ما معنى الديمقراطية في اللغة الإغريقية

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 28 مايو 2021 , 14:05 - آخر تحديث : 28 مايو 2021 , 12:05
ما معنى الديمقراطية في اللغة الإغريقية

ما معنى الديمقراطية في اللغة الإغريقية والتي عرفت منذ زمن طويل، حيث كان اليونانيون على دراية باللغة القديمة، وهي اللغة الاغريقية وظلوا يتحدثون بها حتى القرن التاسع الميلادي، وتعد اللغة الاغريقية اللغة المستخدمة من قبل الكتاب والفلاسفة في الماضي، بالإضافة لاستخدامها في كتابة المسرحيات، وقد اهتم الكثير من الباحثين من العالم الغربي بدراسة تلك اللغة، وذلك لأنها تعبر عن تاريخ الحضارات القديمة.

ما معنى الديمقراطية في اللغة الإغريقية

المراد بالديمقراطية في اللغة الإغريقية هي أن يكون الحكم بيد الشعب فقط، فهي ديمقراطية يحق للمواطنين فيها التصويت مباشرة على تطبيق القواعد والأنظمة، ولكن التصويت ليس متاح لجميع المواطنين، فهو حق مكفول للرجل الأثيني البالغ فقط، ويحرم من التصويت الأجانب والنساء والعبيد، ويتراوح عدد الناخبين من 30.000 إلى 50.000 من إجمالي عدد السكان البالغ عددهم 250.000 إلى 300.000، أي أن عدد الناخبين لا يتجاوز 30٪ من إجمالي عدد السكان البالغين.

تعد الديمقراطية الإغريقية أو الأثينية أول نظام عالمي يتم إنشاؤه في القرن الخامس قبل الميلاد تقريبًا في مدينة أثينا، واتبعت مدن يونانية أخرى أشكال مختلفة من الاستقلال، لكن أكثرها تمكنًا كان الديمقراطية الأثينية.

ما هي الديمقراطية

الديمقراطية هي أحد أشكال الحكم يحق فيه لكل مواطن المشاركة في عملية عادلة بشكل مباشر أو غير مباشر من قبل انتخاب أشخاص يمثلونه لتقديم المشورة والتطوير وتنفيذ القانون، وتتضمن كافة الأوضاع الخاصة بالحكم سواء الاجتماعية أو الاقتصادية أو الثقافية التي تعطي الحق للمواطنين في ممارسة حق تقرير المصير السياسي بطريقة ديمقراطية ومتساوية.[1]

الديمقراطية في الحضارة الرومانية

يعتبر أول من وضع قواعد الديمقراطية هو العالم الأثيني والمؤسس سولون، حيث استطاع في الفترة بين القرنين السابع والسادس قبل الميلاد في تشكيل قواعد وقوانين الديمقراطية، وهو الجسر الذي أنقذ أثينا من الصراع الداخلي وأنقذها من مشهد الحرب، لقد حقق سولون سلطته من خلال إعلان الصفح على نطاق واسع والسماح للعديد من النازحين بالعودة والحصول على حقوقهم الكاملة.

كما أطلق سراح الأشخاص الذين تم استعبادهم لعدم قدرتهم على سداد ديونهم، ووضع قانونًا ينص على منع استعباد الناس لعدم قدرتهم على سداد ديونهم، وبالإضافة إلى كل هذا، استطاع سولون تقسيم المجتمع إلى أربع طبقات وفقًا لقوانين الدخل والضرائب، وشكل مجلسًا يسمى مجلس الاربعمائة، والذي يتم انتخاب أعضائه من قبل شعب الأربع قبائل، طور سولون أيضًا ما كان يُعرف باسم القضاة، حيث يتم اختيار الأعضاء من قبل العديد من كل فئة للنظر في مجموعة متنوعة من القضايا والتناقضات باستثناء القتل.

شاهد أيضًا: مفهوم الديمقراطية

أنواع الديمقراطية

توجد أنواع مختلفة للديمقراطية، وهي كما يلي:

  • الديمقراطيات الكاملة: وتعني دولة ليبرالية ومستقلة سياسيًا، ولكنها أيضًا مدعومة بثقافة تعزز نجاح المبادئ الديمقراطية، وهذه البلدان لديها نظام من الضوابط والتوازنات الحكومية، وتمتاز باستقلال القضاء ووسائل الإعلام في اتخاذ القرارات، بالإضافة إلى عمل الحكومات بشكل مناسب مع التنوع، هذه الدول ببساطة ليس لديها مشاكل مع التحول الديمقراطي.
  • الديمقراطيات المعيبة: وهي عبارة عن دولة انتخابات نزيهة وحرة وتحترم فيها الحريات المدنية، وهذه الدول لديها مشاكل كبيرة في مجالات أخرى من الحكم، بما في ذلك الثقافة السياسية الرجعية، والمشاركة السياسية المنخفضة، وقضايا الحكم.
  • النظام المختلط: هذه دول يتم فيها تزوير الانتخابات، مما يمنعها من الحصول على الاستقلال، وفي معظم الحالات، هذه الدول لديها حكومات تقوض حكم القانون والديمقراطية، وانتشار الفساد والمضايقات، وممارسة الضغط على الصحافة ووسائل الإعلام، والخروج على القانون، ووجود المشاكل في سياق الإدارة.
  • النظام الاستبدادي: وفي هذه الدول لا وجود للتعددية السياسية فيها، أو موجودة ولكن بنسبة قليل، عادةً ما يكون الحكم الديكتاتوري هو المطبق في تلك الدول، وقد يكون لديها بعض ثقافة الاستقلال، ولكن مع القليل من الأهمية، تعد انتهاكات الديمقراطية شائعة ومنتشرة، والانتخابات (إذا حدثت) غير عادلة وحرة، لأن وسائل الإعلام غالبًا ما تكون مملوكة، أو تكون محكومة من قبل مجموعات تابعة للحزب الحاكم، ولا يكون القضاء مستقلاً، وهناك رقابة في كل مكان، ويمنع انتقاد للحكومة.[2]

