تعريف التنمر وانواعه واسبابه واثاره وكيفية التخفيف من اثاره النفسية ؟

كتابة مفيدة محمد -
تعريف التنمر وانواعه واسبابه واثاره وكيفية التخفيف من اثاره النفسية ؟

تعريف التنمر وانواعه واسبابه واثاره وكيفية التخفيف من اثاره النفسية ؟، حيث يعتبر التنمر أحد المشاكل الاجتماعية المنتشرة بكثرة في جميع المجتمعات، وها آثار سلبية كبيرة على الصحة النفسية لأفراد المجتمع، وفيما يلي سيتم تعريف التنمر وانواعه وأشكاله وأسبابه.

تعريف التنمر وانواعه

التنمر هو شكل من أشكال السلوك العدواني الذي يتسبب فيه شخص ما عن قصد وبشكل متكرر في إهانة شخص آخر أو إزعاجه، ويمكن أن يتخذ التنمر أشكال مختلفة منها التنمر الجسدي أو التنمر اللفظي بالكلمات أو تنمر بأفعال عدوانية.[1]
وهو سلوك غير مرغوب به، يتضمن خلل نفسي وتفاوت في القوة والمكانة الاجتماعية، ويعاني الأشخاص المتنمرون والذين يتم ممارسة التنمر عليهم من مشاكل نفسية لاحقة، ويتم اعتبار أي سلوك عدواني تمرًا إذا تحققت فيه الشروط التالية:[2]

  • تفاوت القوة: حيث يستعمل بعض الأطفال القوة البدنية التي يمتلكونها، أو قدرتهم على الوصول إلى معلومات محرجة عن الآخرين في فرض سيطرتهم عليهم، أو إلحاق الضرر بهم.
  • التكرار: تشتمل سلوكيات التنمر على التكرار حيث تتكر في عدة مواقف وفي عدة مرات في نفس الموقف.
  • توجيه تهديدات: يضم التنمر تصرفات مثل إرسال تهديدات مباشرة وغير مباشرة للأشخاص، والقيام بنشر شائعات عنهم ومهاجمتهم واستبعاد أحدهم من مجموعة.

شاهد أيضًا: فيديو تنمر على بائعة خضار

ما هي أنواع التنمر

هناك ثلاثة أنواع رئيسية من التنمر وهي كما يلي وعلى الشكل التالي:[2]

  • التنمر اللفظي: ويمثل التنمر اللفظي قول شيء عن شخص او كتابة عبارات مسيئة له أو إغاظته، وكتابة تلميحات جنسية عنه، أو التهكم به والتقليل من شأنه، وتهديده بكلمات ووعود بأذاه.
  • التنمر الاجتماعي: وهو التنمر في العلاقات الاجتماعية، ويتضمن إلحاق الأذى بسمعة هذا الشخص أو التأثير على علاقاته الاجتماعية، ونشر شائعات عنه بهدف منع الأخرين من مصادقته، والتسبب بإحراج له في الأماكن العامة أمام الآخرين.
  • التنمر الجسدي: التنمر الجسدي هو أحد أشكال إلحاق ضرر جسدي بالفرد أو بممتلكاته، والقيام بتصرفات مثل ضربه أو قرصه، والبصق عليه، ودفعه وتخريب أغراضه، والقيام بحركات باليد له مزعجة ومسيئة.

ما هي الأسباب الرئيسية للتنمر

هنالك مجموعة من الأسباب التي يمكن أن تؤدي بشكل أو آخر إلى التنمر، ومن هذه الأسباب ما يلي:[3]

  • أسباب اجتماعية: حيث يكون عادة المتنمرون ضحية لتنمر من قبل أشخاص آخرين، سواء من قبل والديه أو من قبل أهله أو أحد ما في بيئته.
  • أسباب نفسية: حيث غالبًا ما يكون المتنمرون أشخاص وحيدون يفتقرون إلى الاهتمام الاجتماعي، ويسعون إلى جذب الاهتمام إيهم عن طريق الإساءة إلى الآخرين.
  • الإحباط أو الحسد: قد ينتج التنمر عن إحساس المتنمر بالغيرة أو الحسد من إنجازات شخص آخر لذلك يقوم بمحاولة التقليل من شأنه وشأن إنجازاته عن طريق التنمر، ليشعر بأنه مساوي له بأشياء أخرى.
  • الشعور بالإحباط وعدم الثقة بالنفس يدفع المتنمرين إلى انتقاد الآخرين بأفعال وسلوكيات عدوانية لتقليل مشاعرهم السلبية وتشتيتها.
  • وجود مشاكل واختلاف بالآراء: تدفع أحد الأشخاص للتنمر على الآخر ودحض أفكاره.
  • معايير الجنس: في حين تكون الإناث أكثر قدرة عن الحديث عن مشاكلهن والتعبير عنها، فإن الذكور ا يمكون هذه المهارة وتميل سلوكياتهم إلى العدوانية بشكل أكبر.

