الطبقة الرقيقة التي تغطي الورقة وتحميها هي

كتابة حسام - تاريخ الكتابة: 9 مارس 2021 , 17:03
الطبقة الرقيقة التي تغطي الورقة وتحميها هي

الطبقة الرقيقة التي تغطي الورقة وتحميها هي ؟، حيث إن الوقة في النباتات هي المسؤولة عن عملية التمثيل الضوئي التي تساعد النبات على التغذية، وفي هذا المقال سنتحدث بالتفصيل عن طبقات الورقة في النباتات، كما وسنوضح ما هي الطبقة الرقيقة المسؤولة عن حماية الورقة.

ما هي طبقات الأوراق

على الرغم من وجود البلاستيدات الخضراء في خلايا السيقان الصغيرة والفاكهة غير الناضجة، إلا أن الأوراق هي مصانع التمثيل الضوئي الحقيقية للنبات، وفي ما يلي توضيح لجميع طبقات هذه الأوراق، وهي كالأتي:[1]

طبقة البشرة العليا

البشرة العليا (بالإنجليزية: Upper Epidermis)، حيث إن هذه الطبقة عبارة عن خلايا تحتوي على القليل من البلاستيدات الخضراء أو تكون لا تحتوي على البلاستيدات الخضراء، وتكون الخلايا في هذه الطبقة شفافة تماماً، حيث تسمح لمعظم الضوء الساقط عليها بالمرور إلى الخلايا الأساسية، وإن السطح العلوي يكون مغطى بطبقة شمعية مقاومة للماء تعمل على تقليل فقد الماء من الورقة.

الطبقة العمادية

الطبقة العمادية (بالإنجليزية: Palisade Layer)، حيث تتكون هذا الطبقة من طبقة واحدة أو أكثر من الخلايا الأسطوانية الموجهة مع محورها الطويل المتعامد مع مستوى الورقة، وتمتلئ هذه الخلايا بالبلاستيدات الخضراء وتكون هي المسؤولة عن معظم عملية التمثيل الضوئي في الورقة.

الطبقة الإسفنجية

الطبقة الإسفنجية (بالإنجليزية: Spongy Layer)، حيث تكون هذه الطبقة تحت طبقة الحاجز، وتكون خلاياها غير منتظمة الشكل ومعبأة بشكل واسع جداً، وعلى الرغم من إحتوائها على عدد قليل من البلاستيدات الخضراء، الا أن وظيفتها الرئيسية هي التخزين المؤقت للسكريات والأحماض الأمينية التي يتم تصنيعها في طبقة الحاجز، كما وإنها تساعد في تبادل الغازات بين الورقة والبيئة المحيطة خلال النهار، حيث تطلق هذه الخلايا الأكسجين وبخار الماء إلى الفراغات الهوائية التي تحيط بها.

طبقة البشرة السفلية

البشرة السفلية (بالإنجليزية: Lower Epidermis)، حيث أنه عادة ما توجد معظم الثغور في الطبقة السفلية من البشرة، وعلى الرغم من أن معظم خلايا البشرة السفلية تشبه تلك الموجودة في البشرة العلوية، إلا أن كل ثغرة تكون محاطة بخلايا تسمى الخلايا الحامية، حيث تنظم الخلايا الحامية فتح وإغلاق الثغور، وبالتالي فهي تتحكم في تبادل الغازات بين الورقة والجو المحيط بها.

شاهد ايضاً: ما وظيفة كل من الجذور والسيقان والاوراق .. تعرف على أهيمة كل منها للنبات

الطبقة الرقيقة التي تغطي الورقة وتحميها هي

إن الطبقة الرقيقة التي تغطي الورقة وتحميها هي الطبقة الشمعية، حيث إن البشرة هي عبارة عن خلايا نباتية متراصة تكون فضفاضة عند الثغور، والثغور هي عبارة عن ثقوب صغيرة جداً، وتغطي طبقة البشرة ورقة النبات من الجهتين العليا والسفلى، حيث تسمى طبقة البشرة العلوية وطبقة البشرة السفلية، وتتميز طبقة البشرة العلوية بسماكة أكبر من طبقة البشرة السفلية، وذلك بسبب تعرض هذه الطبقة العلوية لضوء الشمس المستمر، كما ولا تحتوي خلايا البشرة بالمجمل على بلاستيدات خضراء، وإن هذه البشرة تكون مركبة من مادة الكيوتين والتي تغلف الجدار، وهي طبقة شمعية تحافظ على الأوراق وتحميها في أيام الحر الشديد، كما وإنها تحمي الورقة من فقدان الماء.

