الطاعون الدبلي وباء جديد يظهر في الصين

كتابة كتّاب محتويات - تاريخ الكتابة: 6 يوليو 2020 , 13:07
الطاعون الدبلي وباء جديد يظهر في الصين

نظرة عامة

الطاعون الدبلي نوع رئيسي من أنواع الطاعون (بالإنجليزية: Plague) وهو عدوى بكتيرية حادّة حيوانيّة المصدر، تنتقل بشكل أساسي بواسطة البراغيث، وهي كائنات حية صغيرة تُسمى باسم يرسينيا بيستيس (بالإنجليزية: Yersinia pestis)[1] وتعيش في القوارض الصغيرة، ويُسبب الطاعون الإصابة لما يقرُب من خمس آلاف شخص سنويًا في مختلف أنحاء العالم وأُطلق عليه فيما مضى اسم الموت الأسود حيث أنّه يُعد مرضًا قاتلًا ومُميتًا في حال عدم معالجة المُصاب به باستخدام المضادات الحيوية بشكل فوري.[2]

الطاعون الدبلي

الطاعون الدبلي أو الطاعون الدُمّلي أو الطاعون النزفيّ أو الطاعون العقديّ (بالإنجليزية: Bubonic plague)‏ واحدة من ثلاث أنواع يُسببها الطاعون، وهي كالتالي الطاعون الدبلي وطاعون إنتان الدم، والطاعون الرئوي ولكن الدبلي أكثرهم شيوعًا وسُمِّي أيضًا باسم تورم العُقَد الليمفاوية، وعادةً ما تتطور الأورام الالتهابية الناتجة عنه في العقد الليمفاوية في الأسبوع الأول من الإصابة مُسببّة ما يلي:[3][4]

  • ظهور تورم في الإبط أو الرقبة أو الأربية بحجم بيضة الدجاج تقريبًا.
  • الإحساس بصلابة المنطقة المتورمة.
  • الشعور بألم عند لمس منطقة التورم.

شاهد أيضًا: مرض كواساكي وارتباطه بمرض كورونا

أعراض الطاعون الدبلي

قد ينتج عن الإصابة بالطاعون الدبلي بعض الأعراض المزعجة، وفيما يلي بعضًا منها:[5][6]

  • الإعياء والشعور بالتوعك والتعب وسوء الصحة العامّة.
  • الإحساس بألم في منطقة العضلات.
  • الشعور بصداع شديد.
  • ظهور مفاجئ للقشعريرة والحُمّى.
  • الشعور في تنميل الأطراف كأصابع القدمين واليدين والشفاه ومقدمة الأنف.
  • الارتفاع في درجة الحرارة إلى 39 درجة مئوية أي 102 درجة فهرنهايت.
  • الإصابة بنوبات مرضية.
  • التورّم في الغدد اللمفيّة، والتي قد في أعلى الفخذ والرقبة وتحت الإبطين، وعادةً ما تظهر في مكان الإصابة.
  • التغيير في لون الجلد في بعض الحالات وتحوله للون الوردي.

أعراض أقل شيوعًا لمرض الطاعون الدبلي:

  • صعوبة التنفس.
  • سعال.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • ظهور نقاط سوداء على الجسم.
  • غيبوبة.
  • قيء الدم.
  • هذيان.
  • آلام حادّة.

شاهد أيضًا: أعراض الغدة

تاريخ ظهور الطاعون الدبلي

تم اشتقاق مصطلح الطاعون الدبلي من الكلمة الإغريقية βουβών أي الأربيّة وذلك بسبب انتفاخ الغدد الموجودة في الأربية وتحت الإبطين للمصاب به، وصُنّف على أنّه من الأمراض الحادّة والقاتلة إذا لم يتم علاجه ففي عام 2013 تم تسجيل 750 إصابة في الطاعون الدبلي توفي منهم 126 حالة، وتوصلت الدراسات إلى أنّه قد يُسبب الوفاة لثلثي المُصابين به خلال أربع أيام من الإصابة إذا لم يتم تداركه وعلاجه، ويرجع الاعتقاد السائد بأن الطاعون بأنواعه الثلاثة اجتاح أوروبا في القرن الرابع عشر وخلّف 50 مليون حالة وفاة أي ما يقرُب من 25-60% من سكان أوروبا في ذلك الوقت، ولأجل ذلك أُطلق عليه اسم الموت الأسود.

