التصنيف العالمي لجودة التعليم 2021

كتابة دعاء عبدالمنعم -
التصنيف العالمي لجودة التعليم 2021

التصنيف العالمي لجودة التعليم 2021  هو أحد المؤشرات العالمية التي يتم استخدامها من أجل تقديم التقارير حول الحالة الواقعية للتعليم في الدول المشمولة في التصنيف من بين دول العالم، وترتيب تلك الدول ترتيبًا تنازليًا من الأفضل للأسوأ من حيث قياس جودة الخدمة التعليمية المقدمة للطلبة والطالبات، ومدى قدرة المناهج الدراسية على بناء تفكير وشخصية الطلاب في مراحل الدراسة المختلفة، وغيرها من العوامل التي تمنح للدولة قوة معنوية بين الدول الأخرى عند تفضيلها عليها من الناحية التعليمية التي تعد أحد أهم جوانب قيام الدولة.

تصنيف دافوس لجودة التعليم

هو أحد التصنيفات التي تهتم بترتيب الدول بناء على جودة التعليم فيها بناء على عدد من المؤشرات التي تشمل جودة المؤسسات التعليمية في الدولة، والتشجيع على التفكير العلمي والبحث والابتكار، والبيئة الاقتصادية الكلية التي تظهر في الدولة، وتطور مستوى الصحة للطلاب والطالبات في مراحل التعليم المختلفة، ومدى جودة كل من التعليم الأساسي والجامعي، وكفاءة سوق العمل وتطوير المناهج التعليمية بما يتناسب معها ويقدم جودة تعليمية مميزة، وكذلك تطور الأعمال في الدولة ودور التعليم فيها، ومدى الجاهزية التكنولوجية في الدولة، وغيرها من العوامل التي تؤثر وتتأثر بها جودة العملية التعليمية وتحقق جدواها من عدمه.

شاهد أيضًا: تعريف الجودة في التعليم بالتفصيل

التصنيف العالمي لجودة التعليم 2021

تقوم العديد من الهيئات العالمية المهتمة بمجال التعليم في الكثير من الدول والمؤسسات البحثية والاستقصائية حول العالم بإصدار الإحصاءات الخاصة بالدول الأفضل في مجال التعليم، ويتم وضع كل تصنيف بناء على عدد من المعايير التي تختلف من تصنيف لآخر بحسب المهجية التي يتم على أساسها هذا التصنيف، ولهذا فإن تلك التصنيفات لا تعطي تطابقًا تامًا في النتائج بل تختلف نتائج كل منها عن الأخرى، ويتم إجراء هذه التصنيفات بشكل سنوي لقياس مدى التطور الحاصل في المجال التعليمي في كافة دول العالم ،من أجل تشجيع ونشر التدابير التي تتخذها الدول الأفضل في المنطقة، وكذلك توجيه الحكومات للقيام بما يلزم من أجل العمل على تحسين بيئة التعليم في الدولة ذات التصنيف المنخفض.

شاهد أيضًا: من الصعوبات التي تواجه التعليم في التعليم الإلكتروني

ترتيب الدول العربية في تصنيف دافوس لجـودة التـعليم

العديد من الدول العربية استطاعت إحراز مقاعد متقدمة في تصنيف دافوس لجودة التعليم، بينما تراجعت بعض الدول وخرجت أخرى من التصنيف بشكل كامل، وفيما يلي الدول التي تم رصدها:

  • قطر: تقع في المرتبة الأولى عربيًا والرابعة عالميًا.
  • الإمارات العربية المتحدة: الثانية عربيًا والعاشرة عالميًا.
  • لبنان: في المرتبة الثالثة عربيًا والخامسة والعشرين عالميًا.
  • البحرين: الرابعة عربيًا والثالثة والثلاثين عالميًا.
  • الأردن: الخامسة عربيًا والخامسة والأربعين عالميًا.
  • المملكة العربية السعودية: المرتبة السادسة عربيًا والرابعة والخمسين عالميًا.
  • تونس: احتلت المرتبة السابعة عربيًا والرابعة والثمانين عالميًا.
  • الكويت: في المرتبة الثامنة عربيًا والسابعة والتسعين عالميًا.
  • المغرب: تحتل المرتبة التاسعة عربيًا والواحدة بعد المائة عالميًا.
  • سلطنة عمان: تحتل المرتبة العاشرة عربيًا والسابعة بعد المائة عالميًا.
  • الجزائر: المرتبة الحادية عشر عربيًا والتاسعة عشر بعد المائة عالميًا.
  • موريتانيا: تقع في المرتبة الثانية عشر عربيًا والرابعة والثلاثين بعد المائة عالميًا.
  • مصر: المرتبة الأخيرة عربيًا والتاسعة والثلاثين بعد المائة عالميًا.

شاهد أيضًا: ما هو الفرق بين التعلم والتعليم

وإلى هنا، نكون قد وصلنا إلى ختام المقال؛ وقد تعرفنا من خلاله على أهم المعلومات عن التصنيف العالمي لجودة التعليم 2021 على مستوى الدول العربية والعالم، كما تعرفنا على تصنيف دافوس لجودة التعليم والمعايير التي يتم تصنيف الدول على أساسها في هذا التصنيف، وكذلك تعرفنا على ترتيب الدول العربية على المستوى العربي والعالمي في التصنيف.

153 مشاهدة