حكم صلاة التراويح للنساء وكيف تصلي المرأة صلاة التراويح في بيتها

كتابة إيناس - تاريخ الكتابة: 17 أبريل 2021 , 00:04 - آخر تحديث : 17 أبريل 2021 , 00:04
حكم صلاة التراويح للنساء وكيف تصلي المرأة صلاة التراويح في بيتها

حكم صلاة التراويح للنساء ، من الأحكام المهمة التي سيتم بيانها في هذا المقال، فمن الجدير بالذّكر أن شهر رمضان المبارك هو من أهم شهور السنة عند الله سبحانه وتعالى، كونه الشهر الذي أنزل فيه القرآن الكريم رحمة بالعباد، كما أن فيه الليلة التي تتنزل فيها الملائكة وهي ليلة القدر، ولأن شهر رمضان من أعظم أشهر السنة ففيه أحكام خاصة لا بُد من بيانها، وفيما يأتي كيفية صلاة التراويح في رمضان للنساء وحكمها تفصيليًا.

معنى التراويح

ورد معنى التراويح في السنة النبوية الشريفة: عن عائشة أم المؤمنين -رضي الله عنها- قالت: “أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ صَلَّى ذَاتَ لَيْلَةٍ في المَسْجِدِ، فَصَلَّى بصَلَاتِهِ نَاسٌ، ثُمَّ صَلَّى مِنَ القَابِلَةِ، فَكَثُرَ النَّاسُ، ثُمَّ اجْتَمَعُوا مِنَ اللَّيْلَةِ الثَّالِثَةِ أَوِ الرَّابِعَةِ، فَلَمْ يَخْرُجْ إليهِم رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَلَمَّا أَصْبَحَ قالَ: قدْ رَأَيْتُ الذي صَنَعْتُمْ ولَمْ يَمْنَعْنِي مِنَ الخُرُوجِ إلَيْكُمْ إلَّا أَنِّي خَشِيتُ أَنْ تُفْرَضَ علَيْكُم وذلكَ في رَمَضَانَ”.

حكم صلاة التراويح للنساء

إن حكم صلاة التراويح مختلف فيه بين العلماء، وفيما يأتي بيان ذلك:[1]

  • الحنفية: إن صلاة التراويح من السنن المؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم أي أن الرسول عليه السلام كان ملتزم بها طيلة شهر رمضان المبارك.
  • المالكية: تعد صلاة التراويح من المندوبات وليست من السنن المؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم كما قل الحنفية، أي أن مؤديها ينال الأجر، وتاركها لا يعاقب.
  • الشافعية: اتفق الشافعة مع الحنفية في أن صلاة التراويح سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • الحنابلة: اتفق الحنابلة مع الشافعية والحنفية إلى أن صلاة التراويح تعد من السنن المؤكدة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ودليلهم في ذلك من السنة النبوية الشريفة ما ورد عن السيدة عائشة -رضي الله عنه- حيث قالت: “أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ صَلَّى ذَاتَ لَيْلَةٍ في المَسْجِدِ، فَصَلَّى بصَلَاتِهِ نَاسٌ، ثُمَّ صَلَّى مِنَ القَابِلَةِ، فَكَثُرَ النَّاسُ، ثُمَّ اجْتَمَعُوا مِنَ اللَّيْلَةِ الثَّالِثَةِ أَوِ الرَّابِعَةِ، فَلَمْ يَخْرُجْ إليهِم رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَلَمَّا أَصْبَحَ قالَ: قدْ رَأَيْتُ الذي صَنَعْتُمْ ولَمْ يَمْنَعْنِي مِنَ الخُرُوجِ إلَيْكُمْ إلَّا أَنِّي خَشِيتُ أَنْ تُفْرَضَ علَيْكُم وذلكَ في رَمَضَانَ”، وفي رواية أخرى ذهب إلى سنيتها.

