كم عدد اعضاء الجهاز التنفسي

كتابة يسرى - تاريخ الكتابة: 15 أبريل 2021 , 17:04
كم عدد اعضاء الجهاز التنفسي

كم عدد اعضاء الجهاز التنفسي ؟، من الأسئلة الشائعة التي يسألها الكثير من الناس حيث أن الجهاز التنفسي من أهم الأجهزة الموجودة في جسم الإنسان فهو الجهاز المسؤول عن التنفس وإمداد الجسم بالأكسجين، وتخليص الجسم من ثاني أكسيد الكربون عن طريق عمليتي الشهيق والزفير، فبدون الجهاز التنفسي لا يستطيع الإنسان أن يعيش، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال وسنتعرف على عدد الأعضاء التي يتكون منها الجهاز التنفسي كما سنتعرف على هذه الأعضاء ووظائفها، كذلك سنتحدث عن الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي وكيفية الحفاظ عليه ووقايته من الأعراض بشئٍ من التفصيل.

الجهاز التنفسي

الجهاز التنفسي هو مجموعة الأعضاء والأنسجة المشاركة في امتصاص الأكسجين من الغلاف الجوي وإطلاق ثاني أكسيد الكربون الناتج أثناء التنفس الهوائي، فيسمى تبادل الغازات هذا أيضًا بالتنفس أو التنفس الخارجي، فعادةً ما تحتوي الأعضاء المتخصصة في الجهاز التنفسي على هياكل رطبة ذات مساحات سطحية كبيرة للسماح بانتشار الغازات، ويتم تكييفها أيضًا لحماية الكائن الحي من غزو مسببات الأمراض على طول تلك الأسطح.[1]

كم عدد اعضاء الجهاز التنفسي

عدد أعضاء الجهاز التنفسي خمسة عشر عضوًا مقسمة كما يلي:[2]

  • الفم والأنف: وهي فتحات تسحب الهواء من خارج الجسم إلى الجهاز التنفسي.
  • الجيوب الأنفية: وهي مناطق مجوفة بين العظام تساعد على تنظيم درجة حرارة ورطوبة الهواء الذي نستنشقه.
  • البلعوم أو الحلق: وهو أنبوب ينقل الهواء من الفم والأنف إلى القصبة الهوائية.
  • القصبة الهوائية: وهو ممر يربط بين الحلق والرئتين.
  • أنابيب الشعب الهوائية: وهي أنابيب أسفل القصبة الهوائية تتصل بكل رئة.
  • الرئتين: وهما عضوان يزيلان الأكسجين من الهواء ويمررانه إلى الدم، حيث أنه من الرئتين ينقل الدم الأكسجين إلى جميع أعضاء الجسم والأنسجة الأخرى.
  • الحجاب الحاجز: وهو عضلة تساعد الرئتين على سحب الهواء ودفعه للخارج.
  • الضلوع: وهي العظام التي تحيط وتحمي الرئتين والقلب.
  • الحويصلات الهوائية: وهي أكياس هوائية صغيرة في الرئتين حيث يتم تبادل الأكسجين وثاني أكسيد الكربون.
  • القصيبات الهوائية: وهي الفروع الصغيرة من الشعب الهوائية التي تؤدي إلى الحويصلات الهوائية.
  • الشعيرات الدموية: وهي الأوعية الدموية الموجودة في جدران الحويصلات الهوائية التي تنقل الأكسجين وثاني أكسيد الكربون.
  • غشاء الجنب: وهي أكياس رقيقة تحيط بكل فص من فصوص الرئة وتفصل رئتيك عن جدار الصدر.
  • الأهداب: وهي الشعيرات الصغيرة التي تتحرك في حركة تشبه الموجة لتصفية الغبار والمواد المهيجة الأخرى من الممرات الهوائية.
  • لسان المزمار: وهي قطعة نسيجية عند مدخل القصبة الهوائية تنغلق عند البلع لإبقاء الطعام والسوائل بعيدًا عن مجرى الهواء.
  • الحنجرة (صندوق الصوت): وهب عضو مجوف يسمح لك بالتحدث وإصدار الأصوات عندما يتحرك الهواء للداخل والخارج.

