صور وموقع تمثال زوجة سيدنا لوط

كتابة يسرى ياسر -
صور وموقع تمثال زوجة سيدنا لوط

تمثال زوجة سيدنا لوط كيف شكله؟، حيث أن سيدنا لوط -عليه السلام- من الأنبياء التي بعثها الله -سبحانه وتعالى- من أجل هداية الناس، وعاقب الله قومه عقاب شديد على كفرهم بالله، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال عبر موقع محتويات كما سنتعرف على أهم المعلومات عن سيدنا لوط وزوجته بالتفصيل.

سيدنا لوط عليه السلام

سيدنا لوط -عليه السلام- من الأنبياء الذين بعثهم الله -سبحانه وتعالى- لقومه لكي يخرجهم من طريق الضلال إلى طريق الهداية ومن طريق الظلمات إلى النور، حيث أن سيدنا لوط هو ابن أخ سيدنا إبراهيم -عليه السلام-، ولقد آمن سيدنا لوط بدعوة عمه سيدنا إبراهيم، وكان يقف معه في شتى أمور الدعوة وفي أصعب الظروف التي تعرض لها، ومن الجدير بالذكر أن سيدنا لوط أطلق عليه اسم لوط بسبب شدة حبه لعمه سيدنا إبراهيم، والتصاق قلبه له وملازمته له في جميع أمور حياته، وكانا يقيمان في أرض العراق حيث أنها كانت موطنهم الأساسي حتى جاء أمر الله عزوجل، وأمرهم بالهجرة إلى الأرض المباركة وهي أرض فلسطين، وبعدها هاجر سيدنا لوط -عليه السلام- إلى شرق نهر الأردن وهناك بدأت دعوته لقومه وقصة قومه الذين كانوا يفعلون الفحشاء مما أدى إلى نزول أشد العقاب عليهم، ولقد ذكرت هذه القصة في القرآن الكريم مما يدل على قدرة الله -سبحانه وتعالى-.[1]

شاهد أيضًا: قصة النبي لوط

زوجة سيدنا لوط عليه السلام

زوجة سيدنا لوط -عليه السلام- أو ما يطلق عليها امرأة لوط كما ذكر في القرآن الكريم، كانت من القوم الذين أنكروا دعوة سيدنا لوط -عليه السلام- وكفرت بالله سبحانه وتعالى، أما عن اسم زوجة سيدنا لوط -عليه السلام- فهو غير مثبت تاريخيًا حتى الآن حيث يقال إن اسمها والعة أو والهة، كذلك يقال إن اسمها إديث أو آدو على حسب ما ذكر في بعض الكتب التي تضم التقاليد الدينية المختلفة، كذلك تقول بعض المصادر أن اسم هذه السيدة هي هيشفع أو هسلفع، وكان سيدنا لوط قد حذرها أكثر من مرة من جزاء فعلها وتمهيد طريق الفاحشة لقومها لكنها لم تسمع له.[1]

تمثال زوجة سيدنا لوط

لقد تم العثور على تمثال يقال إنه تمثال زوجة سيدنا لوط -عليه السلام- في منطقة الأغوار الأردنية شرق البحر الميت، مما أدى إلى عجب ودهشة عدد كبير من الناس، ولكن وفقًا لبعض المصادر العلمية والجيولوجية، فلقد قال خبراء الجيولوجيا أن هذا التمثال ما هو إلا عبارة عن حجر فقط لا غير مثل الأحجار المختلفة التي تتكون في الطبيعة نتيجة بعض العوامل المختلفة، ولكن يقول البعض الآخر أن هذا التمثال مرتبط بزوجة سيدنا لوط وكذلك قصة سيدنا لوط -عليه السلام- حيث يقولون أن الحضارة البيزنطية قامت بتشييد هذا البناء أمام الكهف من أجل تخليد ذكرى سيدنا لوط، ولقد انتشرت العديد من الصور لهذا التمثال على مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك المواقع الإخبارية مما أثار عجب ودهشة الكثير من الناس وفيما يلي صور هذا التمثال:

