فوائد حمض الفوليك للبنات واضراره وتاثيره على الدورة الشهرية

كتابة علي - تاريخ الكتابة: 27 يناير 2021 , 16:01
فوائد حمض الفوليك للبنات واضراره وتاثيره على الدورة الشهرية

ما هي فوائد حمض الفوليك للبنات ؟، حيث أنّ حمض الفوليك هو الشكل المصنوع في مخبريًا من فيتامين ب 9، والذي يعرف باسم الفوليت، ويأتي حمض الفوليك في شكل أقراص أو كبسولات بجرعات مختلفة، وفي هذا المقال ستتم الإجابة حول التساؤل المطروح، والتطرق كذلك إلى التعريف بمصادر حمض الفوليك وبيان الأعراض التي قد تنتج عن نقصه عند البنات والأضرار التي قد تنتج إثر تناوله، والإجابة كذلك حول بعض الأسئلة المتعلقة بتأثير حمض الفوليك على البشرة، وصحة الدورة الشهرية عند المرأة.

حمض الفوليك

حمض الفوليك هو نوع من فيتامين ب 9، والذي يمكن إذابته في الماء، وهو فيتامين أساسي في صنع الحمض النووي وهو جزء من المادة الوراثية، وهو نوع من مجموعة فيتامينات ب المعقدة، ويشبه فيتامين ب 12، ويؤدي فيتامين ب 9 وأشكاله الوظائف الأساسية مثل: إنتاج المزيد من خلايا الدم الحمراء، ومنع فقدان السمع والحفاظ على صحة الدماغ لدى الطفل، وهو مهم بشكل خاص للمرأة الحامل أن تستهلك ما يكفي من حمض الفوليك، حيث أنه يحمي الجنين من تطور العيوب الخلقية الرئيسية في الدماغ أو العمود الفقري، بما في ذلك عيوب الأنبوب العصبي، مثل: السنسنة المشقوقة وتلف الدماغ.[1]،إنّ حمض الفوليك والمعروف أيضًا باسم حمض الفوليك معروف جيدًا بأهميته في منع بعض العيوب الخلقية، وقد أظهرت دراسة كبيرة أن البنات اللواتي يتناولن حمض الفوليك بكميات كبيرة لديهن مخاطر منخفضة بشكل كبير للإصابة بارتفاع ضغط الدم.

وحمض الفوليك هو واحد من فيتامينات ب المركبة الموجودة في الأطعمة، مثل: الخضار الورقية والفواكه والبازلاء والفاصوليا المجففة، وهو شكل من أشكال حمض الفوليك يستخدم أيضًا في المكملات الغذائية والأطعمة المدعمة.

فوائد حمض الفوليك للبنات

من أبرز فوائد حمض الفوليك للبنات ما يلي:[2]

