اسباب صديد البول واعراضه وطرق تشخيصه وعلاجه وعوامل خطر الاصابة به

كتابة علي - تاريخ الكتابة: 13 يناير 2021 , 13:01
اسباب صديد البول واعراضه وطرق تشخيصه وعلاجه وعوامل خطر الاصابة به

ما هي اسباب صديد البول ؟، حيث يعرف البول بأنه سائل أصفر اللون يحتوي على فضلات استقلابية وبعض المواد السامة الأخرى التي يتم إزالتها من الدورة الدموية ثم طردها من الجسم، ويميل تكوين البول إلى عكس احتياجات الجسم المائية، حيث يمر السائل من النيفرون في الكلية، ثم إلى الأنابيب الكلوية، وفيها يتم امتصاص الماء ومكونات البلازما المفيدة مثل الأحماض الأمينية والجلوكوز والعناصر الغذائية الأخرى في مجرى الدم تاركًا محلولًا مركزًا من الفضلات يسمى البول النهائي، و يتكون البول من الماء واليوريا والأملاح غير العضوية والكرياتينين والأمونيا ومنتجات أخرى مثل البوليكروم الذي يعطي البول لونه الأصفر.[1]

صديد البول

صديد البول أو البيلة القيحية، يعرف بأن يكون السائل البولي محتويًا على أكثر من 10 كريات بيضاء لكل مجال عالي الطاقة على عينة تعمل بسرعة 2000 دورة في الدقيقة لمدة 5 دقائق، ولكن تقريبًا جميع مرضى التهاب الكلية والحويضة لديهم قيمة مرتفعة من صديد البول عند إجراء هذه الطريقة للتشخيص[2].

حيث أنها حالة من أمراض المسالك البولية تتميز بوجود عدد كبير من خلايا الدم البيضاء في البول، حيث يحدد الأطباء عددًا كبيرًا لا يقل عن 10 خلايا دم بيضاء لكل مليمتر مكعب من البول بالطرد المركزي، وقد يبدو البول معكرًا أو غائمًا أو كأنه يحتوي على قيح أو صديد، وغالبًا ما يرتبط هذا الصديد بعدوى المسالك البولية، وفي حالات نادرة يمكن أن يكون علامة على التهاب المسالك البولية المعقدة أو تعفن الدم، كما أنّ هناك شكل من أشكال البول يسمى البيلة العقيمة أو المعقمّة، وهي حالة تحدث دون معرفة البكتيريا المسببة أو المكتشفة، وفي هذه الحالات قد يكون مرتبطًا ببكتيريا غير مكتشفة أو فيروس أو نوع آخر من الجراثيم أو حالة طبية أساسية أخرى.[3]

اسباب صديد البول

بعد التعرف على صديد البول ومعرفة مكونات البول وأنه لا يحتوي بشكل طبيعي على خلايا الدم البيضاء من الضروري التحدث عن الأسباب المحتملة للصديد البولي، والتي يمكن أن تؤدي إلى هذه الحالة المرضية، ومعظم الحالات ينتج صديد فيها صديد البول عن عدوى في المسالك البولية، لكنها يمكن أن تؤدي إلى أمراض أخرى، وفي ما يلي بعضٌ من أسباب الصديد البولي:[4]

  • عدوى معقمة، حيث قد تظهر أعراض التهاب المسالك البولية، ولكن لم يتم اكتشاف بكتيريا في البول.
  • الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً مثل الكلاميديا ​​والسيلان والهربس التناسلي وعدوى فيروس الورم الحليمي البشري والزهري وداء المشعرات والميكوبلازما وفيروس نقص المناعة البشرية.
  • الالتهابات الفيروسية مثل الفيروسات الغدية وفيروسات الورم الحليمي البشري والفيروسات المضخم للخلايا.
  • التهاب المثانة الخلالي.
  • متلازمة المثانة المؤلمة.
  • التهابات الحوض.
  • التهابات داخل البطن.
  • التهاب رئوي.
  • الإنتان أو تسمم الدم.
  • التهاب المثانة الإشعاعي.
  • وجود أجسام غريبة في المسالك البولية.
  • الناسور البولي.
  • أمراض الكلى الداخلية.
  • رفض زراعة الكلى.
  • مرض السل.
  • مرض الكلية متعددة الكيسات.
  • حصى الكلى.
  • الالتهابات الفطرية.
  • أمراض المناعة الذاتية مثل مرض كاواساكي.