تمثال زوجة سيدنا لوط

تمثال زوجة سيدنا لوط

قصة زوجة سيدنا لوط عليه السلام

لقد كفر قوم سيدنا لوط بدعوته كفرًا شديدًا، وكانوا يأتون الفاحشة والمنكر، حيث أنهم كانوا يأتون الرجال دون النساء، على الرغم من دعوة سيدنا لوط لهم بترك ذلك حيث إن الله -سبحانه وتعالى- قد أحل الزواج، وعلى الرغم من ذلك كانت امرأة لوط عليه السلام مرتبطة بقومها ارتباطًا شديدًا، حيث أنها كانت تشجعهم على أفعالهم المحرمة، وتهيئ لهم الطرق من أجل فعلها، كما أنها لم تدافع عن دعوة زوجها، ولم تعمل على نشرها، بل على العكس كفرت به وبدعوته، وكانت النتيجة أن عاقبها الله -سبحانه وتعالى- على فعلتها مع قومها، حيث في إحدى المرات قد زار سيدنا لوط عليه السلام مجموعة من الملائكة الكرام والذين خاف عليهم سيدنا لوط من قومه؛ لأنه يعرف أنهم يحبون إتيان الفاحشة مع الرجال، وأخبرهم بأنه ليس لديه قوة وقدرة قومه من أجل الدفاع عنهم ضد قومه، وبالفعل قد أسرعت زوجة لوط عليه السلام، إلى قومها لكي تخبرهم بمجيء هؤلاء الضيوف وقد وصفتهم بطيب الرائحة وحسن وجمال الشكل، وبالفعل أتى هؤلاء القوم من أجل الإتيان بالملائكة، ولكن سيدنا لوط قد حاول منعهم من ذلك، وحذرهم من شدة العقاب الذي سوف يحل عليهم، وأن الله سبحانه وتعالى قد أحل لهم الزواج لكي يشبعوا رغباتهم، ولما رأت الملائكة حال سيدنا لوط طمأنوه بأن هؤلاء القوم لن يصلوا إليهم أو إليه، وبعدها خرج سيدنا لوط مع قومه الذين آمنوا به، أما عن قومه الذين كفروا به وكذلك زوجته فلقد أرسل الله سبحانه وتعالى عليهم العذاب الشديد وماتت زوجته جزاء الفاحشة التي كانت تشجع قومها عليه وأنها نصرت الشر وابتعدت عن طريق الخير والهدى.[1]

شاهد أيضًا: اين يسكن قوم لوط

كيف دعا لوط قومه وزوجته

لقد دعا سيدنا لوط عليه السلام قومه بالحكمة والحسنة لكي يخرجهم من طريق الضلال إلى طريق الهداية ومن طريق الظلمات إلى النور، كما أنه قد نصحهم أكثر من مرة بترك الفواحش والمحرمات التي كانوا يفعلونها مثل الإتيان بالرجال وكذلك شرب الخمر ولبس الحرير وقصات اللحية والشارب التي لا تتماشى مع تعليمات الله سبحانه وتعالى، كما أن سيدنا لوط عليه السلام كان يدعوهم بأسلوب الاستفهام والتعجب من أجل أن يقوموا بتحكيم عقلهم فيما يفعلونه من أشياء تغضب الله سبحانه وتعالى وسوف تودي بهم إلى طريق العذاب والهلاك في النهاية، وما كان من هؤلاء القوم إلا أنهم كذبوا دعوته وسخروا منه وطلبوا منه أن يستعجل العذاب الذي سوف يلحق بهم في النهاية.[1]

شاهد أيضًا: ما قرابة النبي لوط والنبي إبراهيم

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال تمثال زوجة سيدنا لوط كيف شكله؟، وكذلك موقعه والصور الخاصة به وقصة سيدنا لوط عليه السلام وكذلك قصة زوجته وكيف عاقبها الله عزوجل والعبر المختلفة التي يمكن تعلمها من قصة نبي الله لوط عليه السلام وقصته مع زوجته والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ Islam Web.com , قصة لوط عليه السلام في القرآن , 07/06/2022
90 مشاهدة