حكم التعجيل بدفن الميت

كتابة حنين شودب - تاريخ الكتابة: 8 ديسمبر 2020 , 21:12
حكم التعجيل بدفن الميت

حكم التعجيل بدفن الميت ، هو أحد الأحكام الشرعيّة بالغة الأهميّة، فالموت حقّ على بني آدم جميعهم، وقد يتساءل المسلمون عن حكم التعجيل بدفن موتاهم، لذلك لا بدّ من توضيح هذا الحكم، ومعرفة هل هو من السنة أو من الواجب وهل يتغير في حالات معينة، هذا ما سنعرفه في هذا المقال.

الدفن في الإسلام

قبل أن نعرف حكم التعجيل بدفن الميت ، لا بدّ أن نُعرّف الدفن وهو ذاك العمل الذي يعرفه البشر من لدن آدم -عليه السلام- عندما بدأت الخلائق، وحتّى اليوم، وهو أمر فطريّ، فطر الله تعالى المخلوقات عليه، وهو أن يقوم الإنسان بوضع إنسان آخر ميت أو حتّى حيوان في خندق أو حفرة تتسع له، ثم يواريه في التراب، والدفن هو إكرام لهذا الميت؛ لأنّ جسد الإنسان تتحلل وتتشقق بعد موته لذلك من الأفضل أن تدفن، وقد حثّ الإسلام على الدفن وجعل له طرائق خاصّة بالمسلمين.[1]

حكم التعجيل بدفن الميت

في الحديث عن حكم التعديل بدفن الميت فهو من السُّنّة وذلك لحديث رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: أسرِعوا بالجَنازةِ فإن تَكُ صالحةً فَخيرٌ تقدِّمونَها إليهِ، وإن تَكُ سِوى ذلِكَ فشرٌّ تَضعونَهُ عن رقابِكُم”[2]، كما قال عليه الصلاة والسلام أيضًا: “إذا مات أحدُكم فلا تحبسوهُ وأسرِعُوا به إلى قبرِه”[3]، إذًا يُسنّ أن يعجّل في دفن الميت، وجاء في قول ابن حجر وهو يشرح حديث رسول الله: “وفيه استحباب المبادرة إلى دفن الميت لكن بعد أن يتحقق أنه مات، أما مثل المطعون والمفلوج والمسبوت فينبغي أن لا يسرع بدفنهم حتى يمضي يوم وليلة ليتحقق موتهم”، فالأصل أنّه يستحبّ التعجيل في دفن الميت إلّا في حالة وجود شبهة قتل فيمكن التأخر في الدفن لحين فحص الجثة والتأكد من القتل، والله تعالى أعلم.[4]

حكم دفن الميت ليلًا

بعد معرفة حكم التعجيل بدفن الميت، يمكن أن نعرف ما حكم دفن الميت ليلًا، وقد جاء في قول الشيخ ابن باز -رحمه الله تعالى- أنّه لا مشكلة في دفن الميت ليلًا، إذا استطاع أهله أن يغسّلوه ويكفنوه ويصلوا عليه، وقد دفن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- في الليل، حتّى أنّه هو -عليه الصلاة والسلام- دُفن في الليل، فلا بأس في الدفن ليلًا في حال توفرت كلّ الأمور المشروعة له، مثل التغسيل والتكفين والصلاة على الميت، وقد جاء النهي عن الدفن في الليل خشية عدم أداء الواجب الذي فرضه الله تعالى في حق الميت، والله تعالى أعلم.[5]

كيف يدفن الميت

بعد معرفة حكم التعجيل بدفن الميت، لا بدّ أن نعرف كيفية دفن الميت الصحيحة في الإسلام، بحسب السنة النبوية وأقوال الصحابة الكرام، ومن الأمور الواجب مراعاتها عند دفن الميت ما يأتي:[6]

  • أن يتم إدخال الميت من مؤخّر القبر أيّ ينزل رأسه من الجهة حيث ستستقرّ قدماه، وذلك لحديث عمرو بن عبد الله السبيعي أبي إسحاق أنَّه قال: أوصى الحارثُ أن يصلِّيَ عليهِ عبدُ اللَّهِ بنُ يزيدَ فصلَّى عليهِ ثمَّ أدخلهُ القبرَ من قبلِ رجليِ القبرِ وقالَ: هذا منَ السُّنَّةِ”.[7]
  • أن تتم التسمية قبل دفن الميت فيُقال: “بسم الله، وعلى مِلَّة رسول الله”،  فقد جاء في حديث عبد الله بن عمر أنّه قال: كانَ النَّبيُّ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ إذا أدخلَ الميِّتُ القبرَ، قال: بسمِ اللَّهِ، وعلى ملَّةِ رسولِ اللَّهِ”.[8]
  • ـن يتم توجيه الميت باتجاه القبلة، كما يستحبّ أن يوضع الميت على جنبه الأيمن، ووجهه يقابل القبلة، ورأس يمين القبلة، وقدماه يسارها.

وهكذا نكون قد عرفنا الدفن في الإسلام، وعرفنا ما هو حكم التعجيل بدفن الميت، وتحدثنا عن حكم دفن الميت ليلًا، كما عرفنا  بعض الآداب والأسس التي يجب مراعاتها عند الدفن لدى المسلمين.

المراجع

  1. ^ islamqa.info , طريقة دفن الميت وتعزية أهله , 08-12-2020
  2. ^ صحيح أبي داود , أبو هريرة،الألباني،3181،حديثصحيح
  3. ^ فتح الباري لابن حجر , عبدالله بن عمر،ابن حجر العسقلاني،3/219،حديث حسن
  4. ^ islamweb.net , من السنة التعجيل بدفن الميت , 08-12-2020
  5. ^ binbaz.org.sa , حكم دفن الميت ليلاً , 08-12-2020
  6. ^ islamweb.net , صفة القبور في السنة , 08-12-2020
  7. ^ السيل الجرار , أبو إسحاق السبيعي عمرو بن عبدالله،الشوكاني،1/364،حديث صحيح
  8. ^ صحيح ابن ماجه , عبدالله بن عمر،الألباني،1270،حديث صحيح
473 مشاهدة