حكم جرح الزوج لزوجته بالكلام

كتابة ايمان مشاقبة -
حكم جرح الزوج لزوجته بالكلام

حكم جرح الزوج لزوجته بالكلام فإن الله تعالى قد جعل العلاقة بين الرجل والمرأة أساسها المودة والرحمة والاحترام، لذا فإن من واجب الزوج على زوجته أن لا يجرحها ولا يؤذيها بالكلام وأن يعطيها حقوقها التي أقرّها له الشرع، وفي مقالنا التالي سوف نتعرف على حكم جرح الزوج لزوجته بالكلام؟

حكم جرح الزوج لزوجته بالكلام

لا يجوز جرح الزوج لزوجته في الكلام وهو من سوء العشرة والسباب المحرّم شرعًا، وهو من الضرر الذي يبيح للزوجة طلب الطلاق من زوجها إذا كان يجرحها باستمرار ويهينها، فقد يكره الرجل من زوجته خلق ويحب فيها خلق آخر، والعلاقة بين الزوج يجب أن تقوم وتُبنى على المحبة والاحترام المتبادل بين الطرفين، والبعد عن المراء والكلام الجارح الذي يؤدي إلى الكره والبغضاء بين الزوجين، وجرح المسلم وسبّه بغير حق شرعي حرام شرعًا يوجب الفسق لصاحبه، فالمسلم العادي إذا جرح أو أهين اعتبر الله تعالى ذلك نوع من الفسق والفجور، فما بالك بسب أحد الرجل لزوجته وجرحها في الكلام، الزوجة التي أوصى الله تعالى بها زوجها، أن يتلطف بها، ويرأف بحالها، فإما أن يمسك الزوج زوجته بمعروف أو أن يتفرقا بإحسان، وذلك حدود الشرع، وعلى من يقوم يجرح  زوجته بالكلام الغير لائق أن يتوب إلى الله تعالى ويستغفر عن ذنبه الذي أذنبه، فإن الندم على الذنب توبة، ولكن التوبة تتعلق بمسامحة الزوجة لزوجها على فعلته، فإذا استسمح الرجل زوجته على جرحه لها بالكلام، قبل الله تعالى توبته، بشرط عدم العودة لمثل هذه الكلام مرة أخرى.[1]

شاهد أيضًا: رفض الزوجة الرجوع بعد الطلقة الأولى

حكم تأديب الزوج لزوجته بضربها عند نشوزها

الأصل في الإسلام أن الرجل والمرأة متساويان في الحقوق، إلا ما خصّه الله تعالى في الشرع للرجل، وهي درجة القوامة، والقوامة تعني: رعاية المصالح الدينيّة والدنيويّة للمرأة، وتقتضي القوامة الإحسان للمرأة والرحمة والرأفة بها، وللزوج حق تأديب زوجته في حال نشوزها، وهذا التأديب مضبوط بضوابط شرعية تكفل الحفاظ على كرامة المرأة ومكانتها، كما أنه مناط بحفظ استقرار الأسرة بأكملها، فإباحة الإسلام للرجل بضرب زوجته عند نشوزها ليس فيه امتهان لكرامتها، أو احتقار لجنسها، ولكن هو علاج لخلل يهدد استقرار الأسرة بعد استنفاذ وسائل الإصلاح الأخرى، فالضرب المأذون به للزوج يكون بعد استعمال الوعظ والإرشاد والهجر وعدم إفادتهما، ولا يجوز أن يكون على الوجه والرأس، ولا يكون أيضًا إلا في حال ظنّ الزوج أن سيأتي بأكله بإصلاح زوجته، قال الحجاوي: “إذا ظهرت من الزوجة علامات النشوز، وعظها زوجها، فإذا رجعت عن ذلك إلى طاعة الزوج واحترامه حرّم الهجر والضرب، ولكن إذا أصرّت الزوجة على النشوز بمعصية الزوج والامتناع عن إجابته إلى الفراش أو الخروج من البيت بغير إذن منه، وجب عليه هجرها في المضجع ثلاثة أيام لا أكثر، فإذا أصرّت ولم ترجع عن أفعالها، فيكون الحل هو الضرب بعد الهجر في الفراش، ويكون الضرب غير مبرح أو غير شديد، ويتجنّب الزوج الوجه والبطن والرأس والمناطق الحساسة، وقيل الضرب يكون بمنديل ملفوف بسوط”، ومع ذلك فإن ترك الضرب أفضل، على الرغم من إباحته.[2]

شاهد أيضًا: حكم المرأة التي تسب زوجها

حكم ردّ الزوجة على جرح زوجها لها بالكلام بمثله ودعائها عليه

فإن مجازاة السوء بسوء مثله مشروع في بعض الحالات، إلا أنه لا يزيد الأمر إلا سوءًا، لا يزيد الطين إلا بلة، لذا من الأفضل أن تلتمس الزوجة مرضاة زوجها حتى لو أساء لها، وأن تتجنب ما يثير غضبه، حتى لا يستحوذ الجفاء عليهما، ويدخل لهما الشيطان حتى يحول بينهما، فتسوء العلاقة وتتحول من علاقة مودة ومحبة إلى سوء عشرة وانتقام وكره وفتور، وأيضًا لا يجوز للزوج شتم وسبّ زوجته وإهانتها؛ لأن ذلك من المحرمات شرعًا، لذلك فإن رد الزوجة على زوجها الإهانة بمثلها جائز بشرطه، يقول ابن تيمية: “فللمسلم أن يسب من يسبّه: مثل أن يلعنه كما يلعنه، أو يقول قبّحك الله: فيقول قبّحك الله، أو يقول: أخزاك الله، فيقول أخزاك الله، ولكن إذا لعن أباه لا يجوز له أن يلعن أباه؛ لأن أباه لم يظلمه، فيكون بهذا قد تجاوز دائرة الحدّ”.[3]