  • خفض مستويات الهوموسيستين في الدم: الهوموسيستين هو أحد الأحماض الأمينية، وتسبب زيادته في الدم العديد من المشاكل أهمها أمراض القلب والسكتة الدماغية، وحمض الفوليك يساعد في تقليل نسبة الهوموسيستين بمجرى الدم بنسبة 20٪ إلى 30٪.
  • علاج أمراض الكلى المتقدمة: في المراحل المتأخرة من أمراض الكلى يرتفع مستوى الهوموسيستين في الدم بكميات كبيرة نتيجة عدم قدرة الكلى على التخلص منه، وكما ذكرنا فإن ارتفاعه يسبب العديد من المشاكل، لذلك يمكن اللجوء إلى تناول حمض الفوليك لدى مرضى الكلى لتجنب هذه المشكلة.
  • التقليل من الآثار الجانبية التي يسببها عقار الميثوتريكسات: حيث أنّ الميثوتريكسات هو أحد الأدوية المستخدمة لعلاج العديد من الأمراض، بما في ذلك السرطان، وإذا ارتفع مستوى هذا الدواء في الدم فقد ينتج عن ذلك العديد من الآثار الجانبية من أهمها الغثيان والقيء، كما أن استخدام حمض الفوليك يساعد في تقليل احتمالية حدوث هذه الأعراض.
  • الوقاية من العيوب الخلقية في المخ والحبل الشوكي للجنين: حيث أن تناول حمض الفوليك أثناء الحمل يساعد على منع إصابة الجنين بهذه المخاطر، وعادة ما تبدأ المرأة الحامل بتناول حمض الفوليك في أسرع وقت ممكن خلال الشهر الأول من الحمل و قد تستمر في تناوله لفترات طويلة أثناء الحمل والحوامل، وينصح أولئك الذين تعرض أطفالهم في حمل سابق لهذه العيوب الخلقية بتناول جرعات أعلى من هذا الفيتامين تصل إلى 4000 ميكروغرام في اليوم، لمنع احتمالية حدوث ذلك.
  • فاعلية حمض الفوليك في علاج بعض المشاكل الصحية: كما أشارت العديد من الدراسات، ولكن الدراسات والبحوث ما زالت جارية لإثبات دوره في هذه الحالات، ومن الأمثلة على ذلك ما يلي:
  • تقليل مخاطر الإصابة بأمراض العين: حيث أظهرت العديد من الدراسات أن تناول حمض الفوليك مع فيتامينات أخرى مثل فيتامين ب 6 وفيتامين ب 12 يقلل من احتمالية فقدان البصر بسبب الشيخوخة.
  • الاكتئاب: أظهرت العديد من الدراسات أن تناول حمض الفوليك مع مضادات الاكتئاب يساعد في تقليل أعراض الاكتئاب.
  • خفض ضغط الدم المرتفع: حيث أشارت العديد من الدراسات إلى أن حمض الفوليك يقلل من ارتفاع ضغط الدم لدى مرضى ارتفاع ضغط الدم عند استخدامه بمفرده بدون دواء للضغط.
  • علاج تورم اللثة: حيث أنّ تطبيق حمض الفوليك مباشرة على اللثة يساعد في تقليل التورم، ولكن عند استخدام حبوب حمض الفوليك لم تظهر الدراسات أي فائدة لهذه الحالة.
  • الوقاية من السكتة الدماغية: إنّ تناول يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 10٪ إلى 25٪.
  • التقليل من أعراض البهاق: حيث يساعد حمض الفوليك في تقليل التصبغ الناتج عن هذا المرض على الجلد.
  • تقليل احتمالية الإصابة بالتوحد: حيث أظهرت العديد من الدراسات أن تناول النساء الحوامل لحمض الفوليك أثناء الحمل يمكن أن يقلل من خطر إصابة الطفل بالتوحد.
  • المساعدة على تكوين الخلايا الجديدة: يعمل حمض الفوليك من خلال مساعدة الجسم على تكوين خلايا جديدة والحفاظ عليها، وعلى وجه الخصوص يعتمد تكوين خلايا الدم الحمراء على وجود مستويات كافية من هذا الفيتامين.

قد يساعد حمض الفوليك الخلايا على مقاومة تغيرات الحمض النووي المرتبطة بتطور السرطان، وقد أظهرت الدراسات أن إضافة حمض الفوليك قبل الحمل يقلل بشكل كبير من حدوث العيوب الخلقية التي تسمى تشوهات الجسم الأنبوب العصبي، أي تشوهات العمود الفقري والدماغ، ومكملات حمض الفوليك توصف عادة للنساء الحوامل.

فوائد حمض الفوليك للبشرة

يمكن أن يقلل من تصبغ البشرة

حيث يعد الميلانين الموجود في الخلايا الصبغية لطبقات الجلد مسؤولاً عن إعطاء الجلد والبشرة لونًا أغمق، حيث يؤدي تركيز هذه المادة في مناطق معينة من الجلد إلى زيادة التصبغ في هذه المنطقة، وفي الواقع إنّ زيادة لون الجلد عند التعرض للأشعة فوق البنفسجية يعد مؤشرًا يدل على نقص حمض الفوليك، وهو المادة الطبيعية التي يصنع منها حمض الفوليك، يحصل الجسم على كميات كافية من حمض الفوليك، بما في ذلك الجلد، لمنع تصبغ الجلد استجابة لنقص هذا الفيتامين.[9]

