طلب السقيا من الله تعالى بانزال المطر عند الجدب هو تعريف

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 22 أبريل 2021 , 12:04
طلب السقيا من الله تعالى بانزال المطر عند الجدب هو تعريف

طلب السقيا من الله تعالى بانزال المطر عند الجدب هو تعريف ، من الأسئلة الهامة التي يبحث عنها الكثير من الناس حيث يندر الماء في الكثير من الأماكن لذا يتضرع سكان هذه المنطقة بطلب السقيا من الله سبحانه وتعالى حتى ينزل لهم المطر وذلك حتى يقوما بري الأراضي الخاصة بهم والحصول على ماء لاستخدامه في الحياة اليومية وخاصة الشرب.

طلب السقيا من الله تعالى بانزال المطر عند الجدب هو تعريف

إن طلب السقيا من الله تعالى بانزال المطر عند الجدب وهو تعريف الاستسقاء، فقد شرع الله تعالى الاستسقاء في حالة الجدب والتأخر في هطول الأمطار من السماء لسقاية الزرع والحماية من الجدب، فالله سبحانه وتعالى هو القادر على إنزال الغيث.

وذلك من سنن الأنبياء لأنه كان معروف منذ أمد طويل، ومنها زمن سيدنا موسى عليه السلام، والدليل على ذلك هو قوله تعالى﴿ وَإِذِ اسْتَسْقَى مُوسَى لِقَوْمِهِ ﴾، وسوف نتناول الحكم الخاص بصلاة الاستسقاء ووقتها، كيفية صلاتها وشروط الانتفاع بها.

حكم صلاة الاستسقاء

تُعتبر صلاة الاستسقاء من السنن المؤكدة بإجماع جمهور العلماء، ويقوم بها كلاً من الرجال والنساء في حالة جفاف الأرض والجدب والحاجة للمطر، والدليل على ذلك ما ورد في قول عبد الله ابن زيد عن الرسول صلى الله عليه وسلم، (أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم خرج إلى الْمُصَلَّى فاستسقى فاستقبل القِبلة وقلب رداءه وصلى ركعتين).

ويؤكد العلماء على أن صلاة الاستسقاء يجوز أن يؤديها الفرد أو الجماعة سواء بصلاة أو بغير صلاة، كما لا يوجد مكان معين لصلاتها، فيجوز أدائها في المساجد أو في الأماكن الخالية أو في المنزل، ولكنها أفضل في المساجد في جماعة، لما بها من خشوع لله وتلاحم وتضرع لله تعالى في هذه الحالة.

شاهد أيضًا: كم عدد تكبيرات صلاة الاستسقاء

وقت صلاة الاستسقاء

طبقاً لأهل العلم فإن صلاة الاستسقاء تجوز في أي وقت ما عدا الأوقات المنهي عنها عن الصلاة، ومن الأفضل أن يؤديها العبد بعد ارتفاع الشمس بقيد رمح، والمقصود هو عقب طلوع الشمس بخمسة عشرة دقيقة تقريبا، والوقت الخاص بها يمتد حتى زوالها.

ويقول الإمام النووي رحمه الله أن لها 3 من الأوجه، وأولهما هو الوقت الخاص بها هو نفس الوقت الخاص بصلاة العيد، والأمر الثاني هو أن الوقت الخاص بها يكون ما بين صلاة العيد حتى صلاة العصر، والوجه الثالث هو الذي أجمع عليه الجمع من العلماء، وهو أن ليس لها وقت محدد، بل يمكن صلاتها بأي وقت سواء بالليل أو النهار فيما عدا أوقات الكراهية.[1]

كيفية أداء صلاة الاستسقاء

تتشابه صلاة الاستخارة مع صلاة العيد من حيث عدد الركعات، وأيضاً من حيث الجهر في القراءة، كما أن لها نفس عدد التكبيرات، وهي عبارة عن 2 من الركعات مع التكبير 7 من التكبيرات بالركعة الأولى، و5 من الركعات بالركعة الثانية، ويتم قراءة سورة الفاتحة وسورة الأعلى بالركعة الأولى بشكل جهري.

وقراءة سورة الفاتحة وسورة الغاشية بالركعة الثانية بشكل جهري أيضا، ويتولى الإمام الخطبة في الناس مثل خطبة العيد، حيث يفتتح هذه الخطبة بالتكبير والحمد والثناء على الله عز وجل، وقول عبارات للدعاء والتضرع والاستغفار وطلب السقيا من الجدب،.

ومن ثم يوجه الإمام وجهه في اتجاه القبلة، ويقوم بقلب رداءه ويدعو سرا لله تعالى، ويقوم المصلون باتباع ما فعله من حيث قلب ردائهم كما كان يفعل الرسول الكريم من باب الاقتداء به، كما تجوز صلاة الاستسقاء بلا صلاة وفي هذه الحالة يتم الاكتفاء بالدعاء والوقوف بالمسجد أو بالمنزل أو الساحة أو غيرها من الأماكن، وذلك بدون سجود أو ركوع.

شاهد أيضًا: هل يستحب الاذان لصلاة الاستسقاء

كيفية الانتفاع بصلاة الاستسقاء

حتى ينتفع المسلمون بـ صلاة الاستسقاء يجب أن يتحلى ببعض الآداب والشروط، ومنها ما يلي:

  • خروج الناس في تواضع وتضرع بدون تزين أو ترف من حيث الشكل أو الهيئة اقتداء بما كان يفعله الرسول صلى الله عليه وسلم، فقد كان يخرج لصلاة الاستسقاء وهو متواضعا وخاشعا حتى يأتي إلى المصلى.
  • يُشترط أن يدعو الإمام غيره من الصالحين والمتقين للخروج لصلاة الاستسقاء، ويمكن أيضاً أن يدعو الشيوخ والأطفال وذلك لقول الرسول الكريم، (هل تُنْصَرُونَ وَتُرْزَقُونَ إلا بضعفائكم).
  • الإكثار من الاستغفار ومن الآيات التي تحث على الاستغفار فهي جالبة للغيث وللمطر لذلك ينبغي الإتيان بالآيات التي تحتوي على صيغ الاستغفار.
  • قيام الإمام خلال الخطبة الخاصة بصلاة الاستسقاء بوعظ المسلمين وأن يأمرهم بالتوقف عن ارتكاب المعاصي والذنوب ويطلب منهم التوبة لأن هذه الأمور هي السبب في الجدب والقحط.
  • إلحاح المسلمون في طلب الغيث من خلال التضرع لله عز وجل والتوجه بالدعاء له، فلو لم ينزل الغيث عليهم تكرار صلاة الاستسقاء أكثر من مرة حتى يستجيب إليهم الله سبحانه وتعالى.[2]

في هذا المقال نكون قد عرفنا أن طلب السقيا من الله تعالى بانزال المطر عند الجدب هو تعريف الاستسقاء حيث يجوز الدعاء للاستسقاء في خطبة الجمعة أو بعد الصلوات المختلفة، أو عند السجود حيث يدعو المسلم بنزول المطر والغيث بعد التسبيح في سره، ولا شيء في هذ الأمر فجميعها جائزة.

المراجع

  1. ^ alukah.net , صلاة الاستسقاء: تعريفها وحكمها ومكانها وصفتها , 22-4-2021
  2. ^ al-eman.com , صلاة الاستسقاء , 22-4-2021
169 مشاهدة