارة القبور

حكم صلاة الجمعة إذا صادفت يوم العيد

إذا ترك المسلم صلاة الجمعة لأنه حضر العيد وصلى الصلاة، فلا حرج عليه، ولكن يجب عليه أن يصلي الظهر فردًا أو جماعةً، ويجب على إمام صلاة الجمعة وخطيبها أن يقيم الصلاة كما جرت العادة، وأن يحضر للمسجد، وأن يصلي بمن حضر ن المسلمين لأداء صلاة الجمعة، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يقيم صلاة الجمعة إذا صادفت يوم العيد ويصلي الصلاتين، وربما قرأ عليه الصلاة والسلام في العيد وفي الجمعة بسبح والغاشية فيها جميعا، ومن حضر صلاة العيد ساغ له ترك صلاة الجمعة، ويصلي  الظهر في بيته أو مع إخوانه إذا حضروا صلاة العيد.[3]

شاهد أيضًا: هل يجوز اقامة صلاة العيد في البيت

ومن خلال هذا المقال نكون قد بيّنا هل صلاة العيد فرض كفاية، فقد كانت أقوال العلماء إما فرض كفاية أو فرض عين أو سُّنة، ووضحنا أن زيارة القبور بعد صلاة العيد غير واجبة، كما بيّنا أن صلاة الجمعة إذا صادفت يوم العيد، فيجب أن تقام كما جرت العادة، ولا حرج على من تركها شرط أن يصلي الظهر.

المراجع

  1. ^ ar.islamway.net , ما حكم صلاة العيد هـل هي فرض كفاية، أو فرض عين، وإذا فاتت فهل تقضى؟ , 08-05-2021
  2. ^ binbaz.org.sa , حكم زيارة القبور بعد صلاة العيد , 08-05-2021
  3. ^ binbaz.org.sa , حكم صلاة الجمعة إذا صادفت يوم العيد , 08-05-2021
168 مشاهدة