فضل خواتيم سورة البقرة

كتابة ريم بركات - آخر تحديث: 11 يونيو 2020 , 13:06
فضل خواتيم سورة البقرة

فضل خواتيم سورة البقرة وهي سورة عظيمة تحقق للمسلم الكثير من البركات والحسنات وتظلله يوم القيامة وتقيه من حرارة وعذاب يوم القيامة، وهي التي يتعلم منها الكثير من شؤون دينه الحنيف لما تحويه من أحكام شريعة قصص واقعية واعظة.

فضل خواتيم سورة البقرة

لا شك أن فوائد هذه السورة الكريمة كثيرة، ويؤكد العلماء أن الآيات الأخيرة من سورة البقرة لها أجر مضاعف فمن يحرص على قراءتها لها حظ وفير من فضل الله وكرمه، وفضل الآيات الأخيرة من سورة البقرة كما يلي:

  • قراءة خواتيم سورة البقرة كل ليلة بعد صلاة ركعتين قيام الليل ثم صلاة ركعة الوتر ويتبعها بقراءة سورة الضحى تحمي المسلم من كل شر وتبارك له في صحته وتمنحه الرزق والعفو والعافية.
  • قراءة آخر آيتين في سورة البقرة لها ثواب قراءة القرآن كله وقيام الليل لمن قرأها في ليلته كفتاه.

وهذا ما يؤكده هذا الحديث الشريف:

” قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قرأ الآيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه.”

  • آخر آيتين من سورة البقرة هي من ضمن آيات الحفظ، حيث أن من يقرأها قبل نومه فإنه تظل تحفظه وتحميه من شر الشيطان حتى يستيقظ من نومه.”
  • خواتيم سورة البقرة هي من ضمن آيات الرقية الشرعية، قراءتها تحصين للمسلم من الحسد والشر والجن والسحر وكل أذى يمكن أن يصيبه.

اقرأ أيضًا: فضل قراءة سورة البقرة

أحاديث نبوية عن سورة البقرة

لسورة البقرة فضل عظيم ومن يقرأها فهو ينهل من نهر لا ينتهي من الحسنات، ولطالما أكد الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم على أهميتها وفضلها في عدد كبير من الأحاديث الشريفة، منها ما يلي:

  • سورة البقرة تحصن البيوت من شر الشيطان الذي يفر من البيت الذي يُقرأ فيه هذه السورة الكريمة، وهذا ما يؤكده الحديث التالي:

” قال رسول الله عليه الصّلاة والسّلام: ” لا تجعلوا بيوتَكم مقابرَ، إنَّ الشيطانَ يِنْفِرُ من البيتِ الذي تُقرأُ فيه سورةُ البقرةِ”.

سورة البقرة هي أطول السور القرآنية في المصحف الشريف، وهي تحمي البيت من شر الشيطان، وهذا الحديث يؤكد ذلك:

” قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنَّ لكلِّ شيءٍ سَنامًا وإنَّ سَنامَ القُرآنِ سورةُ البقرةِ مَن قرَأها في بيتِه ليلًا لَمْ يدخُلِ الشَّيطانُ بيتَه ثلاثَ ليالٍ ومَن قرَأها نهارًا لَمْ يدخُلِ الشَّيطانُ بيتَه ثلاثةَ أيَّامٍ”.

سورة البقرة تشفع لقارئها يوم القيامة وتحميه وتحفظه من شر السحر والشيطان، وتحميه وتمنحه البركة في حياته، وهذا الحديث يؤكد هذه المعاني:

” قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” اقْرَؤوا القرآنَ فإنه يأتي يومَ القيامةِ شفيعًا لأصحابه. اقرَؤوا الزَّهرَاوَين: البقرةَ وسورةَ آلِ عمرانَ فإنهما تأتِيان يومَ القيامةِ كأنهما غَمامتانِ، أو كأنهما غَيايتانِ، أو كأنهما فِرْقانِ من طيرٍ صوافَّ تُحاجّان عن أصحابهما. اقرَؤوا سورةَ البقرةِ فإنَّ أَخْذَها بركةٌ، وتركَها حسرةٌ، ولا يستطيعُها البَطَلَةُ. قال معاويةُ: بلغني أنَّ البطلَةَ السحرةُ”.

اقرأ أيضًا: فضل قراءة سورة البقرة يوميا

من هنا يمكن القول أن فضل خواتيم سورة البقرة عظيم، فهي من خير الأعمال التي يمكن أن يقوم بها المسلم في نهاية يومه، يقرأها قبل نومه ويستمتع بنوم هادئ ومريح بعيداً عن الكوابيس والأرق الذي يسببه وسوسة الشيطان، كما تحصنه وتحمي بيته من الحسد والسحر والأذى.

242 مشاهدة
error: المحتوى محمي!!