كيف أيقظ أولادي لصلاة الفجر

كتابة كتّاب محتويات - آخر تحديث: 20 ديسمبر 2019 , 20:12
كيف أيقظ أولادي لصلاة الفجر

أن يعتد الأبناء على القيام لصلاة الفجر بصحبة الوالدين فهو أمر حميد. كما أن أجمل الأوقات التي تقضيها الأسرة معاً هي أوقات صلاة الجماعة، والتي تبث في النفس مشاعراً إنسانية سمحة. ويعتبر الالتزام بصلاة الفجر تحديداً هو إلتزام روحاني لابد وأن يصحبه التشجيع، وكذا التذكير بأفضال هذه الصلاة، وفضل صلاتها في جماعة. وللتعرف على إجابة سؤال حمله عنوان مقالنا ” كيف أيقظ أولادي لصلاة الفجر ” نستعرض معكم الأسطر التالية بموقعنا محتويات.

كيف نشجع أبناءنا على صلاة الجماعة؟

  • تأتي أهمية تشجيع الأبناء على الصلاة في جماعة، بربط أهمية الصلاة مع الأسرة، وأن يكون الأم أو الأب إماماً للأبناء، والتذكير بأن هذا ما كان يحدث في بيوت الأجداد والجدات.
  • يُضاف أن يوضع صندوق صغير مثلاً، أو زجاجة يُدفع فيها عملة معدنية لكل من يستطيع تذكير أفراد الأسرة أولاً بميعاد صلاة الجماعة في كل الأوقات.
  • يُمكن مشاهدة أيضاً الأفلام الكرتونية، التي تعلم الصلاة للفرد، والصلاة في جماعة.
  • تستطيعون أيضاً ترك إحدى الكاميرات تعمل في تصويركم أثناء أداء الصلاة، لتعميق أثر وجداني طيب عند إقامة الصلوات في جماعة.
  • احرصوا كذلك على تكرار الأمر في المساجد الملاحقة، للشواطيء أو الحدائق، وتعليم الأبناء ساعتها كيف يُصل بين النساء والرجال في صلاة المسجد مثلما يحدث وتصلي النساء خلف الرجال بالمنزل.
  • شجعوا أبناءكم على فعل الأمر مع أصدقائهم، وزملائهم المقربين بطريقة لينة، وأسلوب مهذب.
كيف أيقظ أولادي لصلاة الفجر بطريقة طيبة

كيف نعرف أبناءنا بفضل صلاة الفجر في جماعة؟

  • مبدأياً، لابد من تعريف الأطفال بأن صلاة الفجر تكتسب أهميتها لأنها تأتي في الوقت الذي يحلو فيه النوم، لهذا فثوابها أعظم.
  • ثانياً، إخبار الأطفال بأنصلاة الفجر في جماعة تحمي صاحبها من أشياء كثيرة، على رأسها الصفات الغير جيدة كالنفاق، والكذب؛ فالمسلم لا يكذب، ولا ينافق.
  • ثالثاً، الإشارة أن صلاة الفجر تمد الجسم، والذهن، والنفس بالطاقة الإيجابية، وأن الله يبارك فيها إذ أنها تسبق وقت الشروق الذي لا تجب الصلاة إلا بعده.
  • رابعاً، التذكير بأن أي دعوات بعد صلاة الفجر هي مكتوبة عند الله عز وجل ومستجابة بإذنه عز وجل، لأن وقت الفجر من الأوقات التي يُستجاب فيها الدعاء.
  • خامساً، أن صلاة الفجر تُقهر الشيطان للقائمين من أجل أدائها، وتجعل سلوك المسلم قائماً على حب كل ماهو خير، ونبذ كل ما هو شر وباطل.
  • سادساً، التوكيد على ضرورة قراءة ورد من القرآن الكريم بعد صلاة الفجر، لأن ذلك الورد سيشهد لصاحبه يوم القيامة.
  • سابعا، التوكيد على أن صلاة الفجر في جماعة الأسرة، وجماعة المسجد تكون فعلاً طيباً يحسبه الله جهاداً في سبيل الدين، ويُحسب لجميع أفراد الأسرة بثواب عظيم.
  • ثامناً، يُمكن أن نرفع شعاراً أو نكتب عبارة ونعلقها بغرف الأبناء، وقرب أسرتهم عن صلاة الفجر، وفضل حبها، والحرص على قيامها.

كيف أيقظ أبنائي لصلاة الفجر؟

  • يُحرص على ربط وقت صلاة الفجر بأمر مُحبب إلى نفوس الأطفال؛ كإشعال البخور في المنزل مثلاً، ويُفضل أن يكن رائحة المسك.
  • يُمكن كذلك التربيت على كتف الأبناء، مع إزاحة قليل من الغطاء عنهم، ومساعدتهم على القيام، ومسح أوجههم بقليل من المياه الفاترة،؛ لتشجيعهم على الوضوء.
  • يفي قليل من المرح في البداية بالغرض، كأن يحمل الأب أبنائه، وكذا الأم مع بناتها، والمناجاة بعبارات التدليل، وأسماء التدليل أيضاً حتى يقوموا.
  • يُشجع ترك هدية بسيطة، أو عملات معدنية، أو حلوى محببة بجوار الأسرة، أو بغرفة المعيشة على إيقاظ الأبناء لصلاة الفجر.
  • يفيد ضبط منبهات الهواتف المحمولة، أو الألواح الإلكترونية على كل ما يُحمس على صلاة الفجر، كنشيد ديني مثلاً، أو حتى الآذان نفسه بصوت المؤذن المحبب إليهم.
خير ما يمكن تذكير الأبناء به هو ذلك الحديث الشريف عن فضل صلاة الفجر

246 مشاهدة
error: المحتوى محمي!!