شاهد أيضًا: كيفية صلاة ليلة القدر في المنزل

كيف تصلي المرأة صلاة التراويح في بيتها

المرأة تصلي فيهم وهي في وسطهن، لا أمامهم كالرجال بل في وسطهن، وبصوت عالٍ في الصلاة ورفع صوتها في التلاوة لينعموا به، المرأة تصلي فيهم وهي في وسطهم وليس قبلهم صفة صلاة للرجال، بل تكون في وسطهم بصوت عال تصلي وترفع صوتها في التلاوة للاستفادة منها منه ، مع التنبيه إلى أن الإمامة جائرة للمرأة.[2]

شاهد أيضًا: كيفية صلاة التراويح بالتفصيل

كم عدد ركعات صلاة التراويح للنساء

لا يختلف عدد ركعات صلاة التراويح للنساء عن الرجال عدد ركعات صلاة التراويح غير محدد في سنة النبي الكريم أو القرآن الكريم، فلا بأس إذا صلى المسلم عشرين ركعة فأكثر أو أقل إلا بشرط أن يؤديها. معهما ركعتان بتسليم وإصبع وسط، لأن الإسلام فيه صلاتان في الليل، ووصفة صلاة التراويح كصلاة الليل.[3]

شاهد أيضًا: كم عدد ركعات صلاة التراويح

ما حكم صلاة التراويح للمرأة في المسجد

تعتبر صلاة التراويح من السنة المؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم، وقال: أفضل مكان لصلاة التراويح هو البيت بالنسبة للنساء، لكن لا بأس إن صلتها في المسجد، لكن هذا لا ينطبق على صلاة التراويح لأنهم يصلون جماعة والمسجد مكان منفصل في صلاة الجماعة، ويجوز للمسلم أن يصلي التراويح في البيت وحده أو جماعة، واتفق جميع علماء الحنابلة والشافعية وسائر المذاهب على ذلك ولكن الأفضل لصلاة التراويح جماعة في المسجد من الصلاة في البيت، وقد ذكر المذهب الحنفي أنه يجوز للمسلم صلاة الجماعة يصلي صلاة التراويح جماعة في بيته فيأخذ أجره في الجماعة ويضيع أجر صلاته في المسجد.[4]

شاهد أيضًا: كم ركعة صلاة التراويح في رمضان؟

كيفية صلاة التراويح بالتفصيل

وفيما يأتي بيان تفصيل وكيفية صلاة التراويح كما بينتها الشريعة الإسلامية:[5]

صلاة التراويح في البيت على انفراد

يجوز للرجل أن يصلي صلاة التراويح وحده إذا فاتته الجماعة، ويجوز أدائها في البيت ؛ لأن هذا من الزوائد ، مع تفضيله للصلاة في المسجد اقتداء بالإمام للنبي صلى الله عليه وسلم حتى يسمح له وليه بالخروج والالتزام بأحكام الشريعة عند خروج المرأة من المنزل.

صلاة التراويح في البيت جماعة

ويرى فقهاء الحنفية والشافعية والحنابلة أن أداء صلاة التراويح في الجماعة هي السنة كالنبي صلى الله عليه وسلم. ولو صلى بعض الناس في المسجد وصلى الباقون وحدهم في بيتهم لم يتركوا السنة والتراويح في البيت وحدهم.

كيفية أداء التراويح جماعة في البيت للرجال

جماعة الوقوف مع الإمام عددهم ، فإذا صلى الرجل مع الإمام وقف معه عن يمينه ، وإذا صلى رجلان فأكثر مع الإمام وقفوا خلفه على التوالي ، بحسب إلى اتفاق العلماء بين الصحابة وغيرهم ، وذهب الصحابي عبد الله بن مسعود – رضي الله عنه – إلى جانب الإمام أحدهما عن يمينه والآخر عن يساره ، وإذا صلى مع ثلاثة إمام فأكثر ، يقفون وراءه مع الإمام بالإجماع العلمي، وقال الرسول -صلى الله عليه وسلم-: (إنَّما جُعِلَ الإمَامُ لِيُؤْتَمَّ به، فَإِذَا كَبَّرَ فَكَبِّرُوا، وإذَا رَكَعَ فَارْكَعُوا، وإذَا رَفَعَ فَارْفَعُوا، وإذَا قَالَ: سَمِعَ اللَّهُ لِمَن حَمِدَهُ، فَقُولوا: رَبَّنَا لكَ الحَمْدُ، وإذَا سَجَدَ فَاسْجُدُوا).

كيفية أداء التراويح جماعة في البيت للنساء

يجوز للمرأة أن تصلي صلاة التراويح في البيت في الجماعة ، بحيث تكون المرأة التي نامت فيها المرأة في الوسط لا تقف أمامها ، كما يجوز للمرأة أن ترفع صوتها. التكبير وتلاوة القرآن بصوت مرتفع لتتمتع المرأة بقراءته، وأن يُخبر بهذا الأمر على أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، وعن عددٍ من أزواج النبي -صلى الله عليه وسلم-، رَوَت رائطة الحنفية: (أنَّ عائشةَ -رضِي اللهُ عنها- أمَّتْ نِسوةً في الصَّلاةِ المكتوبةِ، فأَمَّتْهُنَّ بينَهنَّ وسَطًا).

