افلم ينظروا الى السماء فوقهم كيف بنيناها سورة

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 17 فبراير 2021 , 20:02
افلم ينظروا الى السماء فوقهم كيف بنيناها سورة

افلم ينظروا الى السماء فوقهم كيف بنيناها سورة يسأل هذا السؤال الكثير من الناس، حيث وضح الله سبحانه وتعالى القدرة العظيمة له في بناء السماء في هذه الآية، وذلك عندما كذبوا بالبعث فأنزل الله هذه الآية الكريمة التي تحثهم على النظر إلى السماء كيف خلقها الله مستوية الأرجاء لا نرى فيها عوجًا، وكيف أيضًا زينها الله بالنجوم.

افلم ينظروا الى السماء فوقهم كيف بنيناها سورة

جاءت الآية الكريمة افلم ينظروا الى السماء فوقهم كيف بنيناها في سورة ق حيث بين الله عز وجل كيف خلق السماء من غير عيب أو شقوق وفتوق، فهي خالية تمامًا من أي عيب، وفي ذلك عبر ومعجزات منها التالي:-

  • توضح هذه الآية قدرة الله سبحانه وتعالى في خلق السماوات من غير عمد، وكيف أن الله زينها بالكواكب والنجوم، وما جعل بها من شق ولا عيب.
  • كما وضح الله سبحانه وتعالى قدرته العظيمة، حيث قول الله تعالى (أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم) فهي توضح النظر بالاعتبار والتفكر، حيث أن الله قادر على خلقها وبالتالي قادر على إعادتها.
  • وتوضح الآية الكريمة أيضًا حال المكذبين وتكذيبهم بالبعث من بعد الموت، فهم بذلك منكرون لقدة الله تعالى على أن يحييهم من بعد موتهم.
  • بالإضافة إلى أن هؤلاء المكذبون لم يؤمنوا بالبعث بل وأيضًا كذبوا خلق السماء والأرض وقدرة الله على ذلك.

شاهد أيضًا: لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم

تفسير افلم ينظروا الى السماء فوقهم كيف بنيناها

هناك الكثير من العلماء الذين فسروا هذه الآية الكريمة، حيث توضح الآية الكريمة قدرة الله تعالى على فعل أي شيء فهو الله الواحد القادر على كل شيء، ومن التفسيرات التالي:

  • عندما كفر عدد من الناس بالبعث وأغفلوا عن قدرة الله فقال الله تعالى أنهم لم ينظروا إلى السماء فوقهم، كيف جعلها الله مستوية الأرجاء وغير متحركة، وكيف الله زينها بالنجوم، وعندما ننظر إليها لا نجد بها شقوق ولا فتور فهي خالية تمامًا من أي عيب.
  • وفي تفسير آخر حيث وضح حالة المكذبين، ودعاهم في النظر لآيات الله الأفقية، كي يستفيدوا منها ويعرفوا قدرة الله تعالى فقال الله تعالى (أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم) صدق الله العظيم.
  • وتوضح الآية أنهم كي يعرفوا قدرة الله فهم ليسوا بحاجة إلى تكلفة وشد الرحال، ولكن يكفي النظر فقط، فالسماء خالية تمامًا من العيوب، ونرى أن السماء مزينة بالنجوم الخنس التي في غاية الجمال وأيضا الجوار الكنس، حيث لا نرى في السماء عيبًا ولا إخلالًا.
  • ومن التفسيرات أيضًا أن السورة وضحت لنا تمامًا أن البعث والآخرة حق، وأن جهلهم والكفر الشديد الذي بهم يجعلهم ينكرون ذلك، حيث قال الله تعالى (أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم كيف بنيناها وزيناها وما لها من فروج) صدق الله العظيم، ونجد هنا أن الاستفهام يأتي بمعنى الإنكار والتعجب لكمية الجهل التي يحملونها، والهمزة هنا متعلقة بمحذوف، ونجد الفاء عاطفة، فهم لم ينظروا إلى السماء وكيف رفعها الله من غير عمد، وزينت بالكواكب وحفظها الله من الشقوق والفتوق.[1]
  • وهناك آيات جاءت وحملت نفس المعنى وأكدته قال الله تعالى (الذي خلق سبع سماوات طباقا ما ترى في خلق الرحمن من تفاوت فارجع البصر هل ترى من فطور ثم ارجع البصر كرتين ينقلب إليك البصر خاسئا وهو حسير) صدق الله العظيم.

بذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال بعد أن عرفنا أن أيه افلم ينظروا الى السماء فوقهم كيف بنيناها سورة ق، حيث وضحت الآية الكريمة أن البعث حق، وأن الكفار يسيطر عليهم الجهل والكفر ولكن لو أرادوا أن يعرفوا الحقيقة فلينظروا إلى السماء وما بها من آيات.

 

المراجع

  1. ^ quran7m.com , أَفَلَمْ يَنظُرُوٓاْ إِلَى ٱلسَّمَآءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَٰهَا وَزَيَّنَّٰهَا وَمَا لَهَا مِن فُرُوجٍۢ , 17-2-2021
486 مشاهدة