تشخيص الطاعون الدبلي

يتم تشخيص وتحديد الإصابة بمرض الطاعون الدبلي عادةً عن طريق الاختبارات المعمليّة، وبالتحديد اللجوء للتقنيات المخبريّة التي تعمل على كشف البكتيريا المُسببة للمرض والتأكد من وجودها في عينة مأخوذة من المريض، وطبيعة العينّة المسحوبة لهذا الغرض هي عينة من مصل دم المُصاب، ومن الجدير بالذكر بأنه تم تطوير فحص سريع للأشخاص الذين قد يعتقدون أنهم مصابون بالطاعون تكشف عن وجود الأجسام المُضادة لبكتيريا البرينسا، وتُستخدم هذه التقنية بشكل موسع في الكشف السريع والميداني وللمناطق الموبوءة بشكل خاص.[7]

شاهد أيضًأ: الوقاية من العدوى الفيروسية

علاج الطاعون الدبلي

تُوصف المضادات الحيويّة عادةً لمعالجة مرضى الطاعون الدبلي، حيث أنه من الضروري أن يخضع المصاب للعلاج بالمضادات الحيويّة فور اكتشاف اصابته وذلك لإن نسبة الوفاة للحالات المعالجة تساوي 1-15 %، مقارنةً بنسب الوفاة للمرضى الغير خاضعين للعلاجات وهي ما تقرُب من 40-60%، مع ضرورة الخضوع للعلاج بشكل فوري بعد اكتشاف الإصابة، فإن المضادات الحيوية يجب أن تُعطى خلال 24 ساعة من بدء ظهور الأعراض لتقليل احتمالية الوفاة، وفيما يلي تفصيل للعلاجات التي تُوصف لمرضى الطاعون:[8]

  • المضاد الحيوي مينوغليكوزيد (بالإنجليزية: Aminoglycosides)؛ مثل: الستريبتوميسين (بالإنجليزية: Streptomycin) والجنتاميسين (gentamicin).
  • المضاد الحيوي التتراسيكلين (بالإنجليزية: Tetracycline)؛ مثل (دوكسي سايكلين: بالإنجليزية: Doxycycline).
  • العلاج بالأكسجين، والدعم التنفسيّ.
  • السوائل الوريدية.

شاهد أيضًا: كيف نواجه الأوبئة

وختاماً يجب التنويه بأن السلطات الصينية أصدرت تحذيراً حديثاً وذلك بعد ورود بلاغ من إحدى المستشفيات الصينية بوجود حالات اشتباه للاصابة بالطاعون الدبلي، وعليه وجهّت تنبيهاً للإبلاغ عن أي حالات اشتباه بالطاعون أو الإصابة بارتفاع درجات الحرارة دون وجود أسباب واضحة.

المراجع

  1. ^ www.britannica.com , Plague , 6/7/2020
  2. ^ www.mayoclinic.org , Plague , 6/7/2020
  3. ^ www.medicinenet.com , The Black Death: What Bubonic Plague Reveals About COVID-19 Coronavirus Pandemic , 6/7/2020
  4. ^ www.webmd.com , Plague , 6/7/2020
  5. ^ www.cdc.gov , Plague , 6/7/2020
  6. ^ www.medicinenet.com , Plague , 6/7/2020
  7. ^ www.cdc.gov , Diagnosis and Treatment , 6/7/2020
  8. ^ www.everydayhealth.com , Bubonic Plague Symptoms and Treatment , 6/7/2020
1062 مشاهدة