شاهد أيضًا: متى يظهر الحمل في البول

عوامل خطر الإصابة بصديد البول

بعد معرفة أسباب القيح البولي وإدراكها، من الضروري ذكر عوامل الخطر لتطور هذا المرض، حيث عادة ما تكون النساء أكثر عرضة للإصابة بمرض الصديد البولي من الرجال، ويعد هذا المرض أكثر شيوعًا عند كبار السن والنساء الأكبر سنًا حيث يصبن أيضًا بالبيلة العقيمة، ويعد هذا أمرًا طبيعيًا وشائعًا لأنه يرتبط بانخفاض طبيعي في مستويات هرمون الاستروجين مع تقدم العمر، وانقطاع الطمث هو عامل آخر من هذا القبيل.

حيث قد يزيد من خطر الإصابة بصديد البول بسبب ارتفاع مخاطر التهابات المسالك البولية أثناء انقطاع الطمث، ويمكن أن تزيد الأمراض المنقولة جنسيًا أيضًا من خطر الإصابة بهذا المرض، حيث أن بعض الأمراض المنقولة جنسيًا، مثل الكلاميديا ​​والسيلان يمكن أن تكون من بين الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بصديد البول، وعلاوة على ذلك يمكن أن يزيد النشاط الجنسي من خطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية،[4] كما يمكن لبعض الأدوية أن تسبب صديدًا في البول، ولكن بعد الاستخدام المطول لهذه الأدوية، وفي الواقع بعض هذه الأدوية هي أدوية موصوفة طبيًا وبعضها ليس كذلك، ومن ضمن هذه الأدوية ما يلي:[4]

  • المضادات الحيوية مثل البنسلين.
  • أسبرين.
  • مدرات البول.
  • أولسالازين.
  • نتروفورانتوين.
  • العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات مثل الإيبوبروفين.
  • مثبطات مضخة للبروتون.

أعراض صديد البول

تختلف أعراض هذا المرض في الواقع باختلاف أسباب الصديد البولي، وغالبًا ما تعتمد الأعراض على المرض الذي أدى إلى ظهور الصديد ، ومن أعراض الصديد البولي أنه يمكن أن يسبب تغير في طبيعة البول حيث يصبح عكرًا مع وجود القيح، والتي يمكن أن يصاحبه أي أعراض أخرى، وذلك لأن التغير في لون أو نسيج البول ناتج عن زيادة عدد خلايا الدم البيضاء، ومع ذلك إذا كان الشخص مصابًا بعدوى في المسالك البولية، فيمكن أن تشمل أعراض صديد البول ما يلي:[3]

  • الشعور بالحاجة الملحة للتبول بشكل متكرر.
  • إحساس بالحرقان عند التبول.
  • ملاحظة وجود دم في البول.
  • رائحة البول كريهة.
  • الشعور بألم في الحوض.
  • حمّى.

ويمكن ملاحظة أعراض أخرى، والتي قد تحدث إذا اختلفت أسباب الصديد عن التهاب المسالك البولية ، مثل الأعراض التالية:[3]

شاهد أيضًا: علاج حرقان البول عند النساء … ما هي اعراض حرقان البول

تشخيص صديد البول

يتم اللجوء في هذه الحالة إلى اختبار فحص البول، والذي سيكون قادرًا على اكتشاف أي بكتيريا قد تكون موجودة، وبما أن حالة الصديد البولي تتكون من بول يحتوي على صديد فقد تكون هناك تغيرات واضحة في البول، وكما ذكرنا سابقًا قد يبدو البول عكرًا أو سميكًا، إذا كان بول الشخص يبدو عكرًا بعد عدة مرات من الذهاب إلى المرحاض طوال اليوم فيجب على المرء مراجعة الطبيب وإجراء اختبار البول[5].

