ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي

كتابة يسرى إيمان عيساوي - تاريخ الكتابة: 20 مايو 2021 , 18:05 - آخر تحديث : 20 مايو 2021 , 18:05
ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي

ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي كنتيجةٍ طبيعةٍ وتلقائيةٍ للتغيرات الجوية والكيميائية المرافقة لها، هي ظاهرة تؤثر حتمًا على كمية ونوعية إحدى المكونات الأساسية لعملية التمثيل الضوئي، والتي تعد سر وجود واستمرار الحياة على كوكب الأرض، وفي هذا المقال سيتم تحديد هذه الظاهرة الطبيعة من خلال تعريف وشرح عملية البناء الضوئي ومكوناتها الأساسية، والعوامل المؤثرة فيها.

كيف تحدث عملية البناء الضوئي

قبل تحديد اسم ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي من الجدير بالذكر أن عملية التركيب الضوئي، أو التمثيل الضوئي أو التخليق الضوئي، والتي تسمى بالإنجليزية “Photosynthesis”، هي عملية كيميائية تحدث في خلايا النباتات الخضراء، والبكتيريا الزرقاء، حيث تقوم البلاستيدات الخضراء، أو الكلوروبلاست بامتصاص الطاقة الضوئية القادمة من أشعة الشمس وتحويلها إلى طاقة كيميائية، ومن ثم تثبيت غاز ثاني أكسيد الكربون داخل البلاستيدات الخضراء نفسها، وتركيب سكر الغلوكوز وغاز الأكسجين وبضع جزيئات من الماء.[1]

شاهد أيضًا: اي اجزاء الورقه يحدث فيها معظم مراحل عملية البناء الضوئي

ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي

ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي هي الاحتباس الحراري، أو بالإنجليزية “Global warming”، وهو ظاهرة ارتفاع درجة الحرارة السطحية المتوسطة في العالم، كنتيجة لزيادة كمية ثاني أكسيد الكربون، وغاز الميثان، وبعض الغازات الأخرى في الجو، والتي تسمى بالغازات الدفيئة، وتكمن العلاقة بين الظاهرتين في كون زيادة كمية غاز ثاني أكسيد الكربون تؤدي إلى زيادة وتيرة عملية التركيب الضوئي، حيث تقوم النباتات بزيادة عدد المسامات لاستيعاب كميات ثنائي أكسيد الكربون، كما يتغير توزيع الغطاء النباتي على مستوى الكرة الأرضية.[2]

شاهد أيضًا: لو لم تكن هناك ظاهرة الاحتباس الحراري

العوامل المؤثرة على عملية البناء الضوئي

في ختام المقال من الجدير بالذكر أن عملية التركيب الضوئي تتأثر بالعديد من العوامل الداخلية والخارجية، وذلك من حيث التكوين الداخلي للنباتات، والعوامل البيئية المحيطة بها، وبالتالي يمكن تقسيم هذه العوامل إلى ما يأتي:

العوامل الداخلية

في رحلة البحث عن ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي نجد أن هذه الأخيرة تتأثر قبل هذه الظاهرة بالعديد من العوامل الداخلية، التي تتحكم في معدلات ونسب امتصاص ثنائي أكسيد الكربون، والأشعة القادمة من الشمس، ونذكر منها ما يأتي:[3]

  • إفراز الإنزيمات: تعد بعض الإنزيمات ضرورية لتحرير ذرات الهيدروجين من جزيئات الماء، كما تتطلب النباتات العديد من الإنزيمات، ونذكر منها إنزيم روبيسكو، وإنزيم السيتوكروم وإنزيم فيروكسين.
  • عمر الورقة: وذلك من خلال سُمك النسيج ومساحة الصانعات الخضراء الموجودة على سطح الخلية، والتي تمثل مساحة التبادل الغازي، كما أن عمر الورقة يتناسب مع استقرارها مما يؤدي إلى تحسين عملية البناء الضوئي.
  • نسبة الكلوروفيل: يتناسب مستوى الكلوروفيل في النباتات طرديًا مع وتيرة البناء الضوئي، حيث إن زيادة نسبة الكلوروفيل في الورقة تساعد على زيادة عملية البناء الضوئي، وهو ما يُفسر علميًا بوجود أو عدم وجود المورثات التي تصنع الكلوروفيل.

العوامل الخارجية

ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي هي الاحتباس الحراري، وهي أبرز عامل خارجي يؤثر في عملية التركيب الضوئي، ونذكر من بين باقي العوامل الخارجية ما يأتي:[4]

  • درجة الحرارة: تؤثر درجات الحرارة بشكل مباشر في تحفيز أو تثبيط عمل الإنزيمات، وبالتالي فإن ارتفاع أو انخفاض درجات الحرارة يتحكم في نسب ومستويات التمثيل الضوئي.
  • شدة الإضاءة: يعد الضوء المكون الأساسي لبدء عملية التركيب الضوئي، ويستمد بشكل رئيس من أشعة الشمس، حيث يبلغ التركيب الضوئي ذروته في وضح النهار، وتفضل النباتات الأطوال الموجية الحمراء والزرقاء.
  • تركيز ثاني أكسيد الكربون: وهو عنصر أساسي في عملية التمثيل الضوئي، وتؤدي الزيادة في تركيز ثاني أكسيد الكربون إلى ارتفاع معدلات البناء الضوئي، ويحتوي الغلاف الجوي على نسبة لا تزيد عن 0.03٪ من ثاني أكسيد الكربون، كما ينتج هذا الغاز عن عملية التنفس الخلوي.
  • الأملاح المعدنية: ويتمثل في تركيز العناصر المعدنية كالنيتروجين والفوسفات والحديد والمغنيسيوم والكالسيوم والبوتاسيوم في التربة، وهي عناصر أساسية للنباتات.
  • الماء: وهو عامل أساسي لإبقاء مسامات أوراق النباتات مفتوحة من خلال تبخره من الأوراق نحو الغلاف الجوي، وهو بالإضافة إلى الاحتباس الحراري ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي.
  • الأكسجين: وهو أحد العوامل الخارجية المؤثرة في البناء الضوئي، إذ يتطلب اتمام عملية التمثيل الضوئي نسبًا معينةً من الأكسجين، مع التأكيد على أن ارتفاع تركيز الأكسجين إلى مستويات عالية جدًا، يؤدي ذلك إلى تثبيط البناء الضوئي.

ظاهرة طبيعية تزيد من البناء الضوئي هي الاحتباس الحراري، وهي ليست نتيجة إيجابية كما تبدو للوهلة الأولى، بل هي تغيير واختلال في الأنظمة البيئية، حيث إن عملية التركيب الضوئي لا تقتصر على النباتات فقط بل هي أساسية وحيوية لباقي السلاسل الغذائية المحيطة،  فهي تمتص  غاز ثاني أكسيد الكربون الناتج عن التنفس من الغلاف الجوي وتقوم بتقديم غاز الأكسجين الضروري لباقي الكائنات الحية، ممّا يؤدي إلى حالة من التوازن بين المخلوقات على سطح الأرض.

المراجع

  1. ^ wikiwand.com , Photosynthesis , 20/05/2021
  2. ^ pubmed.ncbi.nlm.nih.gov , Direct and Indirect Climate Change Effects on Photosynthesis and Transpiration , 20/05/2021
  3. ^ surendranathcollege.org , FACTORS AFFECTING PHOTOSYNTHESIS , 20/05/2021
  4. ^ study.com , Environmental Factors That Impact Photosynthesis , 20/05/2021
396 مشاهدة