يمكن أن يحمي من أضرار أشعة الشمس

يتكون ضوء الشمس من مجموعة من أنواع مختلفة من الإشعاع ذات أطوال موجية مختلفة، وتعد الأشعة فوق البنفسجية هي أحد مكونات هذا الإشعاع، وفي الحقيقة، فإن التعرض المستمر للأشعة فوق البنفسجية يحفز تكوين الجذور الحرة في الجلد لأن هذه الجذور الحرة هي المركبات المتأينة غير المستقرة فهي غير مستقرة وتحاول الارتباط بمركبات أخرى لتحقيق الاستقرار، وبالتالي فإن ارتباطها بخلايا الجلد قد يتسبب في تلف الحمض النووي لخلايا الجلد، أمّا عن دور حمض الفوليك وتأثيره الوقائي ضد أضرار أشعة الشمس، فإن هذا الحمض هو أحد المركبات المضادة للأكسدة، ولهذا السبب يكون له تأثير فعال على استخدامه الموضعي بالوسائل التالية:[10]

  • ربط الجذور الحرة والقضاء عليها، وبالتالي منعها من الارتباط بخلايا الجلد.
  • يساعد على زيادة معدل تجديد خلايا الجلد.

حمض الفوليك هو أحد المواد التي لها تأثيرات مضادة للأكسدة، وبالتالي يحارب تأثير أشعة الشمس على الجلد مما يحفز ظهور الجذور الحرة.

يمكن أن يساعد في منع حب الشباب

في الواقع إذا تم إعطاء الشخص 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يوميًا، إلى جانب الحاجة إلى استشارة مقدم الرعاية الصحية قبل تناوله، فإن ذلك يساعد على طرد المواد السامة من الجسم وتخليص الخلايا من هذه المواد. هذه الخلايا هي الجلد. تساعد الخلايا ، حيث يتخلص الجسم بما في ذلك الجلد من هذه المواد السامة، في تقليل احتمالية ظهور الندبات والبثور وحب الشباب على الجلد نتيجة انخفاض مستوى المواد الضارة والسامة في الجلد.[11]

إلى جانب تقليل مستويات المواد السامة في الجلد، فإن حمض الفوليك له آلية أخرى لتقليل ظهور حب الشباب وتسريع عملية الشفاء، حيث سبق أن ذكر أن هذا الحمض يحفز عملية تجديد خلايا الجلد والجلد بسبب وجوده خصائص مضادات الأكسدة،[5] وفي الواقع ترتبط عملية تجديد الخلايا والقضاء المستمر على الخلايا الميتة ارتباطًا وثيقًا بتقليل مخاطر ظهور البثور على الجلد، حيث يؤدي تراكم حطام الجلد وقلة تجديد الخلايا إلى ظهور الرؤوس السوداء، وهي الخطوة الأولى لظهور البثور وحب الشباب.[12]

يلعب حمض الفوليك عند استخدامه موضعيًا دورًا مهمًا في منع ظهور حب الشباب وتسريع شفائه عن طريق إزالة المواد السامة، بالإضافة إلى تحفيز عملية تجديد الجلد.

قد يساعد في شد الجلد

أجريت دراسة في عام 2011 من قبل شركة Biersdorf في هامبورغ – ألمانيا من قبل بعض الباحثين، بمن فيهم الباحث فرانك فيشر، وكانت تفاصيلها على النحو التالي:[13]

  • الهدف من الدراسة هو تأثير حمض الفوليك والكرياتين على كولاجين الجلد وجيناته.
  • تمّ تطوير منتج تجميلي موضعي يحتوي على كل من حمض الفوليك والكرياتين.
  • تمّ إجراء الدراسة في كل من المختبر وفي بيئة سريرية، وتم إجراؤها على مجموعة من الأشخاص الذين استخدموا المنتج.
  • تمّ قياس جودة وكثافة الكولاجين الذي تم تصنيعه في الجلد بعد استخدام هذا المنتج باستخدام تقنية المسح بالليزر الدقيق متعدد الفوتونات.
  • وأظهرت نتائج الدراسة أن استخدام المنتجات الموضعية التي تحتوي على حمض الفوليك والكرياتين من شأنه أن يقلل من تكسير الكولاجين وتحطيمه، بالإضافة إلى زيادة تركيبته، مما يساعد على شد الجلد ومنحه النضارة.

أفضل وقت لتناول حمض الفوليك

لا يوجد وقت محدد لتناول مكملات حمض الفوليك، إلا أنه يجب على الشخص تناولها في الوقت المحدد كل يوم، ويمكن تناولها مع الطعام أو بدونه، ويفضل تناولها مع كوب من الماء، ويحتاج الأفراد إلى تناول 400 ميكروجرام من حمض الفوليك يوميًا، ولكن هذه الكمية تكون أعلى عند النساء الحوامل والمرضعات لأنهن بحاجة إلى تناول 600 ميكروجرام و 500 ميكروجرام على التوالي.

