استراتيجية لماذا وماذا وكيف للعالم

استراتيجية لماذا وماذا وكيف للعالم

استراتيجية لماذا وماذا وكيف للعالم ، يعتمد أسلوب التعليم الصحيح على اتباع استراتيجيات تسهّل على المتعلّم حفظ المعلومات، ونظرًا للارتباط الوثيق بين مخرجات التعليم النوعيّ واستراتيجيات وطرق التدريس، سيقدم هذا المقال معلومات عن استراتيجية لماذا وماذا وكيف للعالم المستخدمة في التعليم، ودور كل من المعلم والمتعلّم فيها.

شاهد أيضًا: في اي مرحلة تستخدم استراتيجية التلخيص

استراتيجيات التدريس والتعلم

إن المعلّم هو العنصر المركزيّ في النّظام التعليميّ، حيث تعتمد مخرجات العملية التعليميّة على الخدمة المقدّمة للطلّاب من قبل المعلم، بالإضافة إلى منهجه في تحقيق أهداف التعلّم التربوي وتنمية قدرات الطلّاب إلى أعلى المستويات، وعلى الرغم من أن التطورات التكنولوجية والعلمية قد غزت العمليّة التعليميّة ولكنّ هذا لا يلغي دور المعلم ومكانته المهمّة في نظام التعليم.

ومن المهم استخدام العديد من الاستراتيجيات الفعالة في التعليم، بهدف تحقيق الأهداف التعليميّة وتحسين المخرجات التعليمية، لذلك قدّم الباحثون “إستراتيجية الأصابع الخمسة”، والتي يمكن استخدامها لوحدها في التعليم، أو يمكن دمجها مع استراتيجيات أخرى.

استراتيجية لماذا وماذا وكيف للعالم

إن استراتيجية لماذا وماذا وكيف للعالم هي استراتيجية الأصابع الخمسة، وهي استراتيجية تساعد الطلاب على اكتساب العديد من المهارات مثل الاستماع والتنبؤ والتلخيص والعديد من المهارات العقلية الأخرى، وبناء الأسئلة من خلال استخدام أسماء الاستفهام الرئيسية الخمسة: متى وماذا ولماذا وكيف ومن، كما يمكن أيضًا إضافة “أين” في هذه القائمة إذا لزم الأمر من أجل تحقيق أهداف تعليمية محددة.

شاهد أيضًا: استراتيجية زيادة التركيز والفهم

استراتيجية الأصابع الخمسة

تم تصميم قاعدة الأصابع الخمسة للقراءة لمساعدة الطلاب على تذكر العناصر الأساسية الخمسة للقصة، تتضمن قاعدة الأصابع الخمسة هذه:[1]

  • الإبهام – الإعداد.
  • السّبّابة – الشخصيات.
  • الوسطى – المشكلة.
  • البنصر – الأحداث / الحلقات.
  • الخنصر – النهاية / الحل.

توظيف استراتيجية الأصابع الخمسة في التعليم

يستطيع المعلم استخدام استراتيجية الأصابع الخمسة من خلال الخطوات التالية:[1]

  1. إعداد رسومات تحوي على كفّ اليد مع الأصابع.
  2. كتابة أدوات الاستفهام الخمسة على الأصابع الخمسة، وكتابة ملخص عن الدرس في راحة اليد.
  3. تقسيم الطلاب إلى مجموعات بحيث تضمّ كلّ مجموعة خمسة طلاب.
  4. الطلب من الطلاب قراءة العناوين الرئيسية في الدرس، وصياغة الأسئلة التي تبيّن النقاط التي لديهم غموض حولها أو التي تهمهم.
  5. بعد أن ينتهي الطلاب من كتابة الأسئلة، يقوم المدرّس بشرح الدرس وبالتركيز على تقديم الإجابات على أسئلة الطلاب.
  6. يبدأ بعدها النشاط والطلب من الطلاب حل الأسئلة.
  7. بعد الانتهاء، يُطلب من الطلاب تلخيص أفكار الدرس في راحة اليد.
  8. يتم عرض الملخص أمام الطلاب ويطلب المعلم من كل مجموعة قراءة الإجابات.

شاهد أيضًا: ماذا اعرف ماذا اريد ان اعرف ماذا تعلمت

دور المعلم في استراتيجية الأصابع الخمسة

  • يقسّم المعلّم الطلاب إلى مجموعات خماسيّة ويشجّع العمل التعاونّي الهادف.
  • يشرح كيفيّة تطبيق استراتيجية الأصابع الخمسة، وكيفية استخدام أدوات الاستفهام.
  • يستخدم الأساليب والاستراتيجيات التي تنمّي مهارات التفكير لدى الطلاب.
  • يمنح الطلاب الفرصة لصياغة المهام الصّعبة والأسئلة العميقة التي تحفّز على التفكير.
  • يقدم ملاحظات مستمرة حول صحة صياغة الأسئلة، وصحة الإجابات التي تم التوصل إليها.

شاهد أيضًا: شرح استراتيجيات التعلم النشط الجديدة

دور الطلاب في إستراتيجية الأصابع الخمسة

  • يقوم الطلاب بصياغة أسئلة حول الدرس المطروح باستخدام أدوات الاستفهام.
  • يجب عليهم بذل الجهد لحل الأسئلة التي صاغوها بأنفسهم.
  • يجب أن ينخرطوا في العمل الفردي والتعاوني لإنجاز المهام التعليمية.
  • يجب الانتباه إلى شرح المعلم وطرح الأسئلة والاستفادة من الملاحظات.

وهنا يصل المقال إلى نهايته، والذي قدّم شرحًا عن استراتيجية لماذا وماذا وكيف للعالم ، وهي استراتيجية الأصابع الخمسة المتبعة في التعليم، مع توضيح خطوات هذه الاستراتيجية أثناء شرح الدروس، ودور كل من المعلم والمتعلّم فيها.

المراجع

  1. ^ scientificworldinfo.com , What is Five Finger Reading Strategy? How can It be Employed in Education? , 13/11/2021
40 مشاهدة