دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة

كتابة حنين شودب - تاريخ الكتابة: 3 أبريل 2021 , 17:04 - آخر تحديث : 3 أبريل 2021 , 17:04
دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة

دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة، السعي ركن من أركان العمرة فلا تتم إلا به، ولا يمكن للمسلم تركه سواء كان ذلك نسيانًا أو جهلًا، والمسلم يلتزم في أداء العبادات بما ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم حتى لا يقع في المحظور أو البدع، وقد ورد دعاء السعي بين الصفا والمروة عن الرسول صلى الله عليه وسلم عندما اعتمر قبل حجة الوداع.

دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة

في الحديث عن دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة، فقد جاء عن الصحابيّ الجليل جابر بن عبدالله رضي الله عنه في صفة سعي الرسول بين الصفا والمروة، قال: “ثمَّ خرجَ منَ البابِ إلى الصَّفا حتَّى إذا دنا منَ الصَّفا قرأَ إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ، نبدأُ بما بدأ اللَّهُ بِه، فبدأ بالصَّفا فرَقِيَ علَيهِ حتَّى رأى البيتَ فَكبَّرَ اللَّهَ وَهلَّلَهُ وحمِدَهُ وقالَ: لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وحدَهُ لا شريكَ لَه لَه المُلكُ ولَهُ الحمدُ يُحيي ويميتُ وَهوَ علَى كلِّ شيءٍ قديرٌ لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وحدَهُ لا شريكَ لَه أنجَزَ وعدَهُ ونصرَ عبدَهُ وَهزمَ الأحزابَ وحدَه، ثمَّ دعا بينَ ذلِكَ وقالَ مثلَ هذا ثلاثَ مرَّاتٍ ثمَّ نزلَ إلى المرْوةِ فمشَى حتَّى إذا انصبَّت قدماهُ رمَلَ في بطنِ الوادي حتَّى إذا صعِدَتا – يعني قدَماهُ – مشَى حتَّى أتَى المرْوةَ ففَعلَ علَى المرْوةِ كما فعلَ علَى الصَّفا”[1]، الدعاء الوارد في الحديث الشريف هو دعاء الصفا والمروة في العمرة المأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم، وهذه هي صفة السعي الصحيحة التي يجب الالتزام بها لمن أراد الحج أو العمرة، ومن دعاء الصفا والمروة في العمرة دعاء المعتمر بخيري الدنيا والآخرة إذ أن الدعاء في تلك الأماكن المقدسة مظنة استجابة وقبول بإذن الله، فالمسلم الكيّس الفطن يتحرى أماكن إجابة الدعاء وأوقاتها.[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز العمره بدون محرم

دعاء الطواف بين الصفا والمروة في العمرة

بعد معرفة دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة، سنتعرّف على أدعية الطواف بين الصفا والمروة، فالدعاء في الحج والعمرة من الأمور التي يجب معرفتها والاهتمام بها وذلك لأنه لا تكاد تخلو شعيرة من شعائر الحج من دعاء مأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم أو أحد الصحابة، ومنها دعاء الطواف والسعي في العمرة، ومنها قول ابن عمر رضي الله عنهما عند الشروع بالطواف واستلام الحجر الأسود، “اللَّهمَّ إيمانًا بكَ وتصديقًا بكتابِكَ وسنَّةِ نبيِّك ثمَّ يصلِّي على النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّم”،[3] وقال الشافعي رحمه الله أحب ما يُقال في الطواف: “اللَّهُمَّ رَبَّنَا آتِنَا في الدُّنْيَا حَسَنَةً، وفي الآخِرَةِ حَسَنَةً، وقِنَا عَذَابَ النَّارِ”،[4] ومما ورد من دعاء رسول الله صلى الله عليه وسلم في السعي بين الصفا والمروة، “لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وحدَهُ لا شريكَ لَه لَه المُلكُ ولَهُ الحمدُ يُحيي ويميتُ وَهوَ علَى كلِّ شيءٍ قديرٌ لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وحدَهُ لا شريكَ لَه أنجَزَ وعدَهُ ونصرَ عبدَهُ وَهزمَ الأحزابَ وحدَه”،[1] كان هذا بعض من دعاء الطواف والسعي في العمرة المأثور عن رسول الله والسلف الصالح.[2]

شاهد أيضًا: ادعية السعي بين الصفا والمروة

دعاء الصفا والمروة مكتوب

بعد معرفة دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة، سنتعرّف على دعاء الصفا والمروة مكتوب، وهو كالآتي:

  • اللهم إني أعوذ بك من شر سمعي، ومن شر بصري، ومن شر لساني، ومن شر قلبي.
  • اللهم إني أسألك من الخير كله عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم، وأعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم.
  •  اللهم إني أسألك من خير ما سألك عبدك ونبيك، وأعوذ بك من كل شر استعاذ بك منه عبدك ونبيك.
  • اللهم إني أسألك الجنة، وما قرب إليها من قول أو عمل، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل، وأسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خيرًا.
  • اللهم إنا نسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك، والسلامة من كل إثم، والغنيمة من كل بر، والفوز بالجنة، والنجاة من النار.
  • يا ربنا لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك.
  • سبحان الله عدد ما خلق في السماء، وسبحان الله عدد ما خلق في الأرض، وسبحان الله عدد ما بين ذلك، وسبحان الله عدد ما هو خالق، والله أكبر مثل ذلك، والحمد لله مثل ذلك، ولا حول ولا قوة إلا بالله مثل ذلك.
  • سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته.
  • الحمد لله بجميع محامده كلها ما علمت منها وما لم أعلم، على جميع نعمه كلها ما علمت منها وما لم أعلم، عدد خلقه كلهم ما علمت منهم وما لم أعلم.

شاهد أيضًا: ما يقال في السعي بين الصفا والمروة

الأدعية والأذكار المشروعة في السعي والطواف

بعد معرفة دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة، سنتعرّف على الأدعية والأذكار المشروعة في السعي والطواف وهي كالآتي:

  • اللَّهُمَّ أحيني على سنة نبيك محمّد صلى الله عليه وسلم وتوفني على ملته وأعذني من مضلات الفتن.
  • اللَّهُمَّ أسألك علمًا نافعًا ورزقًا واسعًا وشفاء من كل داء.
  • اللهم اجعل حبك أحب الأشياء إليّ، واجعل خشيتك أخوف الأشياء عندي، واقطع عني حاجات الدنيا بالشوق إلى لقائك، و إذا أقررت أعين أهل الدنيا من دنياهم، فأقرر عيني من عبادتك.
  • اللَّهُمَّ اجعلني شكورا، واجعلني صبورا، واجعلني في عيني صغيرا وفي أعين الناس كبيرا.
  • اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماضٍ فيِّ حكمك عدلٌ فيِّ قضاؤك أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحد من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري، وجلاء حُزني ، وذهاب همِّي.
  • اللهم أنت الملك لا إله إلا أنت، أنا عبدك ظلمت نفسي واعترفت بذنبي فاغفر لي ذنوبي جميعا لا يغفر الذنوب إلا أنت، واهدني لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلا أنت، واصرف عني سيئها لا يصرف عني سيئها إلا أنت، لبيك وسعديك والخير كله في يديك والشر ليس إليك أنا بك وإليك تباركت وتعاليت استغفرك وأتوب إليك.
  • اللهم طهر قلبي من النفاق ، وعملي من الرياء، ولساني من الكذب، وعيني من الخيانة، فإنك تعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور.
  • اللهم اغفر لي جميع ما مضى من ذنبي واعصمني فيما بقي من عمري وارزقني عملاً زاكيا ترضى به عني.
  • اللهم لا تكلني إلى نفسي طرفة عين ، ولا تنزع مني صالح ما أعطيتني.
  • اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت أنت المقدم وأنت المؤخر وأنت على كل شيء قدير.
  • اللهم اجعلنا ممن يؤمن بلقائك، ويرضى بقضائك، ويقنع بعطاياك، ويخشاك حق خشيتك.

شاهد أيضًا: دعاء دخول مكة المكرمة للعمرة

دعاء الهرولة بين الصفا والمروة

بعد معرفة دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة، سنتعرّف على دعاء الهرولة بين الصفا والمروة وهو كالآتي:

  • اللهم حبب إلي الإيمان وزينه في قلبي وكره إلي الكفر والفسوق والعصيان واجعلني من الراشدين.
  • رب زدني علما ولا تزغ قلبي بعد إذ هديتني وهب لي من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب.
  • اللهم عافني في سمعي وبصري لا إله إلا أنت، اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر. لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.
  • أعوذ بك يا الله من الجوع؛ فإنه بئس الضجيعُ، وأعوذ بك من الخيانة؛ فإنها بئست البِطانة.
  • يا الله إني أسألك كما هديتني للإسلام أن لا تنزعه مني حتى تتوفاني وأنا مسلم.
  • يارب اجعل في قلبي نوراً وفي سمعي نوراً وفي بصري نورا.
  • رب إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى. لك يا الله الحمد كالذي تقول وخيرا مما نقول.

وهكذا نكون قد عرفنا دعاء السعي بين الصفا والمروة في العمرة، وعرفنا دعاء الطواف بيتن الصفا والمروة في العمرة، وعرفنا كذلك دعاء الهرولة بين الصفا والمروة، والأدعية والأذكار المشروعة في السعي والطواف.

المراجع

  1. ^ صحيح ابن ماجه , جابر بن عبدالله،الألباني،2512،صحيح
  2. ^ al-eman.com , كتاب أذكار الحجّ , 03-04-2021
  3. ^ مجمع الزوائد , نافع مولى ابن عمر،الهيثمي،3/243،صحيح
  4. ^ صحيح البخاري , أنس بن مالك،البخاري،4522،صحيح
102 مشاهدة