رجيم المرضعات في رمضان صحي وسهل 2021

كتابة يسرى - تاريخ الكتابة: 10 أبريل 2021 , 12:04
رجيم المرضعات في رمضان صحي وسهل 2021

رجيم المرضعات في رمضان من الأمور التي يسأل عنها الكثير من الناس خاصةً الأمهات الذين يرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية، حيث أن الرضاعة الطبيعية هي الطريقة المثلى لتغذية الطفل وإعطاؤه احتياجاته من العناصر الغذائية والمعادن والأجسام المضادة التي يحتاجها لبناء مناعة قوية، وتريد الكثير من والمرضعات الصيام خلال شهر رمضان المبارك ولكن تريد ألا تتأثر صحتها وصحة صغيرها بهذا الصيام، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن الطريقة المثلى لاتباع نظام غذائي صحي للمرضعة في رمضان والعديد من المعلومات الأخرى عن الرضاعة الطبيعية بشئٍ من التفصيل.

الرضاعة الطبيعية

إن حليب الأم هو الغذاء المثالي للطفل، حيث أنه يمنح الطفل العديد من المزايا مقارنة بالحليب الصناعي، فيحتوي حليب الأم على الكمية المناسبة من العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل، كما أنه لطيف على معدة طفلك النامية والأمعاء وأنظمة الجسم الأخرى، كما أن الرضاعة الطبيعية تمنح الطفل الأجسام المضادة التي تقوي جهاز المناعة لديه وتجعله أكثر مقاومة للأمراض والذي لا يوجد في الحليب الصناعي، كما أن الرضاعة الطبيعية غير مكلفة مثل الرضاعة الصناعية ولا تحتاج لشراء زجاجات، كما أنها لا تستهلك الكثير من الوقت في تسخين الحليب وتحضيره وإعطاؤه للطفل، والعديد من المزايا الأخرى للرضاعة الطبيعية عن الرضاعة الصناعية التي تجعل الأمهات تلجأ دائمًا للرضاعة الطبيعية.[1]

صيام المرضع في شهر رمضان

يعتقد معظم علماء المسلمين أن المرضع يأذن لها بالفطر خلال شهر رمضان المبارك حتى لا يؤثر ذلك بالسلب على صحة الطفل ويمكن قضاء هذا الصيام بالصيام في وقت لاحق أو عمل فدية، وقد يتم تحديد القرار في النهاية بناءًا على عمر الطفل، فالطفل الذي يقل عمره عن ستة أشهر والذي يرضع فقط من الثدي له احتياجات مختلفة عن الطفل الذي يبلغ من العمر عام واحد والذي يأكل أطعمة أخرى ويرضع فقط في الليل، لذلك قد يساعدك مناقشة الخيارات المتاحة أمامك مع العائلة والأصدقاء الذين صاموا أثناء الرضاعة الطبيعية، يمكنك أيضًا التحدث مع طبيبك أو اختصاصي الرضاعة الطبيعية أو شيخ إسلامي.[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز للمرضع الإفطار في رمضان

رجيم المرضعات في رمضان

إذا قررت المرضعة الصيام خلال شهر رمضان المبارك فينبغي اتباع نظام غذائي صحي للحفاظ على صحتها وصحة الطفل خلال هذا الشهر حتى لا يؤثر هذا الصيام بالسلب على صحة الرضيع بأي شكل من الأشكال وفيما يلي سوف نتعرف على أهم محتويات رجيم المرضعات في رمضان.

وجبة السحور الأمثل للمرضعة

تعتبر وجبة السحور وجبة مهمة لا يجب تجاهلها خلال شهر رمضان وخاصةً للمرأة الحامل والمرضعة، حيث أنها توفر الطاقة الجسم خلال فترة الصيام وتمنع التعب، ووجبة السحور الأمثل بالنسبة للمرضعة يجب أن تحتوي على كافة العناصر الغذائية مثل:

  • البروتينات والتي تتمثل في منتجات الألبان والبيض.
  •  الألياف الغذائية التي تتوفر في الفواكه والخضروات.
  •  النشويات مثل الخبز.
  • عنصر الكالسيوم الذي يعتبر من أهم العناصر للمرضعة والذي يمكن أن تحصل عليه من منتجات الألبان مثل الجبن والزبادي.

