كم عدد ركعات قيام الليل في العشر الأواخر

كتابة إيناس - تاريخ الكتابة: 2 مايو 2021 , 05:05 - آخر تحديث : 2 مايو 2021 , 01:05
كم عدد ركعات قيام الليل في العشر الأواخر

كم عدد ركعات قيام الليل في العشر الأواخر ، من الأسئلة الهامة التي سيتم التعرف عليها في هذا المقال، فمن الجدير بالذّكر أن قيام الليل من أفضل العبادات إلى الله تعالى، فالله تبارك وتعالى ينزل إلى السماء الدنيا ليسمع الدعوات ويستجيبها، ولا سيما في شهر رمضان المبارك الذي هو من أعظم شهور السنة.

كم عدد ركعات قيام الليل في العشر الأواخر

إن عدد ركعات قيام الليل في العشر الأواخر من شهر رمضان غير محددة ولا يمكن تعيينها، حيث يستطيع العبد أن يصلي عدد الركعات التي يشاؤها بشرط أن تكون مثنى مثنى، ودليل ذلك من القرآن الكريم: بقوله: (وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا)، وأما الدليل من السنة النبوية الشريفة: أن النبي – صلى الله عليه وسلم – كان يصلي بغير عدد الركعات الإحدى عشرة، وذلك في قولها: (كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يُصَلِّي مِنَ اللَّيْلِ ثَلَاثَ عَشْرَةَ رَكْعَةً، يُوتِرُ مِن ذلكَ بخَمْسٍ)، ودليل ذلك أيضًا: حديث عائشة -رضي الله عنها- عندما سُئِلَّت: (كيفَ كَانَتْ صَلَاةُ رَسولِ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- في رَمَضَانَ؟ فَقَالَتْ: ما كانَ يَزِيدُ في رَمَضَانَ ولَا في غيرِهِ علَى إحْدَى عَشْرَةَ رَكْعَةً، يُصَلِّي أرْبَعًا، فلا تَسَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي أرْبَعًا، فلا تَسَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي ثَلَاثًا. فَقُلتُ: يا رَسولَ اللَّهِ، أتَنَامُ قَبْلَ أنْ تُوتِرَ؟ قَالَ: يا عَائِشَةُ، إنَّ عَيْنَيَّ تَنَامَانِ ولَا يَنَامُ قَلْبِي).

شاهد أيضًاكم عدد ركعات صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان

وقت قيام الليل في رمضان والعشر الأواخر

إن أفضل وقت لقيام الليل في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك هو الثلث الأخير من الليل حيث ينزل الله سبحانه وتعالى إلى السماء ليسمع الدعوات، وورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنّه قال: (أَحَبُّ الصيامِ إلى اللهِ صيامُ داودَ، كان يصومُ يوماً ويُفْطِرُ يومًا، وأَحَبُّ الصلاةِ إلى اللهِ صلاةُ داودَ، كان ينامُ نصفَ الليلِ ويقومُ ثُلُثَهُ، وينامُ سُدُسَهُ).

شاهد أيضاً: طريقة صلاة القيام في رمضان

حال النبي صلى الله عليه وسلم في العشر الأواخر

ورد عن السيدة عائشة رضي الله عنها كيف كان حال النبي صلى الله عليه وسلم في العشر الأواخر من شهر رمضان، حيث قالت: (كانَ رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ-، إذَا دَخَلَ العَشْرُ، أَحْيَا اللَّيْلَ، وَأَيْقَظَ أَهْلَهُ، وَجَدَّ وَشَدَّ المِئْزَرَ)، وقال -صلى الله عليه وسلم-: (رحِمَ اللَّهُ رجلًا قامَ منَ اللَّيلِ فصلَّى وأيقظَ امرأتَهُ فصلَّت فإن أبَت نضحَ في وجهِها الماءَ رحِمَ اللَّهُ امرأةً قامَت منَ اللَّيلِ فَصلَّت وأيقَظَت زَوجَها فإن أبَى نضَحَت في وجهِهِ الماءَ).[2]

اغتنام العشر الأواخر من رمضان

إن القدوة الأول والأخير في كيفية اغتنام العشر الأواخر هو الرسول صلى الله عليه وسلم وارد في حديث عبدِ اللهِ بنِ عبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْه حيث قال: ((أنَّه باتَ عند ميمونةَ أمِّ المؤمنينَ رَضِيَ اللهُ عَنْها، وهي خالتُه، قال: فاضطجعتُ على عُرضِ الوسادةِ، واضطجع رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم وأهلُه في طولِها، فنامَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم حتى انتصَف اللَّيلُ، أو قَبْله بقليلٍ، أو بَعدَه بقليلٍ، ثم استيقظَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فجَلَس، فمَسحَ النومَ عن وجهِه بيدِه، ثم قرأَ العشرَ آياتٍ خواتيمَ سورةِ آل عمران، ثم قامَ إلى شَنٍّ مُعلَّقة، فتوضَّأ منها فأحسنَ وُضوءَه، ثم قامَ يُصلِّي. قال عبدُ اللهِ بنُ عبَّاس رَضِيَ اللهُ عَنْهما: فقمتُ، فصنعتُ مثلَ ما صنَع، ثم ذهبتُ فقُمتُ إلى جَنبه، فوضَعَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يدَه اليُمنى على رأسي، وأخَذَ بأُذني اليُمنى يَفتِلُها بيدِه، فصلَّى رَكعتينِ، ثم ركعتينِ، ثم ركعتينِ، ثم ركعتينِ، ثم ركعتينِ، ثم ركعتينِ، ثم أَوْتَرَ، ثم اضطجع حتَّى جاءَه المؤذِّنُ، فقام فصلَّى ركعتينِ خفيفتينِ، ثم خرَج فصلَّى الصُّبحَ)).

شاهد أيضًا: صفة صلاة التراويح والقيام

إلى هنا نكون قد بينا وأجبنا على سؤال: كم عدد ركعات قيام الليل في العشر الأواخر ؟ كما بينا العديد من الأمور المتعلقة بالعشر الأواخر وكيفية اغتنام أيامها بالعبادة والتقرب إلى الله تعالى.

المراجع

  1. ^ وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية - الكويت ، الموسوعة الفقهية الكويتية (الطبعة الثانية)، الكويت: دار السلاسل، صفحة 135، جزء 27. بتصرّف , 01-05-2021
  2. ^ علي بادحدح، دروس للشيخ علي بن عمر بادحدح، صفحة 3، جزء 38. بتصرّف , 01-05-2021
629 مشاهدة