في أي عام تأسست المملكة العربية السعودية

كتابة ميرنا عيد قره - تاريخ الكتابة: 3 مارس 2021 , 08:03
في أي عام تأسست المملكة العربية السعودية

في أي عام تأسست المملكة العربية السعودية ؟ وبلا شك هذا العام لن يُمحى من ذاكرة السعوديّين، لأنّ فيه أرست المملكة كيانها كدولةٍ موّحدة، بعد عدّة محاولات لتوحيدها عبر تاريخها، ولم يُكتب لها الاستمرار، إلى أن استطاع الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، أن يُحقّق هذا الحلم، في تأسيس المملكة العربيّة السعوديّة، التي أصبحت واحدة من ممالك العالم، التي كتبت اسمها بين الدول بأحرفٍ لا يخفت بريقها.

في أي عام تأسست المملكة العربية السعودية

تأسست المملكة العربية السعودية في التّاسع عشر من شهر أيلول عام 1932 م، الموافق لليوم السّابع عشر من شهر جمادى الأولى عام 1352 هجريّة، وكانت بجهود الملك المؤسّس عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، الذي أصدر بتاريخه مرسوماً ملكيّاً، أعلن فيه توحيد الممالك المتفرّقة، على امتداد الأراضي السعوديّة، وتوحيدها ضمن مملكة واحدة، حملت اسم المملكة العربيّة السعوديّة.

تاريخ تأسيس المملكة العربية السعودية

تعود محاولات تأسيس المملكة تاريخياً إلى ثلاثة محاولات. ومن خلال تطرّقنا لسؤال في أي عام تأسست المملكة العربية السعودية؟ لا بدّ لنا من أن نستعرضها فيما يلي:

الدولة السعودية الأولى

في عام 1744 م تأسست الدولة السعوديّة الأولى، الموافق لعام 1157 ه، في عهد الملك الإمام محمد بن سعود، وقامت في منطقة الدرعيّة، التي امتدّ نفوذها لتشمل المناطق المُحيطة بها. وشهدت الكثير من الازدهار، في كافّة النواحي، العلميّة منها، والاقتصاديّة، والثقافيّة، والإداريّة. وسرعان ما سقطت الدولة في قبضة الاحتلال العثماني عام 1818 م، الموافق 1157 هـ، حين قام والي مصر إبراهيم باشا بن محمد علي – الموالي للسلطنة العثمانيّة، وبأمرٍ منها – بتهديم مدينة الدرعيّة والعديد من المناطق الأُخرى، مُنهياً بذلك عهد الدولة السعوديّة الأُولى.

حكام الدولة السعودية الأُولى

تعاقب على حكم الدولة السعوديّة الأولى عدّة حكّام، نذكر منهم:

  • الإمام محمد بن سعود بن مقرن (1157 – 1179 هـ / 1744 – 1765 م).
  • الإمام عبد العزيز بن محمد بن سعود (1179 – 1218 هـ / 1765 – 1803 م).
  • الإمام سعود بن عبد العزيز بن محمد بن سعود (1218 – 1229 هـ / 1803 – 1814 م).
  • الإمام عبد الله بن سعود بن عبد العزيز بن محمد بن سعود (1229 – 1233 هـ / 1814 – 1818 م).

الدولة السعودية الثانية

تميّز حكم آل سعود في الدولة السعوديّة الأُولى بالحكمة، والعدل، والمُحافظة على قيم الشريعة الإسلاميّة، الأمر الذي ترك أثره لدى السعوديّين، الذين رغم دمار مُلكهم في الدرعيّة، على يد محمد علي باشا، إلّا أّنهم حافظوا على ركائز الدولة الأولى، وكانوا ما يزالون على عهدهم وولائهم لآل سعود. وفي حديثنا في أي عام تأسّست المملكة العربيّة السعودية، يتّضح لنا بأنّه بعد مرور عامَين على سقوط الدولة الأُولى، بدأت عدّة محاولات هدفها قيام الدولة السعوديّة الثانيّة، وبجهود الإمام مشاري بن سعود، الذي عمل على إعادة الحكم، وتوطيده من جديد في الدرعيّة. ومن بعده قام الإمام تركي بن عبد الله، في عام 1824 م الموافق 1240 ه، بتأسيس الدولة السعوديّة الثانيّة، وجعل عاصمتها الرياض، وقد حافظ في هذه الدولة على نفس المبادئ والأُسس، للنّهج ذاته الذي انتهجه مؤسّسو الدولة السعوديّة الأولى. وقد انتهت هذه الدولة بسبب الخلافات بين أولاد الملك فيصل بن تركي، عام 1891 م حين غادر الإمام عبد الرحمن بن فيصل بن تركي العاصمة الرياض، فاستغل حاكم حائل محمد بن رشيد هذه الحادثة، وسيطر على الرياض، مُنهياً بذلك حكم الدولة السعوديّة الثانيّة.