آثار التنمر

يؤثر التنمر على جميع الأشخاص في دائرة التنمر بما فيهم المتنمرين ومن يشاهدون التنمر ومن يتعرضون إلى التنمر، ومن أهم نتائج وآثار الجسدية والعاطفية ما يلي:[4]

  • الإصابة بالاكتئاب.
  • زيادة مشاعر التوتر والقلق.
  • الشعور بالحزن والوحدة.
  • مشاكل في النوم والأرق مما يسبب إرهاق الشخص.
  • تغيرات الشهية.
  • الإحباط وفقدان الرغبة بالقيام بنشاطات.
  • ارتفاع احتمال الإصابة بالأمراض.
  • ضعف الثقة بالآخرين وعدم القدرة على تكوين علاقات اجتماعية.

كيفية التخفيف من آثار التنمر النفسية

كما ذكر سابقًا إن آثار التنمر يمكن أن تشمل كل من يقع في دائرة التنمر وتشمل طرق التخفيف من آثار التنمر ما يلي:[5]

  • ضحايا التنمر: يفضل أن يتم مشاركة الأشخاص الذين يتعرضون للتنمر في نشاطات وتنمية هواياتهم مما يساهم بزيادة ثقتهم بأنفسهم، وتقديرهم لذاتهم، كما تساهم بمساعدتهم في تكوين صداقات قوية وتحسين مهاراتهم الاجتماعية والعاطفية.
  • المتنمرين: تشمل طرق التخفيف قيام الأهل بتشجيع الطفل على مناقشة أحداث يومه مع الأهل، والتحدث معه والاستماع إليه وتنمية شعوره بالمسؤولية تجاه تصرفاته وآثارها السلبية، وتشجيعه على الدخول في عاقات اجتماعية وتوفير قدوة حسنه له، وتعليم الطفل مهارات التعبير عن مشاعره بطرق أخرى مثل الكتابة أو الرسم.
  • مراقبي التنمر: يتم ذلك عن محاولة تثبيط سلوك التنمر، وسؤال الطفل عن مشاعره، ومدى صحة سلوك التنمر برأيه، وإظهار رفضهم لهذا السلوك بشكل جماعي بالإضافة إلى مساعدة المتعرض للتنمر في الدفاع عن نفسه والتعبير عن مشاعره.

ما هي عوامل خطر التنمر

هنالك مجموعة من العوامل التي يمكن أن تزيد من خطر التعرض للتنمر ومنها:[5]

  • ضعف القدرات الاجتماعية والعاطفية وعدم القدرة على فهم العلاقات والحساسية الزائدة.
  • مشاكل نسية موجودة لدى الشخص مثل الاكتئاب والقلق والتي قد ينتج عنها سلوكيات عدوانية.
  • ارتفاع الوزن وهي من المشاكل التي يتعرض أصحابها للتنمر بشكل كبير، بينما لا يرتبط انخفاض الون بالتعرض للتنمر بشكل كبير.
  • المثليون والمثليات ومن يعاني من اضطرابات جنسية مزدوجة يتعرضون للتنمر من قبل زملائهم.
  • الأشخاص الذين لديهم إعاقات جسدية.
  • الأشخاص الذين هم من الأقليات أو من المهاجرين.

شاهد أيضًا: ما هو التنمر الالكتروني وما أسبابه وأضراره وطرق الوقاية منه

آثار التنمر بعيدة المدى

يمكن أن تشمل آثار التنمر مشاكل اجتماعية تعيق الحياة الاجتماعية  في المجتمع ويشكل مشاكل فعلية خطيرة على المدى البعيد:[5]

  • تشمل آثار التنمر على المتنمرين الوقوع في السلوكيات اللاأخلاقية مثل أعمال التخريب، وممارسة العنف وكذلك تعاطي المخدرات والكحول والفشل الدراسي.
  • تنمو لدى المتعرضين للتنمر مشاعر زائدة من القلق يمكن أن تتطور إلى اضطرابات نفسية، ويعانون من نقص الدعم العاطفي ومن مخاطر نقص الصحة النفسية والمالية مستقبلًا، كما يعانون من ضعف القدرات الاجتماعية ويميلون للزواج في سن مبكرة.
  • يصاب كل من المتنمرين والمتعرضين للتنمر بمشاكل نفسية مثل الاكتئاب والفشل الدراسي والتغيب عن المدرسة، والعزلة الاجتماعية والشعور بالوحدة، كما يتعرضون إلى زيادة خطر الإصابة باضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه.
  • كما قد يعاني ضحايا التنمر في مكان العمل من انخفاض القدرة على أداء المهام المطلوبة منهم، والتغيب عن العمل.
  • يزيد التنمر بشكل عام من مخاطر تعرض كل من هم في دائرة التنمر إلى القيام بسلوكيات إيذاء النفس، مثل القيام بأفعال انتحارية حتى في حال عدم تكرار أفعال التنمر أو التعرض له.