كما يجب اتباع التعليمات الآتية في وجبة السحور:

  • شرب كمية وفيرة من الماء والعصائر المفيدة.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة المليئة بالسكريات والدهون لأنها تشعر الشخص بالشبع فقط لمدة قصيرة من الوقت ثم الشعور بالجوع.
  • الابتعاد عن الأطعمة المالحة أثناء وجبة السحور.
  • تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

ومن أمثلة وجبات السحور المثالية للمرضعة تناول بيضة مسلوقة مع بضع ملاعق من الفول مع الخبز، وشرب كوب من الحليب أو تناول كوب من الزبادي مع شرب كمية وفيرة من الماء.

وجبة الإفطار الأمثل للمرضعة

وجبة الإفطار أيضًا من الوجبات المهمة والتي يجب أن تحتوي على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، فمن الأفضل أن تبدأ المرضعة وجبة الإفطار بالتمر واللبن ثم تناول الحساء المفيد مثل حساء الدجاج أو الخضروات أو العدس ثم الإنتظار قبل تناول الوجبة الأساسية والتي يجب أن تحتوي على مصدر للبروتين مثل اللحم أو السمك أو الدجاج، ومصدر للكربوهيدرات مثل الأرز أو البطاطا أو المعكرونة، والخضروات المسلوقة أو المطبوخة وطبق من السلطة الخضراء.

بين وجبتي الإفطار والسحور يمكن تناول الفواكه المجففة أو الخضروات والفواكه الغنية بالألياف الغذائية وكذلك شرب كأس من الحليب والكثير من السوائل والعصائر المفيدة، كما يمكن شرب السوائل المفيدة للمرضعة مثل الحلبة والشمر وتناول المكسرات مثل اللوز.

نصائح لصيام دون مشقة في أثناء الرضاعة

لاتباع صيام صحيح خالي من المشقة والتعب خلال شهر رمضان المبارك بالنسبة للمرضعة يجب اتباع النصائح الآتية:[2]

  • الحفاظ على الراحة قدر المستطاع خلال النهار.
  • أخذ القسط الكافي من النوم.
  • شرب الكثير من الماء والسوائل خلال مدة الإفطار.
  • تناول المكملات التي تحتوي على فيتامينات مهمة للأمهات المرضعات، حيث يوصي الخبراء بشكل خاص بأن يتناول جميع البالغين مكملًا يوميًا يحتوي على 10 ميكروجرام من فيتامين دال مع وجبة السحور.
  • الاحتفاظ بمفكرة طعام حتى تتمكن الأم من التأكد من أنعا تأكل وتشرب ما يكفي خلال اليوم.

الوجبات الصحية التي يجب أن تتناولها الأم المرضعة

يجب أن تحتوي الوجبات الصحية التي تتناولها الأم المرضعة خلال فترة الصيام على العناصر الغذائية المهمة لها وللطفل والتي تتمثل فيما يلي:

  • الألياف الغذائية والتي يمكن الحصول عليها من الفواكه والخضروات.
  • السوائل الطازجة وكذلك شرب كمية وفيرة من الماء.
  • البروتينات والتي يمكن الحصول عليها من البيض ومنتجات الألبان والأسماك واللحوم والدجاج.
  • السوائل المفيدة للمرضعة مثل الحلبة والشمر.
  • الدهون المفيدة مثل زيت الزيتون والمكسرات.
  • النشويات مثل الأرز والمكرونة والخبز والبطاطا.
  • الكالسيوم ومن أهم مصادره منتجات الألبان مثل الجبن القريش والزبادي.