شاهد أيضًا: الرئة اليمنى للانسان اكبر من اليسرى

آلية عمل الجهاز التنفسي

تعمل الأعضاء المكونة للجهاز التنفسي كوحدة وظيفية داخل الجهاز التنفسي، حيث يدخل الهواء من الفم والأنف ويشق طريقه إلى أسفل القصبة الهوائية، وتنقسم القصبة الهوائية إلى القصيبات الهوائية لكل رئة، حيث تنقسم إلى عدد من الأنابيب الأصغر التي تؤدي إلى الحويصلات الهوائية، هذه الأكياس الصغيرة داخل الرئة وهي المواقع الفعلية لتبادل الغازات، تتلامس الحويصلات الهوائية مباشرةً مع الشعيرات الدموية الدقيقة من الجهاز الدوري وتكون قادرة على تمرير جزيئات الغاز الصغيرة وبعض منتجات النفايات عبر أغشية الخلايا التي تفصل بينها، فيضاف الأكسجين إلى الدم، بينما يؤخذ ثاني أكسيد الكربون إلى الحويصلات الهوائية، عندما يتم إطلاق النفس يتم إطلاق ثاني أكسيد الكربون هذا في الغلاف الجوي ويشق الأكسجين طريقه عبر الدورة الدموية إلى الأنسجة، حيث سيطلق الأكسجين ويلتقط المزيد من ثاني أكسيد الكربون، وهكذا فإن دورة التنفس تتكرر باستمرار.[1]

وظيفة الجهاز التنفسي

ليست وظيفة الجهاز التنفسي هي عملية التنفس فحسب إنما يقوم الجهاز التنفسي بالعديد من الوظائف الأخرى المهمة وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن وظيفة الجهاز التنفسي بشئٍ من التفصيل.[1]

التنفس وتبادل الغازات

الوظيفة الأساسية للجهاز التنفسي هي تبادل الغازات حيث تستخدم الخلايا الحيوانية التي من ضمنها خلايا الإنسان الأكسجين وتنتج ثاني أكسيد الكربون كمنتج ثانوي، لا تحتاج الحيوانات فقط إلى وسيلة لإدخال المزيد من الأكسجين إلى الخلايا، ولكنها تحتاج أيضًا إلى طريقة لإزالة ثاني أكسيد الكربون، ويوفر الجهاز التنفسي هذه الوظيفة، تقوم رئتا الإنسان أو خياشيم الحيوان بإزالة ثاني أكسيد الكربون أثناء توصيل الأكسجين إلى الدم، زيتم نقل هذا الأكسجين إلى الأنسجة، وتودع الأنسجة نفاياتها من ثاني أكسيد الكربون والتي يتم نقلها بعد ذلك إلى الرئتين لخروجها من الجسم.[1]

خروج الأصوات

في حين أن الوظيفة الأساسية للجهاز التنفسي هي تبادل الغازات، فإن هذا الجهاز العضوي الواسع له أيضًا بعض الأدوار الأخرى، في البشر والثدييات الأخرى، فيعتبر الجهاز التنفسي جزءًا لا يتجزأ من إنشاء الأصوات مثل تلك المستخدمة في الكلام، وتشارك هياكل الجهاز التنفسي العلوي وخاصةً الحنجرة في إنتاج الصوت ويمكنها تعديل درجة الصوت والحجم والوضوح.[1]

القدرة على الشم

يلعب الأنف دورًا مهمًا في التنفس، لكن الأعصاب الشمية والتركيبات المرتبطة به تشارك أيضًا في استشعار الرائحة، فتمتلك معظم الحيوانات نوعًا من الحواس الشمية، وعادةً ما تكون على شكل أعصاب داخل الجهاز التنفسي، فعلى سبيل المثال أسماك القرش يمكن أن تشم رائحة الدم في الماء على بعد عدة أميال، كما تستخدم الحيوانات المفترسة الأرضية مثل الذئاب حواسها الشمية لاكتشاف الفريسة.[1]

