شروط الاضحيه والمضحي وأهم الأحكام المتعلقة بذلك

كتابة ريم بركات - آخر تحديث: 21 يوليو 2020 , 14:07
شروط الاضحيه والمضحي وأهم الأحكام المتعلقة بذلك

شروط الاضحيه والمضحي من الأمور التي يجب الاهتمام بمعرفتها خصوصًا مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، حيث أن تقديم الذبيحة سنة مؤكدة تحمل في طياتها قصة سيدنا إبراهيم وابنه إسماعيل عليهما السلام، وكيف نفذا حكم الله بكل رضا واطمئنان ليفتدي الله سيدنا إسماعيل بكبش عظيم، ولهذه السنة قدسية وطقوس معينة تظهر في الشروط التي يجب أن تؤدى وفقها.

شروط الاضحيه

صدر عن دور الإفتاء وجوب تطبيق الشروط المرتبطة بالأضحية بالكامل سواء على المستورد منها أو غير المستورد استنادًا لما جاء في الكتاب والسنة، وتتمثل تلك الشروط في :

  • نوع الأضحية: يجب أن تكون من الأنعام أو الماشية، أي إبل، الأبقار، الخراف، أو الأغنام،فلا يجوز أن تكون الذبيحة غير ذلك من طيور وغيرها.
  • امتلاك الأضحية: يفسر هذا الشرط بوجوب كون الأضحية ملكًا للمضحي وأن يكون حاصلا عليها بطرق مشروعة أي أن تكون من مال حلال غير فاسد أو يكون مصدرها سليما أي غير مسروقة مثلا أو مغضوبة أو مرهونة.
  • سن الأضحية: حدد الرسول صلى الله عليه وسلم شرط بلوغ الأضحية سنا معينة: ” حيث قال عليه الصلاة والسلام: (لا تَذْبَحُوا إلَّا مُسِنَّةً، إلَّا أنْ يَعْسُرَ علَيْكُم، فَتَذْبَحُوا جَذَعَةً مِنَ الضَّأْنِ)، ويحدد سن الأضحية شرعا كأحد شروط الاضحيه بالثني من الإبل أي ما أتم الخمس سنوات منه، ومن البقر ما وصل سنها لعامين، أما الغنم فما أتم العام منها والجذع ما بلغ نصف عام.
  • سلامة الأضحية: ويقصد بسلامة الأضحية خلوها من أي عيب من العيوب التالية:
  1. العور: أي عيب في العين أو فقدان العين.
  2. المرض الظاهر: الذي تظهر أعراضه على الحيوان مثل الحمى التي تصرفه عن المراعي وتقطع شهيته والجرب الواضح الذي يفسد اللحوم ويضعف الصحة، والجرح العميق.
  3. العرج: وهو عيب القدم الذي يمنع الحيوان من المشي بشكل طبيعي.
  4. الهزال المزيل للمخ ” الثولاء” : وهو أحد شروط الاضحيه والمقصود منه المرض الذي يصيب دماغ الأضحية ومخها مثل الجنون.
  5. المبشومة: التي أكلت أكلا يزيد عن حاجتها.
  6. الأضحية المتولدة: التي تعاني من عسر الولادة فلا يجب ذبحها إلا بعد وضعها وشفائها.
  7. الأضحية التي بها إصابة قد تؤدي إلى قتلها مثل الخنق أو الوقوع من مكان مرتفع.
  8. الأضحية المقطوعة الأطراف سواء كلها أو واحدا منها.
  • وقت ذبح الأضحية: ذبح الاضحية يجب أن يكون في الفترة الممتدة ما بين أداء صلاة العيد و غياب شمس آخر أيام التشريق في المذهب الشافعي، أما كل من المذهب الحنبلي والمالكي والحنفي فاتفقوا على أن أيام الذبح تكون في العاشر والحادي عشر والثاني عشر من ذي الحجة، وعن ذبح الأضحية في الليل، فقد انقسمت أراء الفقهاء إلى قسمين، الأول بكراهة الذبح ليلا والثاني بوجوب الذبح نهارا.

شاهد أيضًا: على من تجب الاضحية

حكم الاضحية

اختلف العلماء حول حكم الاضحية، حيث يرى جمهور فقهاء المذهب الشافعي، الحنبلي والمالكي أنها سنة مؤكدة مع الاستطاعة، أما أبو حنيفة فقد ذهب لكونها واجبة.

على من تجب الاضحية

قال صلى الله عليه وسلم : “من كان له سعة ولم يضح فلا يقربن مصلانا”، وفي هذا الحديث دليل على مشروعية الأضحية على كل مسلم قادر عليها، كما أجمع الفقهاء على مشروعيتها استنادا لقوله تعالى: ” فصل لربك وانحر”.

شاهد أيضًا: فضل عشر ذي الحجة

شروط المضحي

حدد الشرع شروط الاضحيه، وتنطبق على الرجل والمرأة، ويبدأ سريانها على المضحي بداية من شهر ذي الحجة ودخول العشر الأوائل منه:

  • الإمساك: يقصد به الامتناع عن قص الشعر أو أخذ شيء منه سواء كان من اللحية أو الرأس أو الشارب، وكذا شعر العانة والإبط وأي شعر في الجسم بشكل عام.
  • الامتناع عن قص الأظافر: هي أحد الشروط الواجب توفرها في المضحي لقبول أضحيته، وتتضمن أظافر القدمين أو اليدين أو كلاهما.
  • القدرة المالية: تشير إلى وجوب امتلاك المضحي لثمن الأضحية.
  • النية: إخلاص نية الذبح تقربًا إلى الله وذكر اسم الله قبل مباشرة ذبحها.

شاهد أيضًا: هل قص الشعر يبطل الاضحية

إن شروط الاضحيه والمضحي قوانين شرعها الله لوجوب قبول الذبيحة من الماشية وإتمام هذه السنة بشكل صحيح بنية خالصة تقربا إليه وحفاظا على سنة رسوله لتبقى إرثًا إسلاميًا متوارثًا بين أجيال المسلمين يحافظون به على تعاليم دينهم بما يحفظ لهم الثواب ثواب الذبح وما يتبعها من صدقة .

255 مشاهدة
error: المحتوى محمي!!