شاهد أيضًا: ما حكم طرد الزوج لزوجته من البيت

حقوق الزوجة على زوجها

للزوجة على زوجها بعض الحقوق، ومنها الحقوق الماليّة والحقوق الغير ماليّة، ويمكننا تفصيلها كما يلي:[4]

الحقوق الماليّة

    • المهر، وهو المال الذي تستحقه الزوجة على زوجها بالعقد عليها والدخول بها، وهو واجب للمرأة على الرجل، والمهر هو نوع من التعزيز والتكريم للمرأة.
    • النفقة، أجمع العلماء على وجوب نفقة المرأة على زوجها بشرط تمكين المرأة نفسها لزوجها، فإذا امتنعت أو نشزت لم تكن مستحقة للنفقة، وقد أباح الإسلام نفقة الزوجة على زوجته، لأن المرأة محبوسة على الزوج، وممنوعة من الخروج من البيت إلا بإذنه للاكتساب وطلب الرزق، لذا وجب عليه أن ينفق على زوجته وكفايتها مقابل الاستمتاع بها.
    • المسكن، ومعناه أن يهيئ لها زوجها مسكنًا على قدر سعته وقدرته.

الحقوق الغير ماليّة

    • العدل بين الزوجات، فمن حق الزوجة على زوجها أن يساوي في العدل بينها وبين باقي زوجاته إن كان متزوجًا بأكثر من امرأة، فيساوي بينهن في المبيت والنفقة والكسوة.
    • حسن العشرة، فالزوج مأمور بتحسين خلقه مع زوجته والرفق بها، وتقديم ما يمكن تقديمه إليها مما يحببها به.
    • عدم الإضرار بالزوجة، وهذا من أصول الإسلام، فإذا كان إيقاع الضرر محرمًا على الأجانب، فإنه يكون محرمًا إيقاعه على الزوجة أولى وأحرى.
    • عدم جواز الضرب المبرح للزوجة، فقد استوصى النبي صلى الله عليه بالنساء خيرًا في حجة الوداع فقال عليه الصلاة والسلام: (فاتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمان الله واستحللتم فروجهن بكلمة الله ولكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه فإن فعلن ذلك فاضربوهن ضربا غير مبرح ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف).

شاهد أيضًا: ما هو حكم تخفيف المهر

حقوق الزوج على زوجته

فكما أن للزوجة حقوق على زوجها، كذلك للزوج حقوق على زوجته ومنها:[5]

  • الطاعة، فقد جعل الله تعالى الرجل قوامًا على المرأة بالأمر والتوجيه والرعاية، لأن الله تعالى خص الرجل ببعض الخصائص العقليّة والجسمية التي تختلف عن المرأة.
  • تمكين الزوج من الاستمتاع، فمن حق الزوج على زوجته تمكينه من الاستمتاع بها، فإذا تزوج الرجل المرأة وكانت أهلاً للجماع، وجب عليه تسليم نفسها له بالعقد إذا طلب، وإذا امتنعت الزوجة من إجابة زوجها في الجماع تكون قد ارتكبت كبيرة من الكبائر، إلا إذا كانت معذورة بعذر شرعي مثل الحيض والمرض وغيره.
  • عدم الإذن لمن يكره الزوج دخوله، فمن واجب الزوج على زوجته أن لا يدخل بيته أحد يكرهه.
  • عدم الخروج من البيت إلا بإذن الزوج، فالزوج ليس لها الخروج من بيت زوجها إلا بإذنه، حتى وإن كانت خارجة لزيارة بيت أهلها.
  • خدمة الزوجة لزوجها، فخدمة الزوج واجبة على الزوجة بالمعروف وبقدر استطاعتها وقدرتها.
  • تسليم نفسها لزوجها، فإذا استوفى عقد النكاح شروطه وكان صحيحًا، وجب على المرأة تسليم نفسها لزوجها حتى يستمتع بها.
  • معاشرة الزوجة لزوجها بالمعروف.

شاهد أيضًا: ما حقوق الزوجة وواجباتها نحو اسرتها

في نهاية مقالنا تعرفنا على حكم جرح الزوج لزوجته بالكلام لا يجوز جرح الزوج لزوجته في الكلام وهو من سوء العشرة والسباب المحرّم شرعًا، وهو من الضرر الذي يبيح للزوجة طلب الطلاق من زوجها إذا كان يجرحها باستمرار ويهينها، وتعرفنا على حقوق الزوج على زوجته، وحقوق الزوجة على زوجها.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , ما يلزم الزوج إن سب زوجته بكلام بذيء , 5/05/2022
  2. ^ islamweb.net , تأديب الزوجة بالضرب.. حكمته.. أسبابه.. وضوابطه , 5/05/2022
  3. ^ islamweb.net , حكم رد الزوجة على سب زوجها لها بمثله ودعائها عليه , 5/05/2022
  4. ^ islamqa.info , ما هي حقوق الزوج وما هي حقوق الزوجة , 5/05/2022
  5. ^ islamqa.info , ما هي حقوق الزوج وما هي حقوق الزوجة , 5/05/2022
44 مشاهدة