توفير المناعة والحصانة

تحمي خلايا الجهاز التنفسي الجسم أيضًا من غزو مسببات الأمراض عبر الممرات الأنفية، فهي لها دور مهم في الجهاز المناعي حيث أن الجهاز التنفسي هو أحد أجهزة الأعضاء ذات التفاعل المكثف والمتكرر مع البيئة (والآخر هو الجهاز الهضمي)، يمكن أن تفرز الخلايا التنفسية في مجرى الهواء أجسامًا مضادة، والعديد من الإنزيمات والببتيدات وكذلك الجزيئات المؤكسدة الصغيرة التي تعيق الاستعمار الممرض، بالإضافة إلى ذلك تفرز بعض هذه الخلايا التنفسية أيضًا المخاط لحبس جزيئات الغبار الكبيرة، يوجد في الجهاز التنفسي أيضًا نسيجًا ليمفاويًا متخصصًا يمكنه إنتاج الخلايا الليمفاوية كخط دفاع أول، كما أن السعال والعطس من الآليات الهامة الأخرى المستخدمة لمكافحة العدوى، عن طريق إزالة كميات كبيرة من البكتيريا أو الفيروسات المحتبسة في المخاط.[1]

وظائف أخرى للجهاز التنفسي

يقوم الجهاز التنفسي أيضًا بالعديد من الوظائف الأخرى لجسم الإنسان والتي تتمثل في:[1]

  • تساعد خلايا الجهاز التنفسي في إزالة الجلطات من الأوعية الدموية الرئوية.
  • تنشط خلايا الجهاز التنفسي الهرمونات وإما تزيل أو تضيف المواد المنتشرة في الدم.
  • يمكن أن تجعل خلايا الجهاز التنفسي الهواء الداخل دافئًا ورطبًا، من أجل حماية الخلايا الحساسة في الممرات التنفسية الداخلية.
  • تنتج الخلايا الموجودة في الرئة مادة خافضة للتوتر السطحي تجعل عملية الاستنشاق والزفير أسهل.

أمراض تصيب الجهاز التنفسي

يمكن أن تنشأ أمراض الجهاز التنفسي بسبب انسداد مجرى الهواء، أو انقباض الممرات الهوائية أو فقدان مساحة واسعة من الحويصلات الهوائية لتبادل الغازات، قد تكون هناك أيضًا صعوبات في عمل الشعيرات الدموية المحيطة بهذه الحويصلات، إما بسبب الجلطات أو بسبب تغير وظيفة القلب، ويمكن أن تكون هذه الأمراض حالات مزمنة أو عدوى مؤقتة، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن أشهر الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي.[1]

نزلات البرد

إن نزلات البرد ناتجة عن عدد كبير من الفيروسات المختلفة مع كون فيروسات الأنف هي السبب الأكثر شيوعًا لهذا المرض، وعادًة ما تحدث نزلات البرد بسبب عدوى في الجهاز التنفسي العلوي، على الرغم من أنها يمكن أن تنتشر أحيانًا نحو الأذنين أو الهياكل التنفسية السفلية أيضًا، وتنتقل هذه العدوى عن طريق الاتصال المباشر مع الشخص المصاب، وخاصة إفرازات الأنف، ويصعب منع هذا المرض بشكلٍ خاص لأن الشخص يكون معدي قبل أن تبدأ الأعراض في الظهور، عادةً ما تتلامس الفيروسات مع خلايا الأنف، والتي تنتج بعد ذلك سائلًا لاحتجاز هذه الكائنات الدقيقة وطردها من الجسم، ويتبع ذلك العطس والسعال، خاصةً إذا كان الفيروس ينتقل إلى عمق مجرى الهواء، يُعد سعال البلغم السميك أو الأصفر أو الأخضر علامة على تعرض هذه الميكروبات لهجوم من قبل الجهاز المناعي للشخص.[1]

مرض الدرن

إن هذا المرض المعروف بمرض السل أيضًا هو عدوى بكتيرية يمكن أن تؤدي في كثير من الأحيان إلى الوفاة بعد مرض مؤلم، تنتشر العدوى عن طريق انتقال البكتيريا الحية من الشخص المصاب وخاصةً من خلال إفرازات الفم والأنف، نظرًا لأن البكتيريا شديدة التحمل ويمكن أن توجد في صورة جافة لعدة أشهر، يمكن أن يصل المرض بسرعة إلى نسب وبائية في المناطق التي تكون فيها الكثافة السكانية عالية، أو عندما يكون هناك موسم برد طويل حيث يبقى الناس في منازلهم ويتفاعلون بشكل وثيق مع بعضهم البعض، يمكن للعديد من الأطفال والبالغين الأصحاء التغلب على العدوى دون ظهور أعراض واضحة، حيث يمكن لفحص الدم فقط تأكيد حدوث العدوى.[1]

