التفكير المنهجي الفعال مشتت الاهداف وليس له قواعد واضحه

كتابة نور محمد -
التفكير المنهجي الفعال مشتت الاهداف وليس له قواعد واضحه

التفكير المنهجي الفعال مشتت الاهداف وليس له قواعد واضحه صح أم خطأ حيث أن التفكير عملية عقلية ذهنية تحدث داخل دماغ الإنسان وللتفكير العديد من الأنواع فعلى سبيل المثال هناك نوع من أنواع التفكير يسمى بالتفكير الناقد، وهو تفكير يعتمد على دراسة كل الآراء المتعلقة بموضوع ما معين والمفاضلة بين تلك الآراء بصورة موضوعية ومنطقية دون التحيز أو التعصب لرأي ما من تلك الآراء.

التفكير المنهجي الفعال مشتت الاهداف وليس له قواعد واضحه

العبارة خاطئة حيث أن التفكير المنهجي الفعال هو التفكير المنظم الأهداف الذي يحتوي على عدة قواعد واضحة ومحددة، حيث أن التفكير المنهجي عند العلماء هو مجموعة القوانين والقواعد العامة المنظمة والمحددة التي تقوم بتنظيم التفكير والتحكم في كل عمليات العقل، وذلك من خلال البحث والدراسة في مجال معين.

هناك أمثلة كثيرة مختلفة على التفكير المنهجي تتعلق بمختلف العلوم كالعلوم العلمية والدينية، مثل التفكير المنهجي في الإسلامي، ويعد التفكير المنهجي في الإسلام هو التفكير المعتمد على القواعد والثوابت الدينية أو بمعنى أخر هو الاعتماد على الوحي وهو القرآن الكريم، والاعتماد أيضًا على سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وذلك من أجل تحقيق الأهداف والمقاصد المرجوة من ذلك التفكير.

ما هي مصادر التفكير المنهجي

للتفكير المنهجي عدة عناصر معينة، لابد من توافر تلك العناصر في أثناء عملية التفكير لكي تكون عملية تفكير منهجية، تلك العناصر هي:

  • العقل: لا بد من توافر عنصر العقل في التفكير مطلقًا سواء كان ذلك التفكير تفكير منهجي أو غير ذلك، وذلك من أجل القدرة على التحليل والفهم والاستيعاب والتفكير والاستنتاج، حيث أن العقل هو المصدر الأساسي والرئيسي في عملية إنتاج الفهم والمعرفة.
  • النظر في الموضوع: لا يعتبر التفكير تفكير منهجي دون النظر في كل جوانب الموضوع والبحث والتفكير بصورة مطولة في ذلك الموضوع.
  • القواعد والقوانين العامة أو بصورة أخرى الدلائل والحجج والبراهين: تختلف تلك القواعد باختلاف الموضوع فعلى سبيل المثال الوحي هو قواعد وقوانين التفكير المنهجي الإسلامي، وتتمثل في القرآن الكريم وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضًا: من اجراءات التفكير الناقد للأعلام انه يميز بين الحقيقة والرأي وبين وجهات النظر

ما هي خصائص التفكير المنهجي

يوجد للتفكير المنهجي العديد من الخصائص التي قد تختلف باختلاف موضع التفكير، ومن ضمن تلك الخصائص، ما يلي:

  • يعتمد التفكير المنهجي على نظريات عدة أهم تلك النظريات نظرية النظم.
  • التفكير المنهجي يقوم بالانتقال من العام إلى العام.
  • يقوم المفكر أثناء عملية التفكير المنهجي استخدم العديد من التقنيات والأدوات التي تقوم بمساعدته لكي يفكر بضور مختلفة.
  • يُمكن التفكير المنهجي المفكر من العمل بصورة أكثر فاعلية.

ما هي مبادئ التفكير المنهجي

هناك عدة مبادئ ونظريات يجب توافرها في التفكير المنهجي، أهم تلك المبادئ، ما يلي:

  • يجب أن يتوفر في التفكير المنهجي عملية منهجية تمكن المفكر من اكتساب رؤية شاملة وعالمية.
  • يجب دراسة كل الحلول والآراء الموجودة ودراسة كل آثارها.
  • يجب أن يتعرف المفكر على كل العناصر التي يشكلها الفكر.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن التفكير المنهجي الفعال مشتت الاهداف وليس له قواعد واضحه ومحددة، حيث أن التفكير المنهجي عند العلماء هو مجموعة القوانين والقواعد العامة المنظمة والمحددة التي تقوم بتنظيم التفكير.

32 مشاهدة