إشارات للمرضع في أثناء الصيام

يوجد بعض الإشارات التحذيرية التي يجب ألا تتجاهلها الأم خلال فترة الصيام والرضاعة ولابد من استشارة الطبيب وهذه الإشارات هي:[2]

  • عندما يصاب الطفل ببرودة في اليدين والقدمين.
  • إذا فقد الطفل الوزن أو عندما لا يزداد وزنه.
  • عندما يكون الطفل مستاء بعد الرضاعة أو إذا طلب الطفل الرضاعة مرة أخرى بعد فترة قصيرة.
  • عندما لا يبكي الطفل دموع رطبة عندما يكون مستاء.
  • إذا أصبحت حفاضات الطفل رطبة ومتسخة أقل من المعتاد.
  • عندما يتحول لون بول الطفل إلى اللون الأصفر الداكن إذا كان يعاني من الجفاف.
  • إذا كان الطفل لديه بقعة ناعمة غائرة على رأسه .

هل الصيام أثناء الرضاعة يضر الطفل

إذا قررت الصيام، فلن يتأذى الطفل لأن جسمك سيواصل صنع حليب الثدي بالطريقة المعتادة، قد يؤدي انتظار الساعات بين الغسق والفجر لتناول الطعام إلى تقليل كمية السعرات الحرارية التي تتناولها الأم، لكن هذا لن يحدث فرقًا في كمية الحليب التي تصنعها، بمجرد أن يحرق جسم الأم الطاقة من الوجبة الأخيرة، فإنه يتكيف ويستخدم الطاقة من مخازن مختلفة، حيث يحرق الجسم السعرات الحرارية من مخازن السكر في الدم أولاً، وبعد ذلك يحول مخازن الدهون إلى سكر الدم، ومع ذلك، يمكن للصيام في بعض الأحيان إحداث تغييرات طفيفة في محتوى الحليبك، وقد تتغير مستويات بعض الفيتامينات والمغذيات الدقيقة في لبن الأم.[2]

أظهرت إحدى الدراسات أن مستويات الزنك والمغنيسيوم والبوتاسيوم تنخفض إذا صامت الأمهات المرضعات خلال شهر رمضان، ومع ذلك يعتمد الكثير على مخزون الجسم من العناصر الغذائية والطاقة وبالتالي فلن يتأثر الطفل كثيرًا خلال فترة الصيام.[2]

نظام غذائي للمرضع في رمضان لإنقاص الوزن وإدرار الحليب للرضيع

الكثير من الأمهات تعاني من زيادة الوزن بعد الولادة وخلال فترة الرضاعة ويمكن استغلال شهر رمضان فرصة لفقدان الوزن الزائد وفيما يلي سنذكر الوجبات التي يمكن اتباعها خلال شهر رمضان المبارك لإنقاص الوزن للمرضعة.

وجبة السحور

يجب الاهتمام بالماء والسوائل خلال وجبة السحور كما يجب أن تحتوي هذه الوجبة على الألياف الغذائية المفيدة مثل الفواكه والخضروات، وكذلك الحصول على البروتين من مصدر صحي مثل البيض أو الفول، كذلك اعتماد الدهون الصحية مثل زيت الزيتون، وتناول الخبز التوست.

وجبة الإفطار

من الأفضل أن تبدأ المرضعة وجبة الإفطار بالتمر واللبن ثم تناول الحساء المفيد مثل حساء الدجاج أو الخضروات أو العدس ثم الإنتظار قبل تناول الوجبة الأساسية التي يجب أن تحتوي على طبق من السلطة الخضراء و كذلك  للبروتين منزوع الدهن ويجب تناول الكثير من الماء والعصائر الطازجة، وكذلك بعض الفاكهة بعد وجبة الإفطار.

شاهد أيضًا: ما افضل طريقة لتنظيم الإرضاع المختلط

ختامًا نكون قد تعرفنا على رجيم المرضعات في رمضان، وكذلك الوجبات الصحية التي يجب أن تتناولها الأم المرضعة، وبعض النصائح للصيام الصحي للأم المرضعة في رمضان، وكيفية معرفة الإشارات التحذيرية التي يمكن أن تحدث خلال صيام المرضع.

المراجع

  1. ^ Stanford children's health.com , Breastfeeding: Getting Started , 10/4/2021
  2. ^ Baby centre.com , Breastfeeding and fasting , 10/4/2021
643 مشاهدة