ما هي أنماط التنمر

ينتج التنمر عن حاجة نفسية لدى المتنمر في السيطرة على الآخرين، وهنالك نمطان مختلفان من التنمر هما:[5]

  • التنمر الاستباقي: يميل التنمر الاستباقي ليكون منظمًا ومنفصل عن العواطف وله هدف هو الشعور بتحقيق هدف ما.
  • التنمر التفاعلي: هو نوع من التنمر الاندفاعي نتيجة تهديد أو خطر معين وهو مرتبط بتنبيه عاطفي وبمشاعر قلق وغضب.

علامات التعرض للتنمر

هنالك مجموعة من الأعراض التي تظهر على الطفل والتي يمكنها أن تشير إلى تعرضه للتنمر من أقرانه وهي:[5]

العلامات الجسدية

تشمل العلامات الجسدية التي قد تشير إلى تعرض الطفل للتنمر ما يلي:

  • آلام جسدية وصداع وآلام في البطن والمعدة.
  • تبول لا إرادي.
  • الدوخة.

العلامات النفسية

كما تشمل العلامات النفسية لتعرض الطفل للتنمر ما يلي:

  • شعور دائم بالخوف والتوتر.
  • اضطرابات النوم.
  • حزن وقلق.
  • تعب في الصباح.

العلامات السلوكية

وأما العلامات السلوكية تشمل ما يلي

  • ضعف الصداقات وقلة عدد الأصدقاء.
  • تجنب المواقف الاجتماعية.
  • التغيب عن المدرسة.
  • محاولات الانتقام من النفس أو من المتنمرين.

علاج التنمر

قد يلجأ الأطباء إلى العلاج الدوائي أو العلاج النفسي عندما يكون لدى ضحية التنمر مشاكل نفسية وعاطفية كبيرة تعيق قيامه بأعماله اليومية وتدفعه إلى الوحدة والتغيب عن العمل وتسبب له اضطراب نفسي واضح يمكن تشخيصه من قبل الطبيب، كما أن العلاج السلوكي المعرفي (CBT) هو طريقة فعالة لمساعدة ضحايا التنمر على تنمية قدراتهم العاطفية للتعامل مع التنمر ونتائجه وآثاره، أي يهدف بشكل عام إلى تقليل تعرض الضحية إلى المشكلات النفسية الناتجة وتنمية قدرتهم على تجاوزها، بالإضافة إلى فهم كيفية التعامل معها وتجاهلها وتقليل أثرها.[5]

شاهد أيضًا: صور عن التنمر 2021 وأجمل الأقوال والكلمات عن التنمر

إرشادات في حال التعرض للتنمر

هنالك مجموعة من النصائح يمكن تدريب الطفل عليها في حال تعرضه للتنمر من شأنها أن تجنبه آثار التنمر السلبية وهي:[6]

  • التحدث إلى البالغين الموجودين في المحيط عن سلوك التنمر الذي تعرض له كإخبار الأهل والموجهين في المدرسة.
  • تجاهل المتنمر والابتعاد عنه وهذا من شأنه إعطائهم شعور بأنهم فشلوا في تحقيق غايتهم.
  • المشي بعيدًا مع رفع الرأس عاليًا وهي أحد أشكال لغة الجسد توصل للمتنمرين رسالة بأن الشخص لم يتأثر أبدًا.
  • عدم الانخراط في سلوكيات عدوانية مع المتنمر.
  • التدريب على زيادة الثقة بالنفس والرضا عنها، والتدريب على طرق لفظية بالرد أو سلوكية.
  • بناء صداقات حقيقية والتحدث مع الأصدقاء عن المشاكل التي تتعرض لها.
  • مساندة الأصدقاء الذين يتعرضون للتنمر في وجوه ودعمهم.

وفي الختام لقد تم من خلال المقال السابق تعريف التنمر وانواعه واسبابه واثاره وكيفية التخفيف من اثاره النفسية ؟، كما تبين أن للتنمر آثار خطيرة جدًا على المجتمع لذلك يفضل التعامل معه وتجنبه وتدريب الأطفال على التخلص منه في مبكرة تجنبًا لنتائجه البعيدة التي قد تكون خطيرة ومدمرة.

المراجع

  1. ^ apa.org , Bullying , 11/1/2022
  2. ^ stopbullying.gov , What Is Bullying , 11/1/2022
  3. ^ fingerprintforsuccess.com , The 6 main causes of bullying and what to do about it , 11/1/2022
  4. ^ talkspace.com , Types of Bullying and its Effects , 11/1/2022
  5. ^ kidshealth.org , Dealing With Bullying , 11/1/2022
34 مشاهدة