تعريف سوء الظن وأحكامه وآثاره : وما هي آثار سوء الظن على الفرد والمجتمع

تعريف سوء الظن وأحكامه وآثاره : وما هي آثار سوء الظن على الفرد والمجتمع

كثير من الأمور نهى عنها الإسلام وكثير منها أكد الإسلام العمل بها وفي كلاهما خير للفرد والمجتمع، فكل ما وصى به الإسلام وكل ما نهى عنه كان لهدف معين فيه رفعة للإسلام والمسلمين عند النظر إلى الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة نرى النواهي والأوامر ومنها نستنتج الحلال والحرام والمكروه والمباح، ومن الأمور الهامة التي نهى عنها الدين الإسلامي سوء الظن ولأجل ذلك سنناقش تعريف سوء الظن وأحكامه لاحقاً في هذا المقال.

تعريف سوء الظن

تعريف سوء الظن يعني امتلاء قلب الإنسان بسوء الظنون اتجاه الغير وهذا يظهر على لسانه وجوارحه ويؤدي إلى سوء التعامل مع الغير. ويُعد من الأمور التي نهى عنها الإسلام في الكتاب والسنة وأكد على ضرورة الابتعاد عنها وعدم العمل بها لما فيها من سوء على الفرد والمجتمع هي سوء الظن, فلسوء الظن العديد من السلبيات التي تقوم على ايذاء الأفراد والمجتمعات وفيها إحداث خلل كبير في بناء المجتمع الإسلامي, الدين الإسلامي حث وأكد على الأخلاق الحميدة الطيبة وعند الرحوع الى الأخلاق الطيبة نرى أن سوء الظن ليس منها ولا يجب العمل به.

أنواع سوء الظن

  • سوء الظن بالله , ويعني ظن المسلم بربه أنه لن ينصر دينه ولن يختار له الخير والفضل في حياته وأنه لا يغفر الذنوب ولا ينصر المظلوم.
  • سوء الظن بالمسلمين, وهو أن يظن المسلم بأخيه المسلم شراً ويضع سوء الظن في كل تصرفاته وأقواله وفي هذا فقدان الثقة في الجميع وانهيار للمجتمع الإسلامي.  

حكم سوء الظن كما ورد في القرآن الكريم

  • سوء الظن بالله, “(وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ ۚ عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ ۖ وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ ۖ وَسَاءَتْ مَصِيرًا).”
  • سوء الظن بالمسلمين, “(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ ۖ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا ۚ أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ ۚ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ).”

آثار سوء الظن على الفرد والمجتمع

  • سوء الظن يؤدي إلى انتشار الحقد والغل بين أفراد المجتمع الواحد.
  • انتشار الغيرة والضغينة.
  • عدم ثقة الناس بعضهم ببعض.
  • عدم شعور المسلم بالراحة النفسية بسبب سوء ظنه الدائم بالله وبالناس.
  • سوء التعامل مع الآخرين وذلك بسبب شكوكه الدائمة بمن حوله.
4436 مشاهدة