وبشكل عام، تتراوح الجرعة اليومية الموصى بها من حمض الفوليك بين 100 و 800 ميكروغرام، وفي الحقيقة فإن خطر تناول جرعة كبيرة يكون محدودًا للغاية إذا حصل الشخص عليها من مصادر غذائية طبيعية ولكن عن طريق تناول أدويته المكملات الغذائية وغناها الأطعمة معًا سوف يسبب آثار جانبية ضارة، لذلك يفضل أن تكون الجرعة اليومية أقل من 1000 مجم سواء من الغذاء أو المكملات الغذائية.[2][3]

مصادر حمض الفوليك

بالإضافة إلى تناول الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك يمكن للمرأة الحصول على حمض الفوليك بالوسائل التالية:[3]

  • تناول فيتامين يحتوي على حمض الفوليك، حيث أن معظم فيتامينات الصيدليات تحتوي على الكمية اليومية الموصى بها من حمض الفوليك وهي 400 ميكروغرام والتي تحتاجها النساء، ويجب التحقق من الملصق الموجود على قنينة الفيتامينات للتأكد من احتوائها على 100٪ من القيمة اليومية لحمض الفوليك.
  • تناول الأطعمة المدعمة، حيث يمكن الحصول على حمض الفوليك من أنواع معينة من الخبز وحبوب الإفطار ودقيق الذرة الماسي، ولكن يجب التحقق من الملصقات الموجودة على صحائف الحقائق الغذائية والبحث عن منتج يحتوي على 100٪ حمض الفوليك.
  • الحصول على مزيج من الاثنين؛ بمعنى آخر تناول الفيتامينات التي تحتوي على حمض الفوليك وتناول الأطعمة المدعمة.

أعراض نقص حمض الفوليك

إنّ نقص حمض الفوليك نادر الحدوث، ولكن الأشخاص الذين يعانون من مرض التهاب الأمعاء، والذين يدخنون السجائر، أو الأشخاص الذين يشربون الكحول بكميات كبيرة هم أكثر عرضة للإصابة بنقص حمض الفوليك، وتشمل علامات نقص حمض الفوليك:[4]

  • ارتفاع مستويات الهوموسيستين في الدم.
  • فقر الدم الضخم الأرومات ، وهو نوع من فقر الدم يحتوي على خلايا دم حمراء متضخمة.
  • العب العام
  • الضعف والوهن.
  • التهيج.
  • صعوبة في التنفس.

يمكن اختبار نقص حمض الفوليك عن طريق قياس كمية أو نسبة الفولات المخزنة في خلايا الدم الحمراء.

شاهد أيضًا: فوائد حمض الفوليك للشعر 

أضرار حمض الفوليك للبنات

من أبرز الآثار الجانبية والأضرار لحمض الفوليك ما يلي:[4]