شاهد أيضًا: هل يجوز التراويح ركعتين فقط

حكم صلاة التراويح في البيت

معلوم عن النبي – صلى الله عليه وسلم – أن صلاة التراويح سنة مؤكدة، وقد صلى النبي – صلى الله عليه وسلم – في المسجد وصلاها أيضًا في بيته خوفاً من فرض صلاة التراويح على المسلمين ، فيجوز المسلم صلاة التراويح في البيت، ولكن الأفضل له أن يصليها في جماعة في مسجد، والله ورسوله أعلم وأحكم.

شاهد أيضًا: هل يجوز صلاة التراويح أربع ركعات فقط

دعاء صلاة التراويح في البيت

وفيما يأتي بيان دعاء صلاة التراويح في البيت:

اللهم أهدنا فيمن هديت وعافنا فيمن عافيت وتولنا في من توليت، وبارك لنا فيما أعطيت وقنا وأصرف عنا برحمتك شر ما قضيت إنك تقضي ولا يقضى عليك إنه لا يذل من واليت ولا يعز من عاديت تباركت ربنا وتعاليت لك الحمد على ماقضيت ولك الشكر على ما أعطيت، نستغفرك اللهم ونتوب إليك، اللهم أقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معصيتك ومن طاعتك ما تبلغنا به جنتك ومن اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا ومتعنا اللهم بأسماعنا وأبصارنا وقوتنا ما أبقيتنا واجعله الوارث منا واجعل ثأرنا على من ظلمنا وانصرنا على من عادانا ولا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك فينا ولا يرحمنا”.

فضل صلاة التراويح

هنالك العديد من الأدلة الواردة في السنة النبوية الشريفة تدل على أهمية صلاة التراويح وفضلها وفيما يأتي بيان ذلك:

  • قال النبيّ -عليه الصلاة والسلام- (مَن قَامَ رَمَضَانَ إيمَانًا وَاحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ).
  • ورَوت عائشة -رضي الله عنها- عن فِعل النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم-، فقالت: (كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إذَا دَخَلَ العَشْرُ شَدَّ مِئْزَرَهُ، وأَحْيَا لَيْلَهُ، وأَيْقَظَ أهْلَهُ).
  • أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ صَلَّى ذَاتَ لَيْلَةٍ في المَسْجِدِ، فَصَلَّى بصَلَاتِهِ نَاسٌ، ثُمَّ صَلَّى مِنَ القَابِلَةِ، فَكَثُرَ النَّاسُ، ثُمَّ اجْتَمَعُوا مِنَ اللَّيْلَةِ الثَّالِثَةِ أَوِ الرَّابِعَةِ، فَلَمْ يَخْرُجْ إليهِم رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَلَمَّا أَصْبَحَ قالَ: قدْ رَأَيْتُ الذي صَنَعْتُمْ ولَمْ يَمْنَعْنِي مِنَ الخُرُوجِ إلَيْكُمْ إلَّا أَنِّي خَشِيتُ أَنْ تُفْرَضَ علَيْكُم وذلكَ في رَمَضَانَ.
  • عن أبي ذرٍّ الغفاريّ قال: قال النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام: ” أنه مَن قام معَ الإمامِ حتى ينصرفَ كُتِبَ له قيامُ ليلةٍ”.

شاهد أيضًا: كيفية صلاة التراويح في رمضان للنساء

إلى هنا نكون قد بينا وأجبنا على سؤال: حكم صلاة التراويح للنساء  ، بالإضافة إلى العديد من الأحكام المتعلقة بصلاة التراويح ولا سيما للنساء.

المراجع

  1. ^ أبو محمد محمود بن أحمد بن موسى بن أحمد بن حسين الغيتابى الحنفى بدر الدين العينى ( 2007)، منحة السلوك في شرح تحفة الملوك (الطبعة الأولى)، قطر : وزارة الأوقاف , 16-04-2021
  2. ^ binbaz.org , كيفية أداء التراويح للنساء , 16-04-2021
  3. ^ binbaz.org , عدد ركعات صلاة التراويح , 16-04-2021
  4. ^ saaid.net , صلاة التراويح , 16-04-2021
  5. ^ وهبة الزحيلي، الفقه الإسلامي وأدلته (الطبعة الرابعة)، دمشق: دار الفكر، صفحة 1091، جزء 2. بتصرّف , 16-04-2021
485 مشاهدة