ويستخدم اختبار البول للكشف عن مجموعة واسعة من الاضطرابات مثل التهابات المسالك البولية وأمراض الكلى والسكري وصديد البول البولية، ويتضمن هذا الاختبار فحص مظهر البول وتركيزه ومحتواه، وتشير النتائج غير الطبيعية للبول لمرض أو اضطراب في الجهاز البولي، وعلى سبيل المثال قد يؤدي صديد البول أو التهاب المسالك البولية أن يتسبب في ظهور البول غائمًا، وزيادة مستويات البروتين في البول هي علامة على أمراض الكلى، وعند فحص البول تحت المجهر يتم إجراء التحقق من عدد من الجراثيم، وإذا تمّ ملاحظة مستويات أعلى من المتوسط ​​في الاختبارات الآتية، فقد يكون من الضروري إجراء اختبارات إضافية:[6]

  • عدد كريات الدم البيضاء: يمكن أن يكون وجود خلايا الدم البيضاء في البول علامة على الإصابة.
  • كريات الدم الحمراء: قد يشير وجود خلايا الدم الحمراء في البول إلى مرض الكلى أو اضطراب الدم أو حالة طبية أساسية أخرى، مثل سرطان المثانة.
  • البكتيريا أو الخمائر: يدل وجودها على وجود عدوى، وعند إجراء زراعة البول يمكن معرفة أنواع الميكروبات والأدوية المناسبة للقضاء عليها.
  • تشكيل العفن: يعني وجود بروتين في البول بسبب اضطراب في الكلى.
  • التبلورات: تتكون من مواد كيميائية في البول ويمكن أن تكون علامة على تكوين حصوات الكلى.

شاهد أيضًا: كيف يساعد الجهاز البولي على التحكم في حجم الماء في الدم

علاج صديد البول

يعتمد علاج هذه الحالة على الأسباب الكامنة وراء القيح الكامن، وعادة ما تسبب التهابات المسالك البولية ظهور صديد البول ويتم علاج الحالة عن طريق إعطاء المضادات الحيوية لفترة قصيرة مثل دواء تريميثوبريم- للسلفاميثوكسازول الفموي أو النيتروفورانتوين، حيث أنّ هذه المضادات مهمة أيضًا في علاج الأمراض المنقولة جنسيًا مثل الكلاميديا ​​والهربس.

وفي حالة عدم الشعور بالتحسن بعد تناول المضادات الحيوية تمامًا فقد تكون هناك حالة طبية أكثر خطورة تتطلب زيارة المستشفى، وفي بعض الحالات عندما يكون تناول بعض الأدوية أحد أسباب صديد البول، فإن إيقاف هذه الأدوية قد يعالج حالة الصديد، ومع ذلك من المهم جدًا استشارة الطبيب قبل التوقف عن تناول الدواء أو تغييره خوفًا من حدوث أي ضرر.[3]

وبالحديث عن العلاج الدوائي للصديد هناك بعض المعلومات التي يجب ذكرها، مثل الآثار والآثار الجانبية للأدوية المستخدمة تريميثوبريم – سلفاميثوكسازول، إذ يعدان مضادين واسعي الطيف، ويفيدان كثيرًا في معالجة الالتهابات البكتيرية مثل الالتهاب الرئوي والتهابات المسالك البولية، ولكن لا يجب استخدام هذا المضاد إذا كان المريض يعاني من أي مرض أمراض الكبد الشديدة أو أمراض الكلى، أو فقر الدم الناجم عن نقص حمض الفوليك، أو إذا كان الشخص يعاني من انخفاض في عدد الصفائح الدموية بسبب استخدام تريميثوبريم أو السلفوناميدات، وفي حال ظهرت آثار جانبية نتيجة تناوله؛ فيجب استشارة الطبيب، ومن الأمثلة على هذه الآثار الجانبية ما يلي:

  • حمى القش.
  • السعال وضيق التنفس.
  • انتفاخ الوجه أو الحلق.
  • رد فعل جلدي شديد يشمل التهاب الحلق وحرقة العينين.
  • طفح جلدي أحمر أو أرجواني مصحوب ببثور وتقشير.[7]

أما النيتروفورانتوين فهو مضاد حيوي يستخدم حصريًا لعلاج التهابات المسالك البولية وبالتالي يساعد في القضاء على مسببات القيح، ولكن لا يجب تناول النيتروفورانتوين إذا كان المريض يعاني من مرض شديد في الكلى ومشاكل في الدم  أو تاريخ من الإصابة باليرقان أو مشاكل الكبد أو مشاكل في البول، ويجب التوقف عن تناوله إذا ظهرت أعراض تدل على أن الشخص يعاني من حساسية تجاهه، ويجب استشارة الطبيب في حالة ظهور الأعراض التالية:[8]

  • الإسهال المائي.
  • ضيق مفاجئ في التنفس.
  • سعال حاد ومزعج.
  • حمى وقشعريرة.
  • خدر أو تنميل في الأطراف.
  • مشاكل الكبد بما في ذلك الغثيان وآلام الجزء العلوي من المعدة والحكة والشعور بالتعب وفقدان الشهية والبول الداكن والبراز الطيني، واليرقان- أي اصفرار الجلد والعينين.

شاهد أيضًا: اسباب اصفرار البول .. علاج اصفرار البول بالأعشاب

مضاعفات صديد البول

في معظم حالات الصديد التي تحدث بسبب شكل من أشكال العدوى يمكن أن تنتشر هذه العدوى إلى جميع أجزاء الجسم، وبالتالي يمكن أن تؤدي العدوى غير المعالجة إلى تسمم الدم أو تعفن الدم وفشل الأعضاء، ويعد تلف الكلى الدائم مصدر قلق عندما يحدث بعد عدوى المسالك البولية غير المعالجة، كما يمكن أن تكون الحالات الشديدة من القيح البولي والتي لا يتم علاجها حالات قاتلة تؤدي إلى الوفاة، وفي بعض الأحيان قد يؤدي التشخيص غير الصحيح إلى زيادة تعقيد العلاج، وفي بعض الحالات يمكن أن يؤدي علاج الصديد بالمضادات الحيوية إلى تفاقم الحالة، وقد يكون هذا بسبب حقيقة أن العديد من أعراض صديد البول تنسب إلى الالتهابات وليس الالتهابات البكتيرية، لذلك من المهم التأكد من التشخيص الصحيح قبل البدء في طريقة العلاج الصحيحة.[4]

وختامًا، تمّ في هذا المقال الإجابة حول التساؤل المطروح، ما هي اسباب صديد البول ؟، وتمّ التطرق كذلك إلى التعريف بأعراض صديد البول وعوامل خطر الإصابة به، وبيان مضاعفاته وطرق تشخيصه وعلاجه.

المراجع

  1. ^ britannica.com , Urine , 1/13/2020
  2. ^ medscape.com , How is pyuria defined? , 1/13/2020
  3. ^ medicalnewstoday.com , What is pyuria? , 1/13/2020
  4. ^ healthline.com , Everything You Should Know About Pyuria , 1/13/2020
  5. ^ verywellhealth.com , Pyuria Diagnosis and Treatment , 1/13/2020
  6. ^ mayoclinic.org , Urinalysis , 1/13/2020
  7. ^ drugs.com , Sulfamethoxazole and trimethoprim , 1/13/2020
  8. ^ drugs.com , Nitrofurantoin , 1/13/2020
105 مشاهدة