في الواقع تغطي الطبقة الشمعية المعروفة بإسم البشرة أوراق جميع أنواع النباتات، حيث تقلل البشرة من معدل فقدان الماء من سطح الورقة، وقد تحتوي بعض أنواع الأوراق على شعر صغير وكثيف يكون موجود على سطح الورقة، حيث تساعد هذه الشعيرات الصغيرة على تجنب الحيوانات العاشبة عن طريق تقييد حركات الحشرات أو عن طريق تخزين المركبات السامة فيها، كما وتعمل هذه الشعيرات ايضاً على تقليل معدل النتح عن طريق منع تدفق الهواء عبر سطح الورقة.[2]

شاهد ايضاً: تسمى أوراق السرخسيات بالسعف

أنواع الأوراق النباتية

بشكل عام يتم تصنيف جميع الأوراق إلى نوعين رئيسيين، وذلك بناءاً على ترتيب الطبقات الورقية، وهذان النوعين هما كالآتي:[3]

الأوراق البسيطة

الأوراق البسيطة (بالإنجليزية: Simple Leaves)، هي عبارة عن ورقة واحدة يكون فيها وريقات غير مقسمة متصلة بشكل مباشر بالساق، حيث يتم ربطها دائماً بغصين بواسطة ساقها، ومن الأمثلة على الأوراق البسيطة مثل ورق القيقب، والبلوط، والموز، والجوافة، والمانجو، والكرز الأسود.

الأوراق المركبة

الأوراق المركبة (بالإنجليزية: Compound Leaves)، هي ورقة تكون مكونة من عدة وريقات تكون متصلة بالوسط، بحيث يكون لها ساق خاص بها، ومن الأمثلة على الأوراق المركبة مثل ورق النيم، والورد، والبرسيم، والقطن الصحراوي، واللبلاب السام، وبناءاً على أنواع عروق الأوراق وترتيبها، يتم تصنيف الأوراق المركبة إلى نوعين وهما كالأتي:

  • الأوراق المركبة العادية (بالإنجليزية: Palmately Compound Leaf): هي عبارة عن وريقات تشع إلى الخارج من نهاية السويقة، حيث تشبه إلى حد كبير أصابع راحة اليد، ويوجد منها أنواع مثل أحادية الأوراق، وثنائية الأوراق، وثلاثية الأوراق، ورباعية الأوراق، ومتعددة الأوراق.
  • الأوراق المركبة الدقيقة (بالإنجليزية: Pinnately Compound Leaf): هي عبارة عن وريقات مرتبة بشكل متماثل على طول مركز الورقة، حيث يبدو أن كل ورقية تكون ملحقة أو مثبتة بالجزء الأوسط مما يجعل الورقة تبدو وكأنها ريشة.

وقد يتم تصنيف الأوراق النباتية على أساس النباتات والأشجار التي وجدت فيها، وهي مثل السعف وهي أوراق نباتات السرخس، أو أوراق الصنوبر التي توجد في نباتات مثل التنوب والصنوبر، أو أوراق كاسيات البذور وهي أوراق النباتات المزهرة مثل الورد والداليا وعباد الشمس، أو حتى أوراق الغمد وهي أوراق مستطيلة وأنبوبية توجد في مجموعة متنوعة من الحشائش.

شاهد ايضاً: اي اجزاء الورقه يحدث فيها معظم مراحل عملية البناء الضوئي

وفي ختام هذا المقال نكون قد عرفنا أن الطبقة الرقيقة التي تغطي الورقة وتحميها هي الطبقة الشمعية، كما ووضحنا بالتفصيل جميع طبقات الأوراق النباتية، وذكرنا تصنيف هذه الأوراق بناءاً على ترتيب الطبقات الورقية أو بناءاً على أساس النباتات والأشجار التي وجدت فيها.

المراجع

  1. ^ biology-pages.info , The Leaf , 9/3/2021
  2. ^ bio.libretexts.org , Leaf Structure , 9/3/2021
  3. ^ sciencefacts.net , Types of Leaves in Plants , 9/3/2021
1402 مشاهدة