حكام الدولة السعودية الثانية

حكم المملكة السعودية الثانية عدّة حكام، وهم:

  • الإمام تركي بن عبد الله بن محمد بن سعود (1240 – 1249 هـ / 1824 – 1834 م).
  • الإمام فيصل بن تركي وامتدّ حكمه على فترتين: الفترة الأولى (1250 – 1254 هـ / 1834 – 1838 م)، الفترة الثانية (1259 – 1282 هـ / 1843 – 1865 م).
  • الإمام عبدا لله بن فيصل بن تركي حكم على فترين: الفترة الأولى (1282 – 1288 ه / 1865 – 1871 م).
  • الإمام سعود بن فيصل بن تركي (1288 – 1291 هـ / 1871 – 1875 م).
  • الإمام عبد الرحمن بن فيصل بن تركي حكم على فترتين: الفترة الأولى (1291 – 1293 هـ / 1875 – 1876 م).
  • الإمام عبد الله بن فيصل بن تركي حكم على فترتين: الفترة الثانية (1293- 1305 هـ / 1876 – 1887 م).
  • الإمام عبد الرحمن بن فيصل بن تركي: الفترة الثانية (1307 – 1309 هـ / 1889 – 1891 م).

الدولة السعودية الثالثة

قام أحد أبناء الإمام عبد الرحمن بن فيصل بن تركي بالعودة إلى الرياض، وتمكّن من إعادة السيطرة عليها، وهو الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل، في 15 كانون الأوّل/ ديسمبر من عام 1902 م، الموافق 5 شوال من عام 1319 هـ. بدأ بعدها بتوحيد باقي المناطق والممالك الواقعة في شبه الجزيرة العربيّة، على مدى ثلاثين عاماً من النضال المثمر، والذي أفضى إلى قيام  الدولة السعوديّة الثّالثة، المعروفة اليوم بامتدادها الجغرافيّ الكبير، وبوزنها وثقلها الحالي بين دول العالم. وفي حديثنا في أي عام تأسّست المملكة العربيّة السعودية أصبح تاريخ 31 جمادى الأولى عام 1351 ه والموافق 23 سبتمبر/ أيلول من عام 1932 م، اليوم الوطنيّ للمملكة العربيّة السعوديّة، ونذكر من المناطق التي انضمت إلى الرياض وتوحّدت معها:.

  • جنوب نجد وسدير والوشم 1320 هـ (1902 م).
  • القصيم 1322 هـ (1904 م).
  • الأحساء 1331 هـ (1913 م).
  • عسير 1338 هـ (1919 م).
  • حائل 1340 هـ (1921 م).
  • منطقة الحجاز 1344 هـ (1925 م).
  • كامل منطقة جازان 1349 هـ (1930 م).

حكام الدولة السعودية الثالثة

حكم بعد الملك المؤسّس للمملكة العربيّة السعوديّة، الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، عدّة ملوك من أبنائه، وكان لكلّ منهم دوره في توطيد أمن واستقرار المملكة، وتطوّرها على كافة الأصعدة، أكان سياسيّاً أم اقتصاديّاً أم علميّاً وحتّى دوليّاً، ولا سيّما بعد اكتشاف الثروات الباطنيّة في أراضيها، ومخزوناتها الكبيرة التي انعكست على المملكة إيجابيّاّ، وعلى رأسها النفط والغاز الطبيعيّ، وهم:

  • الملك سعود بن عبد العزيز آل سعود 1373 – 1384 هـ (1953 – 1964 م).
  • الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود 1384 – 1395 هـ (1964 – 1975 م).
  • الملك خالد بن عبد العزيز آل سعود 1395 – 1402 هـ (1975 – 1982 م).
  • الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود 1402 – 1426 هـ (1982 – 2005 م).
  • الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود 1426 – 1436 هـ (2005 – 2015 م).
  • الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود (خادم الحرمين الشريفين) (1436هـ – 2015 م).

ألقاب الملك عبد العزيز مؤسس المملكة

بعد تعريفنا في أي عام تأسست المملكة العربية السعودية على يد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، نعرض بعض الألقاب التي حملها، إضافةً إلى لقب (الإمام) بعد توحيده لأراضي المملكة، وتواريخها، وهي كما يلي:

  • أمير نجد ورئيس عشائرها 1319 هـ (1902 م).
  • سلطان نجد 1339 هـ (1921 م).
  • سلطان نجد وملحقاتها 1340 هـ (1922 م).
  • ملك الحجاز وسلطان نجد وملحقاتها 1345 هـ (1926 م).
  • ملك الحجاز ونجد وملحقاتها 1345 هـ (1927 م).
  • ملك المملكة العربيّة السعوديّة، والعاهل السعوديّ 1351 هـ (1932 م).

بفضل سعة رؤية، وقوّة شخصيّة الملك المؤسّس، عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، ولحكمته وحنكته السياسيّة، ولكرمه وشجاعته وفروسيّته التي اشتُهر فيها، ولحسن إدارته لمفاصل الحكم، التي كان لها أبلغ الأثر في إقناع الممالك الأُخرى، بالانضواء تحت علم واحد، وكلمة واحدة، في مملكة واحدة. وبالعودة إلى في أي عام تأسست المملكة العربية السعودية، بتاريخ 19 أيلول/ يوليو 1932 م، الموافق 21 جمادى الأولى 1352 ه، نكون قد شهدنا على بداية تأسيس عهد المملكة الأكبر، والأغنى والأكثر تطويراً، بين دول الوطن العربي، ودول الشرق الأوسط.

المراجع

  1. ^ darah.org.sa , دارة الملك عبد العزيز , 3/3/2021
374 مشاهدة