ما الجسيمات الموجودة في نواة الذرة

كتابة ربا عبدالله - تاريخ الكتابة: 27 أكتوبر 2020 , 13:10
ما الجسيمات الموجودة في نواة الذرة

ما الجسيمات الموجودة في نواة الذرة ، سؤال سنتطرق للإجابة عليه ضمن هذه المقالة، حيث أن الذرات أساس كل شيء في الطبيعة، وذلك لإن الذرة هي اللبنة الأساسية المكونة لأي مادة من حولنا، مثال ذلك الماء، والهواء، والأملاح، وغيرها الكثير؛ وتختلف الذرات من مادة لأخرى، كما أن أوزانها تختلف حسب وزن أو كتلة الجسيمات الموجودة بداخلها، لذلك من المهم معرفة  ما الجسيمات الموجودة في نواة الذرة.

ما الجسيمات الموجودة في نواة الذرة

الذرة هي الوحدة الأساسية للمادة، ومصدر مصطلح الذرة يوناني ويعني غير قابل للتجزئة، أي أن الذرة غير قابلة للتقسيم والتجزئة، تشكلت الذرات بعد الانفجار العظيم قبل ١٣,٧ مليار سنة؛ وكان يعتقد في السابق أن الذرات هي أصغر الأشياء في الكون ولا يمكن تقسيمها؛ وأثبتت الدراسات أن الذرة تتكون من ثلاثة جسيمات ولكن ليست جميعها تقع في نواة الذرة؛ فالجسيمات هي البروتونات والنيوترونات والإلكترونات، وهذه الجسيمات تتوزع في منطقتين، الأولى موجودة في مركز الذرة وهي نواة الذرة والتي تتكون من البروتونات والنيوترونات، والمنطقة الثانية وهي الخارجية والتي تحتوي على الإلكترونات حيث تدور هذه الإلكترونات في مدارات حول النواة، فبذلك ما الجسيمات الموجودة في نواة الذرة هي البروتونات والنيترونات. [1]

تاريخ الذرة

يعود تاريخ تطور ودراسة مكونات الذرة و ما الجسيمات الموجودة في نواة الذرة بناءً على النظريات الآتية:[1]
نظرية ديموقريطس

تعود نظرية الذرة إلى ما لا يقل عن ٤٤٠ سنة قبل الميلاد، وتعود إلى العالم الفيلسوف اليوناني ديموقريطس، حيث بنى نظريته عن الذرات بناءً على أعمال فلاسفة سابقين، وتضمن شرحه الأفكار التي تفيد أن الذرات توجد بشكل منفصل عن بعضها البعض، وأن هناك كمية لا حصر لها من الذرات، وأن الذرات قادرة على الحركة ويمكنها أن تتحدد معًا لتكوين المادة ولكن فشل ديموقريطس في توضيح كيف تندمج مع بعضها البعض لتكون مادة جديدة، وبسسب أن الفلاسفة في ذلك الوقت افترضوا أن المادة تتكون من الأرض والهواء والنار فقد تم استبعاد نظرية ديموقريطس الذرية.

نظرية جون دالتون

بنى جون دالتون الكيميائي البريطاني أفكاره على أفكار ديموقريطس، وطرح نظريته في عام 1803، حيث ضمت الكثير من الأفكار من نظرية ديموقريطس مثل أن الذرات غير قابلة للتجزئة وغير قابلة للتدمير، وتضمنت نظرية دالتون الأفكار الإضافية التالية وهي أن جميع ذرات عنصر معين تكون متطابقة ، وأن ذرات أي عنصر سيكون لها أوزان وخصائص مختلفة عن ذرات عنصر آخر، بالإضافة إلى أن الذرات لا يمكن تكوينها أو تدميرها وأن هذه المادة تتكون من اتحاد الذرات في أعداد صحيحة بسيطة.

نظرية طومسون

أثبت طومسون الفيزيائي البريطاني مكتشف الإلكترون في عام ١٨٩٧ أنه يمكن تقسيم الذرات، حيث تمكن من تحديد وجود الإلكترونات من خلال دراسة التفريغ الكهربائي في أنابيب أشعة المهبط، فقد انحرفت الأشعة داخل الأنبوب مما أثبت وجود جسيم سالب الشحنة داخل الأنبوب المفرغ.

نظرية رذرفورد 

العالم رذرفورد هو من قام بتعديل النموذج الذري وتطويره، ودرس تحت إشراف طومسون في عام ١٩١١م حيث نشر رذرفورد نسخته من نموذجه للذرة، والتي تضمنت أن الذرة تتكون من نواة موجبة الشحنة، تدور حولها إلكترونات سالبة الشحنة، ولا زال نموذج رذفورد للذرة هو النموذج الأساسي المستخدم إلى يومنا هذا.

معلومات عن الذرة 

بعد التعرف على إجابة سؤال ما الجسيمات الموجودة في نواة الذرة، فيما يأتي معلومات أساسية عن الذرة:[2]

  • تتكون الذرة لأي مادة من جسيمات تسمى البروتونات والنيوترونات والإلكترونات.
  • توجد البروتونات والنيوترونات في نواة الذرة، بينما تدور الإلكترونات في مدارات حول نواة الذرة، حيث شحنة البروتونات موجبة، وشحنة النيوترونات متعادلة، بالإضافة إلى أن شحنة الإلكترونات سالبة.
  • تتمتع الذرات بخصائص مختلفة من ذرة إلى أخرى وذلك بسبب ترتيب وعدد جسيماتها الأساسية.
  • البروتونات والنيترونات لهما نفس الكتلة تقريبًا، في حين أن كتلة الإلكترونات أصغر بكثير.

وفي ختام المقالة كنا قد ذكرنا الإجابة على سؤال ما الجسيمات الموجودة في نواة الذرة ، ووضحنا الجسميات الموجودة في الذرة ليست جميعها موجودة في النواة، وذكرنا تاريخ الذرة وتطور دراستها، بالإضافة إلى معلومات عن الذرة ،

المراجع

  1. ^ livescience.com , What Is an Atom? , 27/10/2020
  2. ^ courses.lumenlearning.com , The Structure of the Atom , 27/10/2020
6049 مشاهدة