  • التفاعلات الدوائية السلبية: قد يؤدي تناول حمض الفوليك بالتزامن مع تناول بعض أنواع الأدوية إلى بتفاعلات سلبية، لذا يجب تجنب حمض الفوليك أو الإقدام على استشارة الطبيب فيما يتعلق بالجرعة المناسبة من حمض الفوليك في حال كانت المرأة تتناول أي نوع من الأدوية هذه:
  • أدوية معينة لعلاج النوبات.
  • أنواع معينة من أدوية الأورام.
  • مضادات حيوية مختلفة.
  • الأدوية التي تحتوي على الزنك.
  • بعض أدوية الجهاز الهضمي.
  • أي نوع من المكملات الغذائية وخاصة مكملات الزنك.
  • مساحيق البروتين.
  • زيادة خطر الإصابة بأمراض معينة: أظهرت بعض الدراسات الأولية أن حمض الفوليك يمكن أن يزيد من فرص الإصابة بأمراض معينة، على النحو التالي:
  • السرطان: قد تزيد الجرعات التي تتراوح من 800 ميكروغرام إلى 1 ملليجرام من حمض الفوليك من فرص الإصابة بالسرطان.
  • أمراض القلب: قد يؤدي تناول حمض الفوليك مع فيتامين ب 6 إلى زيادة خطر الإصابة بنوبة قلبية، خاصة عند الأشخاص المصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية أو مشاكل صحية أخرى.
  • تفاقم بعض الحالات والمشاكل الصحية: يمكن أن يؤدي تناول حمض الفوليك إلى تفاقم بعض الحالات، مثل:
  • الملاريا: يمكن أن يؤدي تناول حمض الفوليك مع مكملات الحديد إلى تفاقم حالة الأشخاص المصابين بأمراض خطيرة مما قد يؤدي إلى الوفاة.
  • النوبات: قد يؤدي تناول حمض الفوليك، وخاصة بجرعات عالية إلى تفاقم النوبة القلبية، وخاصةً عند الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية يمكن أن تؤدي النوبات الوفاة.
  • الأضرار والمضاعفات الأخرى: فيما يلي قائمة بالآثار الجانبية والأضرار الشائعة الأخرى التي يمكن أن تنتج عن تناول حمض الفوليك:
  • الغثيان.
  • اضطرابات النوم.
  • طعم سيء في الفم.
  • انسداد الشهية.
  • انتفاخ البطن والغازات.
  • احمرار ودفء الجلد.
  • يمكن لرد الفعل التحسسي الذي يمكن أن يكون شديدًا وخطيرًا أن يسبب الأعراض التالية: تورم الشفتين أو الحلق أو اللسان، وصعوبة في التنفس، وطفح جلدي.
  • الأضرار الناتجة عن زيادة حمض الفوليك: يمكن أن يؤدي تناول جرعات عالية نسبيًا من حمض الفوليك إلى مضاعفات مختلفة، مثل:
  • ضعف عام.
  • تعب وارهاق.
  • حيرة ومشوشة.
  • خدر ووخز.
  • مشاكل في التركيز والإدراك.
  • إخفاء أعراض نقص فيتامين ب 12 والذي يمكن أن يسبب مشاكل أو تلف الأعصاب.

شاهد أيضًا: هل حمض الفوليك يساعد على الحمل

طرق لتجنب أضرار حمض الفوليك

لتقليل فرص حدوث آثار جانبية أو تلف أثناء تناول مكملات حمض الفوليك، يوصى بالنصائح التالية:[3]

  • تجنب تناول حمض الفوليك إذا كان لديك أي رد فعل تحسسي.
  • أخذ الجرعة التي أوصى بها طبيبك وعدم تجاوزها.
  • الحرص على إخبار الطبيب بتاريخك الطبي، فقد يتطلب ذلك تعديل الجرعة أو وقت تناولها، خاصة إذا كانت هناك معاناة من أي من الحالات التالية: أمراض الكلى، وإدمان الكحول، والالتهابات، وفقر الدم

أسئلة شائعة

كيف يفيد حمض الفوليك دورتك الشهرية؟

وفقًا لمقال نُشر في المجلة الطبية البريطانية في عام 2018، فإن إنتاج مكملات حمض الفوليك قد ساعد بشكل كبير في تقليل حدوث نقص حمض الفوليك، وساعد أيضًا في تقليل عيوب الأنبوب العصبي لدى المرضى، ومنح الدورة الشهرية الصحية من خلال ما يلي:

  • استقرار الدورة الشهرية: أظهر العلماء أكثر من مرة أن تناول حمض الفوليك يلعب دورًا في تحديد مدة الدورة الشهرية، لأن المستويات العالية من حمض الفوليك في الدم تعمل على استقرار الدورة الشهرية، ووفقًا لتقرير أكتوبر 2015 المنشور في مراكز علم الأوبئة، فقد أظهر أن حمض الفوليك يساعد المرأة التي تتناوله لفترة طويلة في فترة الحيض، تساعد المستويات العالية من حمض الفوليك في الدم على استقرار الدورة الشهرية.[5]
  • تحسين فقر الدم بسبب غزارة الطمث: في الواقع لا تقلل مكملات حمض الفوليك من الدورة الشهرية، بل يمكن أن تساعد في علاج فقر الدم الناجم عن نزيف الدورة الشهرية. وتجدر الإشارة إلى أن نوع فقر الدم الأكثر ارتباطًا بالحيض هو فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، حيث يؤدي النزيف المطول إلى استنزاف احتياطيات الجسم من الحديد، لذلك بالإضافة إلى الحديد قد يوصي الطبيب باستخدام أقراص الفيتامينات المتعددة، بما في ذلك حمض الفوليك للمساعدة في تجديد خلايا الدم وعلاج فقر الدم.[6]

تساعد مكملات حمض الفوليك في علاج فقر الدم الشديد في الدورة الشهرية عن طريق تحفيز دوران خلايا الدم.