شاهد أيضًا: ما هو نظام الحكم في بريطانيا

أشكال الديمقراطية

هناك عدة أشكال للديمقراطية منها:

  • ديمقراطية ليبرالية: هذا الشكل من الديمقراطية له عدة مميزات، ومنها إجراء الانتخابات بين الأحزاب السياسية بنزاهة وتنافس شريف، والتفريق بين السلطات المختلفة في فروع الحكومة.
  • وديمقراطية مباشرة: أو الحرية المطلقة هي شكل من أشكال الحرية التي يتخذ فيها الناس قرارات مباشرة من أجل الحق في تقرير المصير، هذا يختلف عن معظم الديمقراطيات الحالية، أصبحت فكرة قيادة الإدارة المباشرة والمشاركة كنموذج يحتذى به، أساس عمل العديد من المهنيين والخبراء والمسؤولين والفلاسفة أهمهم: جان جاك روسو، جون ستيوارت، جورج كول.
  • ديمقراطية شعبية: أُطلق هذا الاسم على أساليب الحكم في البلدان التي كانت توجد فيها ديمقراطيات انفصالية، واعتبر المواطنون الغربيون هذه الأساليب غير ديمقراطية، نظرًا لتعارضها مع معايير الديمقراطية، حيث أنها تعطي الشعب حرية الاختيار، ودعم حزب سياسي رفضه، أو التفضيل بين الأحزاب السياسية.
  • وديمقراطية توافقية: تتميز بانحسار ثقافة الصراع بين الأقليات والأغلبية، وتغيرها إلى التوافق والمفاوضة الجماعية، مما يؤدي إلى المصلحة العليا للشعب، ومشاركة الأقل انتخابًا في الحكومة، أو في السياسة العليا.
  • ديمقراطية موجهة: تشير الكلمة إلى حكومة ديمقراطية ترتفع فيها مستويات الحكام المستبدين، تحصل الحكومات على حقوقها من خلال انتخابات حرة ونزيهة، ولكن في الوقت نفسه، ليس لهذه الانتخابات أهمية كبيرة إلى جانب قدرتها على تغيير قوانين الولاية أو الانتخابات أو الفكر أو الهدف.
  • وديمقراطية شمولية: إنه نظام حكومي، يحكم فيه الناخبون قانونيًا من خلال الحفاظ على وحدة الدولة القومية، ولا يهتم مواطنوها بالمشاركة في اتخاذ القرارات الخاصة بالحكومة، على الرغم من اعطائهم الحق في التصويت.
  • ديمقراطية إجرائية: تكون فيها الخصائص الممنوحة إلى الشعب أقل من تلك الموجودة في الديمقراطية الليبرالية.
  • ديمقراطية طائفية: إنها متعددة الأعراق والدول، حيث لا تمنح الحكومة الحق للأقليات في المشاركة في السياسة.
  • وديمقراطية قاعدية: إنه تفضيل لتطوير الإجراءات السياسية على الممارسة التي يتم فيها نقل حقوق اتخاذ القرار إلى أدنى مستوى أو منطقة في المنظمة.[3]

أهداف الديمقراطية

من أهم أهداف الديمقراطية ما يلي:-

  • أن يقع على عاتق البرلمان والحكومة مسؤولية حماية وإرساء سيادة القانون، والفصل بين الوظائف والتعليمات الحكومية، وإدارة الشؤون المدنية، والمنطقة المركزية لمجلس الدولة وتوزيع السلطات بين جميع القادة الإقليميين.
  • تتحمل الحكومة مسؤولية إقامة دولة القانون وسيادة القانون، والتي يجب أن تطبق على جميع الناس على قدم المساواة، والالتزام بالقانون دون تمييز في الواجبات والمسؤوليات، والرتب الحكومية، أو التمييز تبعًا للانتماء الحزبي أو المجتمعي.
  • تكريس قرارات القيادة الديمقراطية والانتخابات وتنشيط الحياة النيابية وإصلاح الدوائر الانتخابية للولايات وتوزيعها في المدن وضواحي المدن والريف.
  • الاعتراف بثقافة قبول الاختلافات في الحكم والثقافة والمجتمع، وتناقل الحكم والعلاقات الاجتماعية بين الناس باختلافهم أجناسهم وأعمارهم.

وفي النهاية نكون قد عرفنا ما معنى الديمقراطية في اللغة الإغريقية، حيث تعد الديمقراطية أحد أشكال الحرية التي تطبق في العديد من الدول، وتعبر عن الثقافة السياسية والأخلاقية التي يجب على المجتمع السير عليها، فالديمقراطية هي قطعة أثرية اغريقية تم نحتها في أثينا قديمًا خلال القرن الخامس قبل الميلاد، حيث كان الحكم الأثيني هو المثال الأول حيث ينطبق عليه المفهوم الحالي للحكم الديمقراطي.

المراجع

  1. ^ web-archive-2017.ait.org.tw , DEFINING DEMOCRACY , 27-5-2021
  2. ^ scienceabc.com , What Are The Different Types Of Democracy? , 27-5-2021
  3. ^ dlc.dcccd.edu , The Meaning of Democracy , 27-5-2021
221 مشاهدة