سرطان الرئة

سرطان الرئة هو تطور ورم خبيث في الرئتين، وهو يرتبط بنمو الخلايا غير المنضبط داخل الأنسجة وانتقال هذه الخلايا إلى أعضاء أخرى داخل الجسم، ويعد التدخين خاصةً عندما يبدأ في سن مبكرة أكثر عوامل الخطر للإصابة بسرطان الرئة، غالبًا ما يكون التدخين السلبي بنفس الخطورة، وعلى الرغم من أن تدخين التبغ يمثل أكثر من 80% من حالات سرطان الرئة، فإن أي مادة كيميائية تزعج البطانات الداخلية الدقيقة للرئة بشكل متكرر يمكن أن تؤدي إلى تكوين ورم، وتشمل هذه المواد الكروم والنيكل وغاز الرادون وغبار اليورانيوم وغبار الفحم، كما أن العضو الأكثر شيوعًا لانتشار ورم خبيث لسرطان الرئة هو العظام، لذلك فإن المراحل المتقدمة من المرض تنطوي أيضًا على ألم في العظام.[1]

أمراض أخرى تصيب الجهاز التنفسي

يمكن أن يصيب الجهاز التنفسي مجموعة من الأمراض الأخرى مثل:[1][2]

  • الحساسية الصدرية.
  • الربو.
  • السعال.
  • تليف الرئة.
  • الخانوق.
  • الالتهاب الرئوي.
  • التهاب الحلق.
  • تلوثات المجاري التنفسية العليا.
  • النفاخ.
  • داء الحويصلات الهوائية البروتيني.
  • شلل الحجاب الحاجز.
  • التهاب القصبات الهوائية.
  • ضيق القصبات الهوائية.
  • تسرب الهواء من الرئة.
  • خراج الرئة.
  • التهاب الحنجرة.
  • الفشل التنفسي.
  • متلازمة الفشل التنفسي الحاد.
  • نقص التأكسج.
  • متلازمة انقطاع النفس النومي.
  • الكدمة الرئوية.
  • فتق الرئة.
  • أورام حميدة في الرئة.
  • الانحجاز الرئوي.
  • مرض الانسداد الرئوي المزمن.
  • فرط ضغط الدم الرئوي.
  • الجمرة الخبيثة.
  • التهاب لسان المزمار.
  • وذمة الرئة.
  • التليف الكيسي.
  • الإنصمام الرئوي.

المحافظة على الجهاز التنفسي

يمكن الحفاظ على الجهاز التنفسي ووقايته من الكثير من الأمراض عن طريق اتباع بعض النصائح والتي من أهمها ما يلي:[2]

  • تجنب الملوثات التي يمكن أن تلحق الضرر بمجرى الهواء، بما في ذلك التدخين السلبي، والمواد الكيميائية.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • ارتداء كمامة عند التعرض لأبخرة أو غبار أو أنواع أخرى من الملوثات لأي سبب من الأسباب.
  • اتباع نظامًا غذائيًا صحيًا مع الكثير من الفواكه والخضروات.
  • شرب كمية وفيرة من الماء.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام للحفاظ على صحة الرئتين.
  • منع العدوى عن طريق غسل اليدين كثيرًا بالماء والصابون وتجنب مخالطة الأشخاص المصابة.

شاهد أيضًا: الوقاية من امراض الجهاز التنفسي .. 5 طرق للوقاية من الامراض التنفسية

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال كم عدد اعضاء الجهاز التنفسي؟، كما نكون قد تحدثنا عن الجهاز التنفسي والوظائف المختلفة التي يقوم بها، كما تكلمنا عن آلية عمل الجهاز التنفسي، والأمراض المختلفة التي يمكن أن يتعرض لها الجهاز التنفسي، كما عرفنا كيفية الحفاظ على صحة الجهاز التنفسي ووقايته من الإصابة بالأمراض بطرق مختلفة.

المراجع

  1. ^ Biology dictionary.com , Respiratory System , 15/4/2021
  2. ^ Cleveland clinic.com , Respiratory System , 15/4/2021
166 مشاهدة