هل يساعد حمض الفوليك على تنظيم هرمونات الدورة الشهرية ؟

على الرغم من أن الآلية التي يفيد بها حمض الفوليك الدورة الشهرية غير معروفة، إلا أن المستويات العالية من حمض الفوليك تزيد من مستويات هرمون البروجسترون، وهذا الهرمون يعمل على استعادة الدورة الشهرية وبالتالي يزيد من احتمالية الخصوبة، إذ ترتبط المستويات العالية من حمض الفوليك بزيادة هرمون البروجسترون، مما يساعد على استعادة انتظام الدورة الشهرية.[7]

هل حمض الفوليك يزيد من حجم البويضات ؟

لا يؤثر حمض الفوليك على حجم البويضة لدى النساء ذوات معدلات الخصوبة المرتفعة، ولكنه يعمل على تحسين نضجها، وقد أجريت العديد من الدراسات لتوضيح هذا التأثير، منها الدراسة التي أجريت عام 2018 على النحو التالي:[8]

  • الهدف من الدراسة هو تقييم تأثير حمض الفوليك على نضج البويضات في إناث الماعز.
  • تم عزل 1600 بيضة غير ناضجة وقسمت إلى 4 مجموعات بواقع 400 بيضة لكل مجموعة.
  • تم وضع هذه البويضات في وسط نضج بيولوجي، حيث تم إضافة 50.100.150 ميكروجرام من حمض الفوليت لجميع المجموعات عدا مجموعة المقارنة وهي المجموعة الأولى.
  • تم تخصيب البويضات ومراقبة نضجها لمدة 7 أيام.
  • أظهرت نتائج الدراسة أنّ إضافة 50 ميكروجرام من حمض الفوليك إلى وسط النضج يزيد من نضج البويضات، مما يجعلها أكثر كفاءة في تطوير الكيسة الأريمية.

شاهد أيضًا: حمض الفوليك قبل الحمل

وختامًا، تمّ في هذا المقال الإجابة حول التساؤل المطروح، ما هي فوائد حمض الفوليك للبنات ؟ وتمّ التطرق كذلك إلى التعريف بمصادر حمض الفوليك وبيان الأعراض التي قد تنتج عن نقصه عند البنات والأضرار التي قد تنتج إثر تناوله، وتمّ كذلك الإجابة حول بعض الأسئلة المتعلقة بتأثير حمض الفوليك على البشرة، وصحة الدورة الشهرية عند المرأة.

المراجع

  1. ^ medicalnewstoday.com , What to know about folic acid , 1/27/2020
  2. ^ medicinenet.com , The Benefits of Folic Acid for Women , 1/27/2020
  3. ^ cdc.gov , Folic Acid , 1/27/2020
  4. ^ healthline.com , Folic Acid: Everything You Need to Know , 1/27/2020
  5. ^ livestrong.com , How Folic Acid Can Improve Your Menstrual Cycle , 1/27/2020
  6. ^ researchgate.net , Folic acid supplementation and IVF pregnancy outcome in women with unexplained infertility , 1/27/2020
  7. ^ researchgate.net , 170 Effect of Folic Acid Supplementation on In Vitro Maturation of Oocytes and Folate Cycle , 1/27/2020
  8. ^ researchgate.net , Folic acid supplementation and IVF pregnancy outcome in women with unexplained infertility , 1/27/2020
  9. ^ cdc.gov , Women Need 400 mcg of Folic Acid Every Day , 1/27/2020
  10. ^ tricitymed.org , B Vitamins: Your Secret to Good Skin Health , 1/27/2020
  11. ^ vitaminforlife.org , Four Ways Folic Acid Benefits Can Benefit the Health of your Skin , 1/27/2020
  12. ^ verywellhealth.com , What Cell Turnover Is and How It Relates to Acne Development , 1/27/2020
  13. ^ pubmed.ncbi.nlm.nih.gov , Folic acid and creatine improve the firmness of human skin in vivo , 1/27/2020
2507 مشاهدة