همزة الوصل هي التي ينطق بها في بدء الكلام ووصله

كتابة نور محمد -
همزة الوصل هي التي ينطق بها في بدء الكلام ووصله

همزة الوصل هي التي ينطق بها في بدء الكلام ووصله صح أم خطأ حيث يوجد في اللغة العربية أربعة أنواع من الهمزات تصنف تبعًا لمكان كل منهما في الكلمة، حيث أن همزتي الوصل والقطع يأتيا في بداية الكلمة مثل كلمة استخرج، والهمزة المتوسطة وتأتي في منتصف الكلمة مثل كلمة هنيئًا، والهمزة المتطرفة وتأتي تاك الهمزة في نهاية الكلام مثل كلمة جاء.

همزة الوصل هي التي ينطق بها في بدء الكلام ووصله

العبارة خاطئة حيث أن همزة الوصل ليست الهمزة التي ينطق بها في بدء الكلام ووصله حيث أنها تسقط عند وصل الكلام وتنطق عندما يتم بدء الكلام بها فقط، مثل كلمة استخراج، وهمزة الوصل هي الهمزة التي تتواجد باستمرار في بداية الكلام، وتنطق عند الابتداء بها، وتحذف لفظًا عند وصلها، وتكتب همزة الوصل دون رسم الهمزة فوقها هكذا (ا) وسُمّيت بذلك الاسم لأنها تعمل على وصل ما قبلها بها، ولهمزة الوصل عدة مواضع كالآتي:

  • أولًا: ال التعريف، حيث أن أول حرف من اللام الشمسية واللام القمرية همزة وصل، مثل كلمتي الشمس والقمر.
  • ثانيًا: في الأسماء حيث أن أغلب الأسماء تبدأ بهمزة وصل مثل: اثنين، اسمان، امرأة، امرأتان، ابن، ابنة، ابنتان، ابنان، امرؤ، اسم.
  • ثالثًا: البسملة، وهي بسم الله الرحمن الرحيم، حيث أن بسم أصلها باسم والباء حرف جر وكلمة “اسم” اسم مبدوء بهمزة وصل، والألف في كل من الرحمن والرحيم، حيث أن الألف واللام ال التعريف مبدؤه بهمزة وصل.
  • رابعًا: في الأفعال، تأتي همزة الوصل في الفعل الأمر الثلاثي، مثل: اشرب، اخرج، اعلم، وتأتي في الفعل الخماسي، مثل: ابتعد، اقترب، وتأتي في الفعل السداسي، مثل: استخرج، واستخدم، واستبعد، واستعجب، واستخدم.

ما هو الفرق بين همزة الوصل وهمزة القطع؟

على الرغم من كون همزتي الوصل والقطع يأتيا في بداية الكلام، إلا أن كل منهما يختلف عن الآخر، كالآتي:

  • همزة الوصل متحركة دائمًا، فهي همزة لا تأتي في بداية الكلام ساكنة أبدًا، بينما همزة القطع قد تأتي متحركة أحيانًا، وقد تأتي ساكنة، حسب موضعها.
  • همزة الوصل تسقط في وصل الكلام ولكنها تسقط لفظًا دون كتابًة، وتثبت عند البدء بها في الكلام فقط، بينما همزة القطع لا تسقط وتأتي في بداية ووسط ونهاية الكلمة.
  • وهمزة الوصل لا تأتي في الأفعال المضارعة، ولا الماضي أو الأمر من الفعل الرباعي، بينما همزة القطع تأتي في المضارع والماضي والأمر من الرباعي.

شاهد أيضًا: أمثلة عن همزة القطع والفرق بينها وبين همزة الوصل

همزتي القطع والوصل في القرآن الكريم

لقد ورد كل من همزتي القطع والوصل في القرآن الكريم عدة مرات، مثل:

  • الهمزة في الفعل استغفر في قول الله عز وجل في سورة يوسف: “قَالُوا يَا أَبَانَا اسْتَغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا إِنَّا كُنَّا خَاطِئِينَ” حيث أن تلك الهمزة همزة وصل.
  • الهمزة في الفعل ادخلوا في قول الله سبحانه وتعالى: “وَادْخُلُوا الْبَابَ سُجَّدًا وَقُولُوا حِطَّةٌ نَغْفِرْ لَكُمْ” حيث أن تلك الهمزة همزة وصل.
  • والهمزة في الفعل أتى في قول الله عز وجل في سورة النحل: “أَتَىٰ أَمْرُ اللَّهِ فَلَا تَسْتَعْجِلُوهُ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ” حيث أن تلك الهمزة همزة قطع.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن همزة الوصل هي التي ينطق بها في بدء الكلام ووصله مثل كلمة استخراج، حيث أن همزة الوصل هي الهمزة التي تتواجد باستمرار في بداية الكلام، وتنطق عند الابتداء بها، وتحذف لفظًا عند وصلها.

56 مشاهدة